المغرب اليوم  - مكتبة الإسكندرية تطلق فعاليات موسم القبطيات الثقافي الأول

مكتبة الإسكندرية تطلق فعاليات "موسم القبطيات الثقافي الأول"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مكتبة الإسكندرية تطلق فعاليات

الإسكندرية ـ أ ش أ

أعلن رئيس قطاع الخدمات والمشروعات المركزية بمكتبة الإسكندرية الدكتور خالد عزب ، أن برنامج الدراسات القبطية بمكتبة الإسكندرية بدأ أولى فعاليات "موسم القبطيات" الثقافي الأول بالقاهرة اليوم الثلاثاء. ويعقد مرتين شهريا بسوق الفسطاط السياحي بجوار مسجد عمرو بن العاص في منطقة مجمع الأديان بمصر القديمة، ويستمر ثلاثة شهور. وأضاف عزب - في تصريح له اليوم "الثلاثاء" -أن هذه هي المرة الأولى في مصر التي يعقد فيها هذا النوع من المحاضرات العامة المجانية في ذلك التخصص النادر الذي تخلو الجامعات المصرية من أي أقسام له..شيرا أن الموسم بدأ بمحاضرة للدكتور لؤي محمود سعيد بعنوان:"التراث القبطي وعلاقته بالثقافة العربية". ومن جهته، أوضح مشرف برنامج الدراسات القبطية الدكتور لؤي محمود سعيد ، أن إطلاق هذا الموسم بالقاهرة يعتبر بداية تتلوه فعاليات مماثلة في الإسكندرية وسوهاج بالصعيد ؛ لمحاولة تنمية الوعي الثقافي التراثي لدى عامة الجمهور في أنحاء البلاد بهذه الحقبة المجهولة من تاريخ مصر، وتأكيدا للمفهوم الذي تتبناه مكتبة الإسكندرية بأن التراث القبطي تراث لكل المصريين وليس لفئة أو عقيدة بذاتها. وأشار إلى أن الموسم الثقافي سيتضمن عددا من المحاضرات لكبار المتخصصين وأساتذة الجامعات المصرية في مجالات القبطيات المختلفة كالعمارة والموسيقى والفن والتاريخ وغيرها. وأكد أن هذه الخطوة تأتي في أعقاب إطلاق المكتبة لأول دبلوم متخصص للقبطيات في مصر حتى يتيح ذلك عرض وتقديم التراث القبطي لكافة فئات المجتمع لكل من المتخصصين والهواة معا.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مكتبة الإسكندرية تطلق فعاليات موسم القبطيات الثقافي الأول  المغرب اليوم  - مكتبة الإسكندرية تطلق فعاليات موسم القبطيات الثقافي الأول



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مكتبة الإسكندرية تطلق فعاليات موسم القبطيات الثقافي الأول  المغرب اليوم  - مكتبة الإسكندرية تطلق فعاليات موسم القبطيات الثقافي الأول



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib