المغرب اليوم - أفلام عربية في تظاهرة سينمائية في نيويورك

أفلام عربية في تظاهرة سينمائية في نيويورك

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - أفلام عربية في تظاهرة سينمائية في نيويورك

نيويورك ـ وكالات

تتواصل بمتحف الفن الحديث بمدينة نيويورك الأميركية (موما) حتى الخامس والعشرين من شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري الدورة الثالثة من التظاهرة السينمائية الكبرى 'خرائط الذات' التي تتناول موضوع التجريب في السينما العربية منذ ستينيات القرن الماضي وحتى الآن. وتأتي هذه التظاهرة ضمن برنامج ضخم أطلقه 'موما' في أكتوبر/تشرين الأول عام 2010 بالتعاون مع مؤسسة 'آرتي إيست' الفنية، ويتضمن عبر دوراته الثلاث عرض عشرات الأفلام الروائية والتسجيلية والتجريبية من مختلف البلدان العربية كالجزائر والمغرب ومصر وتونس وفلسطين والعراق وسوريا ولبنان. كما سيتم عرض أفلام قصيرة وشرائط فيديو تعكس ثراء اللغة البصرية وتنوع المواضيع التي اشتغل عليها السينمائيون العرب. وتهدف التظاهرة بشكل عام -بحسب الموقع الإلكتروني لمتحف الفن- إلى 'إبراز التراث الهائل والرصيد السينمائي العربي الضخم، غير المعروف والمنتشر على نطاق واسع، لتجارب سينمائية فردية أو جماعية حققت أفلاما صنعت مجد السينما العربية'. وتستكشف أفلام التظاهرة في نسختها الثالثة التجارب السينمائية الروائية والتسجيلية التي اشتغلت على تبدل المواقف الثقافية والاجتماعية حول موضوع الجنس في العالم العربي، وتعرض في هذا السياق أفلام 'النوبة' للجزائرية آسيا جبار و'أوتوبورتريه' للبنانية سيمون فتال و'أسرار دفينة' للتونسية رجاء عماري، إضافة إلى أفلام 'عرس الذيب' للتونسي الجيلاني السعدي و'محمدية' للتونسي أحمد بنيس و'زوجتي والكلب' للمصري سعيد مرزوق و'الأيام الأخيرة في القدس' للفلسطيني توفيق أبو وائل. ولن تكون ثورات الربيع العربي وما أحدثته من انقلابات سياسية وسوسيولوجية بعيدة عن برنامج التظاهرة حيث سيتم عرض أفلام حديثة الإنتاج ترصد التبدل النوعي في مزاج الجماهير العربية والأساليب الاجتماعية التي اعتمدتها لتحقيق التغيير المنشود، كفيلم 'بابيلون' (إنتاج 2012) للتونسيين علاء الدين سليم وإسماعيل ويوسف شبي الذي يتناول الأوضاع الإنسانية والتدخل الأجنبي في ليبيا، وفيلم 'اسأل ظلك' (إنتاج فرنسي جزائري مشترك 2012) للجزائري الأمين عمار خوجة الذي تدور قصته حول شخص يعود إلى بلده عشية اندلاع الاحتجاجات. تجدر الإشارة إلى أن الدورة الماضية من التظاهرة تناولت تجارب سينمائيين عرب ارتادوا طرقا مغايرة في التصوير السينمائي ونجحوا في خلق مونتاجات وسرديات بصرية جريئة ورائدة من حيث تقديمها واحتفاؤها بالهامشي والعابر. وعرضت في هذا السياق مجموعة من الأعمال السينمائية، منها أفلام 'هذا اليوم' للبناني أكرم زعتري و'أبي ما يزال شيوعيا' للبناني أحمد غصين و'أشلاء' للمغربي حكيم بلعباس و'كم أحبك' للجزائري عز الدين مدور و'هاند مي داون' للفرنسية ذات الأصل المغربي يوتو برادة وغيرها. وكانت الدورة الأولى من تظاهرة 'خرائط الذات' قد افتتحت في أكتوبر/تشرين الأول عام 2010 بفيلم 'وقائع سنوات الجمر' للجزائري الأخضر حامينا وركزت أفلام تلك الدورة على استكشاف علاقة الموضوعي بالجمالي في السينما العربية بدون اعتبار للتسلسل الزمني أو التوزع الجغرافي لأفلام اشتغلت على اليوميات والذكريات من خلال زوايا تقترح آفاقا جديدة للتفكير وتقيم في الوقت ذاته اعتبارات هامة للحداثة الفنية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - أفلام عربية في تظاهرة سينمائية في نيويورك المغرب اليوم - أفلام عربية في تظاهرة سينمائية في نيويورك



GMT 00:57 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

برنامج جديد لمحو الأمية في مساجد المغرب في 2018

GMT 02:07 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

متحف إيف سان لوران في مراكش ملتقى ثقافي لكافة الفنون

GMT 01:07 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مجموعة رباب فزيون تفوز بجائزة الثقافة الأمازيغية

GMT 01:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

عمرو موسى يبيّن أبرز ما تناوله كتابه الجديد "كتابية"

GMT 03:02 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مكتبة مصر في الأقصر تنظم برنامج "صحة وسلامة" للأطفال

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - أفلام عربية في تظاهرة سينمائية في نيويورك المغرب اليوم - أفلام عربية في تظاهرة سينمائية في نيويورك



خلال مشاركتها في حفل افتتاح "إنتيميسيمي"

عارضة الأزياء إيرينا شايك تخطف الأضواء بالبيجامة

نيويورك ـ مادلين سعاده
أظهرت العارضة إيرينا شايك جسدها الرشيق، الأربعاء، بعد ولادتها لطفلها الأول للنجم برادلي كوبر، في مارس من هذا العام، وذلك عند حضورها افتتاح العلامة التجارية الإيطالية للملابس الداخلية "إنتيميسيمي"، حيث يقع المتجر الرئيسي لشركة "إنتيميسيمي" في مدينة نيويورك.   وحرصت العارضة، البالغة 31 عامًا، ووجه العلامة التجارية للملابس الداخلية، على جذب الانتباه من خلال ارتدائها بيجامة سوداء مطعمة بشريط أبيض من الستان، حيث ارتدت العارضة الروسية الأصل بلوزة مفتوحة قليلًا من الأعلى، لتظهر حمالة صدرها الدانتيل مع سروال قصير قليلًا وزوج من الأحذية السوداء العالية المدببة، وحملت في يدها حقيبة سوداء صغيرة، مسدلة شعرها الأسود وراءها بشكل انسيابي، وزينت شفاهها بطلاء باللون الأرغواني الداكن، إذ أثبتت أنها لا تبالي بجسدها ورشاقتها عندما شاركت صورة تجمعها بأصدقائها وهي تتناول طبق من المعكرونة.   وتم رصد النجمة سارة  جسيكا، البالغة 52 عامًا، أثناء الافتتاح بإطلالة ساحرة وجريئة تشبه إطلالتها في

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة
المغرب اليوم - احتضار جزيرة

GMT 03:12 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال
المغرب اليوم - ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال

GMT 02:24 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها
المغرب اليوم - دراسة تعلن أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها

GMT 09:04 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"سكودا" تُقدِّم نسخة مُطوّرة مِن "vRS" بمحرك 243 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا
المغرب اليوم - شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 04:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الإنسان يظل واعيًا لعدة دقائق بعد إعلان خبر وفاته

GMT 02:28 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فندق "غراند كونتيننتال" إيطاليا حيث الجمال والعزلة والهدوء

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib