المغرب اليوم  - المركزي التونسي يُحذر من تداعيات المأزق السياسي على اقتصاد البلاد

المركزي التونسي يُحذر من تداعيات المأزق السياسي على اقتصاد البلاد

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - المركزي التونسي يُحذر من تداعيات المأزق السياسي على اقتصاد البلاد

تونس - يو.بي.أي

حذر البنك المركزي التونسي من مخاطر تداعيات المأزق السياسي الراهن على إقتصاد البلاد،وتوازناته المالية،ودعا إلى إتخاذ التدابير اللازمة لإعادة النشاط الإقتصادي إلى نسقه الطبيعي. وقال في بيان وزعه الخميس،إن مجلس إدارته أعرب خلال إجتماعه الدوري الذي إنتهت أعماله في ساعة متأخرة من مساء الاربعاء عن قلقه إزاء التطورات التى تشهدها البلاد،وذلك في إشارة إلى المأزق السياسي الذي تشهده تونس هذه الأيام. وحذر في هذا السياق من "خطورة تبعات هذا المأزق السياسي على النشاط الإقتصادي ،وعلى التوازنات المالية الداخلية والخارجية للبلاد في صورة لم يتم تطويق هذا المأزق في أقرب وقت". وتعيش تونس هذه الأيام على وقع أزمة سياسية خانقة تفجرت في أعقاب إغتيال المعارض محمد براهمي النائب بالمجلس التأسيسي برصاص مجهولين في الخامس والعشرين من الشهر الماضي. ودعا البنك المركزي التونسي في بيانه إلى "ضرورة إتخاذ التدابير العاجلة على الأصعدة السياسية والأمنية والإقتصادية التى من شأنها أن تساعد بتضافر كل الجهود على تدارك الوضع وإستعادة النشاط الإقتصادي بالنسق المطلوب". وإعتبر أن المعطيات الأولية "تشير إلى ضعف نسق النشاط الإقتصادي خلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري،ما قد يصعب فى حال إستمرار نسقه تحقيق الهدف المرسوم بالميزان الاقتصادي للعام 2013".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - المركزي التونسي يُحذر من تداعيات المأزق السياسي على اقتصاد البلاد  المغرب اليوم  - المركزي التونسي يُحذر من تداعيات المأزق السياسي على اقتصاد البلاد



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017
 المغرب اليوم  - ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 06:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers"يعتبر من أشهر فنادق فلوريدا
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يعيّن ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib