المغرب اليوم  - تشكيل وجه للجمجمة التي أطلقت آلاف الأساطير

تشكيل وجه للجمجمة التي أطلقت آلاف الأساطير

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - تشكيل وجه للجمجمة التي أطلقت آلاف الأساطير

لندن ـ وكالات

قام عدد من الباحثين والأطباء بالمملكة المتحدة بإجراء فحوص مكثفة ودقيقة لهيكل عظمي أشتبه بأنه يرجع للعصور المظلمة بتاريخ أوروبا بشكل عام وبتاريخ بريطانيا بشكل خاص، إذ بدأت عمليات التنقيب للبحث عن الهيكل العظمي للملك ريتشارد الثالث، الذي تم العثور عليه في أحد الساحات التي تستخدم كمواقف للسيارات في مدينة ليستر. وقعت المفاجأة الكبرى بعد صدور نتائج تحليل الحمض النووي لهذا الهيكل العظمي حيث ثبت بأنه يعود للملك ريتشارد الثالث الذي حكم بريطانيا بقبضة من حديد خلال فترة عُرف فيها بقسوته وبكثرة القتل وما رافق ذلك من إشاعات حول شكل الملك ريتشارد وأوصافه المخيفة بكونه أحدب الظهر، وتبرز عليه ملامح الكره والحقد. وتمت مقارنة الحمض النووي للعظام بمثيله لدى عددٍ من الأشخاص الذين يعتبرون من سلالة الملك ريتشارد الثالث، وأثبتت النتائج تقاربها مما أكد أن الهيكل العظمي يعود للملك الشهير. المفاجأة الثانية التي حصل عليها الأطباء والباحثون كانت بعد أن قاموا بإعادة تشكيل الوجه على الجمجمة، باستخدام أدوات ومعدات فائقة التطور والدقة والتي يمكنها تشكيل وجه أي جمجمة بخطأ لا يتجاوز الميليمترين عن شكلها الأصلي، ليكتشف بعدها العلماء أن ملامح الملك ريتشارد ليست كما تناقلتها الأساطير منذ وفاته في معركة ساحة بوزورث العام 1485. وبين الباحثون أن التكنولوجيا التجسيمية المستخدمة في تشكيل رأس الملك ريتشارد الثالث والتي يطلق عليها اسم تكنولوجيا "stereolithography،" تعتمد على تصوير طبقي متعدد للجمجمة الموصولة بأنظمة تشكيل ثلاثية الأبعاد، أما بالنسبة للشعر فتم الاستعانة بشعر مستعار والأعين تم استبدالها بأعين زجاجية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - تشكيل وجه للجمجمة التي أطلقت آلاف الأساطير  المغرب اليوم  - تشكيل وجه للجمجمة التي أطلقت آلاف الأساطير



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - تشكيل وجه للجمجمة التي أطلقت آلاف الأساطير  المغرب اليوم  - تشكيل وجه للجمجمة التي أطلقت آلاف الأساطير



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib