المغرب اليوم  - إيطاليون ومصريون يقرأون دانونسيو والعالم العربي

إيطاليون ومصريون يقرأون "دانونسيو والعالم العربي"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - إيطاليون ومصريون يقرأون

القاهرة - وكالات

ضمن إطار فعاليات «عام الشعر» الذي نظمه المعهد الثقافي الإيطالي بالقاهرة بتمويل من الاتحاد الأوربي، تحت عنوان «كلام للشباب»، أقام المعهد مؤتمرا بعنوان: «دانونسيو في العالم العربي»، إحياء لذكرى ميلاد الكاتب الإيطالي الكبير «جبراييلي دانونسيو» المائة والخمسين، بالتعاون مع بيت الشعر وجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا ومؤسسة بسكارا والفيتوريال. وشارك بالمؤتمر مجموعة كبيرة من النقاد والشعراء المصريين والإيطاليين. وتناول ثلاثة محاور هي: دانونسيو وشوقي، دانونسيو.. فارس الكلمة، ودانونسيو والعالم العربي. يعد جابرييلي دانونسيو واحدا من أكبر الشعراء الإيطاليين فى القرن العشرين، كما أن له عددا كبيرا من الروايات والمجموعات القصصية، ولد في بسكارا عام 1863، أصدر في عام 1882 مجموعته الشعرية الأولى «الربيع» والمجموعة النثرية «الأرض العذراء» عبّر فيها عن روح التجريب والعاطفة الحسّيّة التى ميزت أدبه. بعد ذلك أصدر العديد من المجموعات الشعرية والأعمال النثرية من أهمها «المتعة» ورواية «البريء» التي ترجمت إلى اللغة العربية والتي ظهر فيها تأثر دانونسيو بالأدب الروسي. لدانونسيو العديد من الأعمال المسرحية مثل «المدينة الميتة» و»فرانشيسكا دى ريمينى»، «ابنة أوريو» و»الحقيقة الخافية». شارك في الحرب العالمية الأولى وكان يؤيد دخول إيطاليا فى الحرب ضد النمسا. دفعته الرغبة في إظهار شجاعته إلى المخاطرة بالموت وكاد يفقد عينيه فى معركة حربية. ارتبط اسمه بالحياة السياسية في إيطاليا، واعتزل الحياة السياسية والعامة في أواخر أيامه وتوفى عام 1938.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - إيطاليون ومصريون يقرأون دانونسيو والعالم العربي  المغرب اليوم  - إيطاليون ومصريون يقرأون دانونسيو والعالم العربي



 المغرب اليوم  -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان مثير كشف عن صدرها

نيويورك - مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
 المغرب اليوم  - تعرف على عشرة أشياء لتفعلها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 03:28 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - مقاتلتان أميركيتان تعترضان طائرة في منطقة الحظر
 المغرب اليوم  - فضائية ABC تنفي وجود أي نية لإقالة ياسمين عبد المجيد
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib