المغرب اليوم  - خبراء السينما الأفريقية لن تنهض دون دعم حكومي

خبراء: السينما الأفريقية لن تنهض دون دعم حكومي

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - خبراء: السينما الأفريقية لن تنهض دون دعم حكومي

القاهرة ـ وكالات

  أجمع خبراء وسينمائيون مصريون وأفارقة على أن السينما الإفريقية لن تنهض دون دعم وتمويل حكومي، خاصة وأن التمويل هو الأزمة الدائمة للسينما الإفريقية. وأكدوا في ندوة بعنوان "السينما الإفريقية ودورها في تطوير الإنتاج" أقيمت بعد ظهر اليوم على هامش الدورة الخامسة والثلاثين لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي- أن القارة السمراء تتمتع بإمكانيات بشرية ومناظر طبيعية تكفي لصناعة سينما قوية ومختلفة. وقال سيد فؤاد ـ رئيس مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية ـ: إنه أثناء قيامه بالإعداد للمهرجان عقب ثورة 25 يناير فوجئ بأن بعض البلدان الإفريقية تعتمد مبدأ الإنتاج الكثيف خاصة نيجيريا التي تنتج أضعاف ما تنتجه السينما المصرية من أفلام. وأضاف فؤاد أن مصر مقصرة للغاية مع السينما الإفريقية، لا سيما في ظل غياب منافذ توزيع هذا الفيلم أو فتح مجالات للتعاون مع صناع السينما الإفريقية، متهمًا النظام السابق بخلق هذه الفجوة بين مصر وعمقها الإفريقي في مختلف المجالات ومن بينها السينما. وأشار، خلال الندوة التي أدارها الفنان محمود قابيل، إلى أنه من الضروري توفير الدعم الحكومي في الدول الإفريقية من أجل نهضة السينما خاصة وأن مشكلتها تكمن في التمويل وليس في الكوادر البشرية. من جهتها، قالت منى عمر، مساعد وزير الخارجية للشئون الإفريقية: إن السينما أداة دبلوماسية ناعمة للتقريب بين الشعوب، ولها أثر كبير وفاعلية إلى جانب الطرق الدبلوماسية التقليدية. وأضافت أن مشاركتها في الندوة تأتي في إطار اهتمام وزارة الخارجية بالتواصل مع القارة الإفريقية بالسبل كافة ومن بينها السينما في ظل الاهتمام الذي توليه الدولة بعمقها الإفريقي. وأشادت بالمخرجين الأفارقة الذي يسعون إلى غير الصورة الذهنية السيئة التي رسمتها الدول المستعمرة لتجميل وجه الاستعمار ورسم صورة مغلوطة عن أبناء تلك القارة. بدوره، قال المخرج هانس كرستيان من ناميبيا: إن المشكلة التي يواجهها صناع الفن السابع تتمثل في التمويل، مضيفًا أن صناعة السينما في أغلب الدول الإفريقية مهمة شاقة لا تتاح للكثيرين رغم المواهب التي تتمتع بها القارة السمراء. ودعا كرستيان إلى مزيد من الدعم الحكومي للمبدعين فضلًا عن تشكيل جمعيات وهيئات بين الدول الإفريقية للتعاون في هذا المجال القادر على خلق حالة من التقارب بين شعوب القارة السمراء، كما هو حال كرة القدم التي تجمع شعوب القارة خلال البطولات الإفريقية. شارك في الندوة العديد من المخرجين وصناع السينما وبينهم فردوس بولبوليا من جنوب إفريقيا، ديفيد سومرست من إنجلترا، نيوتن أدواكا ومايك أجياري من نيجيريا، فضلا عن عدد من ممثلي السفارات الافريقية بالقاهرة.  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - خبراء السينما الأفريقية لن تنهض دون دعم حكومي  المغرب اليوم  - خبراء السينما الأفريقية لن تنهض دون دعم حكومي



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - خبراء السينما الأفريقية لن تنهض دون دعم حكومي  المغرب اليوم  - خبراء السينما الأفريقية لن تنهض دون دعم حكومي



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib