المغرب اليوم  - انتحار مسلم تقود روجر ألين للفوز بجائزة سيف غباش في بانيبال

"انتحار مسلم" تقود روجر ألين للفوز بجائزة سيف غباش في بانيبال

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

فاز المترجم والاكاديمي البريطاني روجر ألين بجائزة سيف غباش – بانيبال للترجمة الأدبية من العربية الى الانكليزية للعام 2012 عن ترجمته لرواية "انتحار مسلم"، للكاتب المغربي بنسالم حميش، والتي صدرت ترجمتها الانكليزية عن مطبوعات جامعة سيراكيوس الاميركية. وكانت هذه الرواية قد صدرت بالعربية عن دار "الاداب" اللبنانية في العام 2007 تحت عنوان "هذا الأندلسي". وقد منحت لجنة التحكيمة المرتبة الثانية للمترجم همفري ديفيز عن ترجمته لكتابI Was Born There, I Was Born Here. للكاتب الفلسطيني مريد البرغوثي، الصادر عن دار بلومزبيري البريطانية. والكتاب صادر بالعربية عن دار رياض الريس في بيروت تحت عنوان "ولدتُ هناك، ولدتُ هنا".تألفت لجنة التحكيم للعام 2012 من الكاتبة والشاعرة روث باديل، الكاتب والشاعر فاضل العزاوي، الكاتبة ايستير فرويد والمترجم جون بيت. وقد اجتمعت اللجنة تحت اشراف سكرتيرة جمعية المؤلفين البريطانيين باولا جونسون. وجاء في تعليق لجنة التحكيم على فوز روجر ألين:"رواية (انتحار مسلم) عمل طموح يضم قدراً كبيراً من المعلومات، ويكشف لنا كذلك جوانب تاريخية وثقافية ودينية عديدة من التراث الإسلامي. وتنطوي قراءة هذه الرواية على متعة كبيرة، وتشي ترجمتها إلى الإنكليزية بثراء كبير. ويعزى ذلك بصورة رئيسية إلى مهارة المترجم وسعة أفقه ومعرفته اللغوية وثقافته. ومن الصعوبة بمكان أن نتخيّل أحداً (الى جانب) روجر ألين، يستطيع أن يجعل هذا الكتاب الجاد مشوقاً للقارئ الإنكليزي بكل هذه الحيوية والجمالية. ويستطيع كل من يتصفّح، ولو بعجالة، بضع صفحات من النص الأصلي باللغة العربية، أن يقرّ على الفور بأن هذه الترجمة إنجاز حقيقي".واضافت اللجنة: "فاللغة الاصلية التي كتبت بها الرواية تتماس مع اللغة التراثية بقدر ما تنتمي في الوقت ذاته إلى لغة مليئة بالتأملات والأفكار الصوفية. فمن خلال مرافقة بطل الرواية الرئيس في رحلته الطويلة عبر مدن وبلدان مختلفة تمتد من أسبانيا إلى مكة المكرمة، يجعلنا الكاتب نلمس الأبعاد المختلفة للتاريخ والشعر العربيين، والدين والتراث الإسلاميين".مته مدى إتقانه وسعة ثقافته وفهمه العميق للغة. ولم ينجح المترجم، بأسلوبه الرائع، بترجمة نصّ حميش بلغة نثرية سلسة رائعة إلى اللغة الإنكليزية فحسب، بل أفلح أيضاً في جعلها تحفة أدبية حقيقية، جعلت جميع اعضاء لجنة التحكيم تعُجب برفعة هذا الكتاب الرائع وطموحه، وبالسلاسة التي تُرجم بها".وعلّقت أليس فايفر، مديرة منشورات جامعة سيراكوس، التي نشرت الرواية، قائلة: "إنه لمن دواعي سرور وغبطة منشورات جامعة سيراكوس أن يحصل روجر ألين على هذه الجائزة المرموقة. وستوجّه هذه الجائزة التي حصل عليها بجدارة انتباه القراء إلى رواية بنسالم حميش الرائعة".يذكر أن روجر ألين، حاصل على دكتوراه في الادب العربي المقارن من جامعة أوكسفورد في سنة 1968 ويعتبر أول طالب يحصل على هذه الشهادة تحت اشراف الدكتور محمد بدوي. وبعد تخرجه مباشرة عيّن ألين أستاذا لمادة الادب العربي المقارن في جامعة بنسلفانيا الاميركية، وظل في عمله هذا لمدة 43 سنة. وقد أسهم بشكل فعال في تنمية وتطوير مناهج تدريس اللغة العربية في المدارس والجامعات الاميركية. كما قام بترجمة العديد من الاعمال الادبية لنجيب محفوظ، جبرا ابراهيم جبرا، يوسف ادريس، عبدالرحمن منيف، مي تلمساني، حنان الشيخ، وبنسالم حميش. وكتب مقالات ودراسات عديدة في السرد العربي المعاصر.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - انتحار مسلم تقود روجر ألين للفوز بجائزة سيف غباش في بانيبال  المغرب اليوم  - انتحار مسلم تقود روجر ألين للفوز بجائزة سيف غباش في بانيبال



 المغرب اليوم  -

خلال مشاركتها في أسبوع ميلان للموضة

بيلا حديد تتألق في فستان باللونين الأصفر والأسود

ميلانو - ليليان ضاهر
تألقت العارضة بيلا حديد، خلال مشاركتها في أسبوع ميلان للموضة، في عرض فيرساتشي في إيطاليا، مرتدية فستانًا نصف شفاف ذات ألوان متدرجة بين الأسود والأصفر، مع فتحة أعلى الفخذ. وانتعلت شقيقتها جيجي حديد، زوجًا من الأحذية باللونين الأبيض والأسود، ذات الكعب العالي، مع خصلات حمراء مثيرة في شعرها، وظل أسود لعيونها في طلة مثيرة مع بشرها المرمرية. وانضمت حديد إلى شقيقتها جيجي، وكيندال جينر، وستيلا ماكسويل، على منصة العرض، وظهرت بيلا في صورة دراماتيكية، ارتبطت بمصور وسيم، يذكر أنها غازلته. وأوضحت موقع PageSix أن المصور، كان في حفلة LOVE and Burberry في أسبوع لندن للموضة، مع أعضاء نادي Annabel، وأشار الموقع إلى أن الاثنين كان يغازلان بعضهما البعض، في السهرة التي حضرتها عارضات مثل كيندال جينر، وهيلي بالدوين. وأضاف أحد المصادر المطلعة، "كانوا يتهامسون مع بعضهم البعض في أماكن مختلفة في المساء"، وتمت استضافة الحفلة بواسطة جينر وجيجي…
 المغرب اليوم  - الحرفي غزالي بن شريف يكشف أسرار محطاته الفنية

GMT 06:21 2017 السبت ,25 شباط / فبراير

ترامب يتعهد باقتلاع شر تنظيم "داعش" من جذوره
 المغرب اليوم  - ترامب يتعهد باقتلاع شر تنظيم
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib