المغرب اليوم  - الوقود المهرّب بالضّفةأسعار مغرية ومواصفات غير مضمونة

الوقود المهرّب بالضّفة"أسعار مغرية ومواصفات غير مضمونة"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الوقود المهرّب بالضّفة

الضّفة الغربية –صفا

يرفض السّائق "م.ر" من محافظة الخليل جنوب الضّفة الغربية الإفصاح عن مصدر "السولار" الذي يزوّد به مركبته العمومية، والذي يحصل عليه بسعر يقلّ عن السّعر المباع لنظيره في محطّات الوقود بالضّفة الغربية المحتلة. ويؤكد السّائق لوكالة "صفا" تمكّنه من توفيّر مبالغ مالية طائلة شهريا جرّاء هذا النّوع من الوقود، خاصّة وأنّه يستهلك كميّات كبيرة منه خلال عمله اليومي في نقل الرّكاب، ووجد من خلال هذا النوع من الوقود سبيله لتوفير مزيد من المال، وتقليل الكلفة التي يتكبّدها يوميا. لكنّ "م.ر" يستدرك أنّ كثيرا من أنواع الوقود التي تدخل السّوق الفلسطيني بهذه الطّريقة قد تكون "مضروبة" أو "مغشوشة"، مدلّلا على سبيل المثال ببيع بعض التجّار الإسرائيليين أو أصحاب محلّات "الخردة" الفلسطينيين لـ"سولار" قديم، قد يحصلون عليه من محرّكات كبيرة متوقّفة، ويعمدون إلى وضعه في براميل كبيرة، وخلطه بزيوت للمحركات، وتجديد مظهره، وبيعه بأسعار لا تقلّ كثيرا عن أسعار السّوق على اعتبار أنّه "سولار" من النخب الجيّد. ويبين أنّ هذا النّوع من الوقود ألحق خسائر فادحة وعطلا متكررا في محرّكات كثير من المركبات، لاحتوائه على كثير من الشوائب، أبرزها "برادة الحديد" الناجمة عن الترسّبات القديمة في هذه المحرّكات القديمة. وعلمت وكالة "صفا" من مصادر مختلفة أنّ عددا من المستوطنين يبيعون وقودا مسروقا من شركات من داخل "إسرائيل" لمعارف فلسطينيين قرب مستوطنات بالضّفة الغربية، بأسعار يصفونها بالمقبولة، لكنّهم يؤكّدون في الوقت ذاته أنّ هذا النّوع من الوقود غير مضمون، وقد ينتقل عن طريق المعارف الفلسطينيين إلى سائقين مركبات أو شاحنات. وتجري عمليات البيع بعيدا عن مرأى السلطة الفلسطينية وحتّى سلطات الاحتلال، ويبقى الأمر طيّ الكتمان بين "سماسرة" الوقود الفلسطينيين والإسرائيليين، ومن بين هذه المواقع محيط مستوطنة "أدورا" غرب الخليل وفي محيط مستوطنات تجمّع "جوش عتصيون" شمالا.  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الوقود المهرّب بالضّفةأسعار مغرية ومواصفات غير مضمونة  المغرب اليوم  - الوقود المهرّب بالضّفةأسعار مغرية ومواصفات غير مضمونة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الوقود المهرّب بالضّفةأسعار مغرية ومواصفات غير مضمونة  المغرب اليوم  - الوقود المهرّب بالضّفةأسعار مغرية ومواصفات غير مضمونة



خلال عرضها لمجموعة "ماكس مارا" في إيطاليا

بيلا حديد تلفت الأنظار إلى ملابسها السوداء الرائعة

روما ـ ريتا مهنا
ظهرت العارضة الفاتنة بيلا حديد، متألقة أثناء سيرها على المدرج، لعرض مجموعة "ماكس مارا"، لربيع وصيف 2018 في إيطاليا. وتألقت العارضة البالغة 20عامًا، بشكل غير معهود، وارتدت مجموعة سوداء أنيقة - وبدت مسرورة لجهودها أثناء الكواليس. وتألقت بيلا في إطلالة تشبة الـتسعينات،  وارتدت العارضة الهولندلية الفلسطينية الأميركية المنشأ، بذلة سوداء ضيقة مكونة من بلوزه سوداء وسروال ضيق من الساتان مع معطف مطابق نصف شفاف، ويتتطاير من خلفها أثناء المشي، مضيفًا إليها إطلاله منمقة، وزينت بيلا أقدامها بصندل أسود ذو كعب عالي مما جعلها ثابتة الخطى على المنصة. ووتزينت العارضة بمكياج مشع حيث طلت شفاها باللون البرتقالي المشرق مع القليل من حمره الخدود الوردية على الوجنة، وأثبتت بيلا أنها نجمة العروض الأولى، عندما جذبت الأنظار بثباتها وخطواتها المحسوبة في عرض لا تشوبه شائبة لماكس مارا. وساعدت "بيلا" في افتتاح أسبوع الموضة في ميلانو مساء الأربعاء، واستولت على المدرج في
 المغرب اليوم  - تصاميم فنية غريبة تمثل صرخات غير مُتبعة في الموضة

GMT 01:11 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

منتجع "نان هاي" يعد علامة على "فيتنام الجديدة"
 المغرب اليوم  - منتجع

GMT 01:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

ريهام حجاج تعد جمهورها بمفاجأة في "رغدة متوحشة"

GMT 09:40 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018

GMT 13:38 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

حرمان الخلايا السرطانية من الأكسجين يقتل الورم

GMT 06:45 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

"شاومي" تعلن عن هاتفها الجديد "Mi Note 3" بسعر منافس
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib