صالون الجزائر للسيارات سوء إعلام الزوار بالأسعار

صالون الجزائر للسيارات: سوء إعلام الزوار بالأسعار

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - صالون الجزائر للسيارات: سوء إعلام الزوار بالأسعار

الجزائر ـ واج

غالبًا ما يجد زوار صالون الجزائر الدولي للسيارات صعوبة في الحصول على فكرة واضحة حول العروض خاصة عندما يتعلق الأمر بالأسعار و بخدمة ما بعد البيع مما يدفعهم إلى التجول في كل الأجنحة قبل اتخاذ قرار شراء السيارة. و من بين الصعوبات التي يواجهونها تحديد سعر البيع. ففي الملصقات الموجودة بالقرب من السيارة هناك سعر النوع المعروض لكن دون الرسوم و يكتشف الزبون أن هناك سعر ثاني مع التخفيض المطبق خلال الصالون. ويجب معرفة أيضا أن السعر المعروض لا يخص إلا السعر القاعدي و يجب إضافة في بعض الأحيان إلى غاية 200.000 دينار للحصول على مختلف الامتيازات. وهذه الحسابات تجعل الزبون لا يتوفر على معلومات واضحة و أكيدة لدرجة تجعلنا نتساءل إن كان لا يجب زيارة المعرض رفقة آلة حاسبة لمعرفة السعر الحقيقي. و في كل أجنحة الصالون وضعت منشورات تدعو الزوار إلى الاستفادة من تخفيضات تصل إلى 350.000 دينار. و هناك شركات يستعمل عمالها مكبرات صوت من اجل الإشهار بهذه التخفيضات. و أكدت مكلفة بالزبائن لعلامة سيارات أوروبية أن المعيار الأول لاختيار السيارات يبقى السعر مما يفسر حسبها هذا التوجه نحو تركيز مواضيع الاتصال حول هذا العنصر. و من جانب الزبائن أوضح بعضهم انه إضافة إلى السعر فان معايير الاختيار قائم على أصل الصانع و بلد صناعة النوع المقترح لكن هناك تفاصيل أخرى يمكن أن تدخل في الاختيار. كما ابرز زبائن محتملين استجوبناهم أهمية لون السيارة و توفرها و سعر قطع الغيار إضافة إلى وجود ورشات الإصلاح. كما أوضح الزبائن أنهم غير راضون دائما و أن نوعية الخدمة تكون أحيانا رديئة. و يؤكد وكلاء السيارات أنهم في الاستماع لهذه المسالة و أنهم يقومون بمجهودات لفتح عدد كبير من المكاتب عبر العديد من ولايات الوطن قصد تقليص تنقل أصحاب السيارات للحصول على الخدمة المطلوبة. و أوضح مسؤولو الأجنحة الذين استجوبناهم أنهم يتكفلون بطلبات الزبائن و لكنهم لا يتلقون بالضرورة معلومات بخصوص عدم رضى الزبائن لان هذا حسبهم من صلاحيات مصالح أخرى. و أشار مصطفى زبدي رئيس جمعية حماية و توجيه المستهلك و محيطه تقربت منه وأج أن شكاوي المستهلكين اغلبها متعلق بالإشهار الكاذب و بالبنود الموجودة في وصل الطلب التي لا تخدم الزبون. حيث يأتي الزبائن من مناطق بعيدة و لكنهم لا يجدون النوع المقترح عبر "اللوحات الاشهارية و هذا يضرهم كثيرا". و ينتظر الزبائن أن تسلم لهم السيارات خلال الصالون. و بالفعل هذا ما يقترحه بعض الوكلاء في حين يتعهد آخرون بتسليمها نصف ساعة بعد الدفع الكلي و النقدي للسعر.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صالون الجزائر للسيارات سوء إعلام الزوار بالأسعار صالون الجزائر للسيارات سوء إعلام الزوار بالأسعار



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صالون الجزائر للسيارات سوء إعلام الزوار بالأسعار صالون الجزائر للسيارات سوء إعلام الزوار بالأسعار



اختارت تسريحة شعر بسيطة ومكياجا ناعما أبرز جمالها

موناغان تتألق بفستان أسود مُغطى بالقماش الفضي البرّاق

لندن ـ ماريا طبراني
أظهرت النجمة العالمية، ميشيل موناغان، شغفها بالموضة خلال مهرجان "ثيرست غالا-Thirst Gala" السنوي في دورته التاسعة في فندق "بيفرلي هيلز" مساء السبت، وتألقت الممثلة البالغة من العمر 41 عامًا، بإطلالة أنيقة ومميزة على السجادة جذبت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بألوانها الزهرية، حيث كانت ترتدي فستانًا طويلا باللون الأسود الشفاف المُغطى بالقماش الفضي البرّاق، ونسجت طبقات من التول الأسود بين تصاميم الفستان المعقدة المزينة بالفضي، مع قطع متقطعة في وسط الصدر. وأضافت موناغان إلى إطلالتها الرائعة، المزيد من الإثارة، حيث ارتدت زوجًا من الاحذية الفضية ذات كعب عالٍ التي تتميز بشريط رقيق ملفوف حول كاحلها، وأكملت إطلالتها بتصفيف شعرها لضفائر مجتمعة معا للوراء، ومكياجا ناعما من ظلال العيون الذهبي ولمسة من احمر الشفاة النيود.
المغرب اليوم - الرئيس الأميركي ينتقد هابرمان بسبب مقال كوهين

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib