المغرب اليوم - عامل سعودي يعثر على أحجار صخرية من القدس نقش عليها اسم النبى محمد

عامل سعودي يعثر على أحجار صخرية من القدس نقش عليها اسم النبى محمد

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عامل سعودي يعثر على أحجار صخرية من القدس نقش عليها اسم النبى محمد

جدة ـ وكالات

اكتشف أحد عمال البناء ممن يعلمون على تركيب الأحجار الصخرية في واجهة إحدى الفلل السكنية بمدينة الخبر شرق السعودية وجود نقوش تحمل اسم خاتم الأنبياء محمد (ص) على إحدى القطع الرخامية المصنوعة من الحجر قبل أن يتم استخدامها في البناء. وأثار الاكتشاف اندهاش العامل خاصة بعد أن لاحظ أن اسم الرسول الكريم مازال محفورا على تلك الأحجار وبطريقة في غاية الدقة قد لا يمكن أن تكون من صنع يد بشري ابدا حيث لا زالت تلك القطع الرخامية رغم تعرضها لأشعة الشمس والغبار مدة زمنية طويلة تحتفظ بالنقوش المحفورة على سطحها.وزار ممثلون عن صحيفة "اليوم" السعودية الموقع واطلعت على القطع الرخامية كما التقوا صاحب الفيلا عمر المدني الذي افاد للصحيفة بأن "طريقة الكتابة أو النقوش المحفورة بها هذه القطع، تدل  على أن من قام عليها هم أشخاص محترفون بدرجة عالية جدا وبطريقة إبداعية والذي نراه بين أيدينا يعتبر شيئا واقعياً وليس من وحي الخيال فسبحان الله العظيم لا يعجزه شيء فهو الخالق البارئ المصور، ولكن اللافت للانتباه أن هذه النقوش لا زالت تحتفظ بنقشاتها، وكأنها للتو تم حفرها".وأشار المدني إلى أن عدد القطع الرخامية التي يحتفظ بها حوالي 200 قطعة، واوضح أن ما دعاه للاحتفاظ بها ههو أنه رأى فيها قدرة الله سبحانه وتعالى، من خلال الاحتفاظ باسم نبيه الكريم في وسط حجر، وكذلك لتكون من المقتنيات الثمينة التي يعتز بها مستقبلا.وطلب المدني من الشركة التي تقوم بتنفيذ مشروع بناء منزله الاحتفاظ بعدد منها على أن يقوموا بتوفير كمية أخرى بديلة. وأوضح أنه طلب من الشركة أن تستورد له كمية كبيرة من هذه الأحجار لتركيبها داخل أجزاء متفرقة بمنزله مبيناً أنه سوف يقوم بالتواصل مع الجهات الحكومية المعنية بالآثار لإهدائهم بعضا من هذه الاحجار. وأضاف المدني أن هذه الأحجار تم استيرادها من قبل احدى الشركات المتخصصة في البناء من دولة فلسطين وتحديداً من مدينة القدس الشريف، حيث تشتهر هذه المدينة بأنها تمتلك عددا من الاحجار التي تعرف بقساوتها، كذلك تمتاز بأنها مقاومة للحرارة ولا تمتص الماء والرطوبة خاصة في فصل الصيف.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - عامل سعودي يعثر على أحجار صخرية من القدس نقش عليها اسم النبى محمد المغرب اليوم - عامل سعودي يعثر على أحجار صخرية من القدس نقش عليها اسم النبى محمد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - عامل سعودي يعثر على أحجار صخرية من القدس نقش عليها اسم النبى محمد المغرب اليوم - عامل سعودي يعثر على أحجار صخرية من القدس نقش عليها اسم النبى محمد



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

بليك ليفلي تخطف الأنظار بارتداء بدلة باللون الأصفر

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
المغرب اليوم - مسؤولة في

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
المغرب اليوم - أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار
المغرب اليوم - منزل

GMT 06:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إيران تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ
المغرب اليوم - إيران  تشعل الخلاف بين ترامب والزعيم الديمقراطي لمجلس الشيوخ

GMT 06:43 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا
المغرب اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن هوية أشخاص تحرشوا بها جنسيًا

GMT 01:30 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد للفيلم الكوميدي "حبيب ستو"

GMT 08:52 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عارضة أزياء حققت حلمها قبل العثور عليها مقتولة داخل مسكنها

GMT 00:19 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 07:55 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بثمن 1,2 مليون استرليني

GMT 02:14 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف علاج جديد يُساعد النساء على منع "سلس البول"

GMT 02:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يقدم مطاعم بروح هوليوود

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 01:00 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُصمِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib