المغرب اليوم  - تأثيرالإستعمار الفرنسي على الشخصية الجزائرية

تأثيرالإستعمار الفرنسي على الشخصية الجزائرية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - تأثيرالإستعمار الفرنسي على الشخصية الجزائرية

الجزائر - وكالات

أكد اليوم الخميس أساتذة ومختصون في التاريخ والآثار في ملتقى وطني بقالمة أن الأستعمار الفرنسي فشل في كل محاولاته لتشويه الشخصية الجزائرية رغم أعتماده على سياسة التجهيل وقتل الذاكرة التاريخية والحضارية للأهالي. وخصصت مداخلات 32 أستاذا مشاركا في أشغال الطبعة ال17 للملتقى الوطني للتاريخ والآثار الذي نظمته على مدار يومين جمعية التاريخ والمعالم الأثرية لولاية قالمة بدار الثقافة "عبد المجيد الشافعي" لمعالجة محور التاريخ الاجتماعي لمنطقة قالمة والشرق الجزائري. وتطرق الأستاذ رياض بن الشيخ الحسين من جامعة "الأمير عبد القادر" بقسنطينة في مداخلة عنوانها "الخلفية الأجتماعية في الإبداع الأدبي الجزائري: شعر عبد الرحمان بن العقون الزناتي القالمي نموذجا" للحديث عن الدور الكبير الذي لعبه شعراء المنطقة في التصدي لكل محاولات المستعمر الفرنسي لطمس الهوية الوطنية. وأشار ذات المصدر إلى القيم النبيلة التي حملها شعر عبد الرحمان بن العقون المولود بمنطقة وادي الزناتي بقالمة سنة 1908 خاصة ما يتعلق منها بحب الوطن الذي أجبره المستعمر على تركه والرحيل نحو فرنسا ودعوته إلي التمسك بالأصالة . وصبت عدة مداخلات في نفس الأتجاه وخصصت لتناول جوانب أخرى من نفس المحور المخصص للملتقى كالسياسة التعليمية إبان الأحتلال الفرنسي والتحولات الأجتماعية بعد نهاية الحكم العثماني وبداية الأحتلال ودراسة التأثير الأستعماري في أعتماد الألقاب العائلية بالمنطقة. وقد اختتمت فعاليات هذه الطبعة بتوزيع العدد رقم 14 من مجلة "معالم" التاريخية التي تصدرها دوريا جمعية "التاريخ والآثار" والذي تضمن أهم المحاضرات المقدمة خلال ملتقى السنة الماضية مع الدعوة إلى ضرورة الإسراع في طبع أعمال الطبعة الحالية من هذا اللقاء العلمي. كما دعا المشاركون في توصياتهم الختامية إلي تخصيص جزء من أشغال الطبعة القادمة من الملتقى لتخليد الذكرى ال30 لتأسيس جمعية "التاريخ والمعالم الأثرية" بقالمة وتكريم أعضائها الذين وافتهم المنية وكذا الذين لايزالون على قيد الحياة مع إنشاء موقع إلكتروني يتضمن مختلف المداخلات والنشاطات التي قامت بها الجمعية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - تأثيرالإستعمار الفرنسي على الشخصية الجزائرية  المغرب اليوم  - تأثيرالإستعمار الفرنسي على الشخصية الجزائرية



 المغرب اليوم  -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

تألق كامبل بفستان أسود في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس - مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - تأثيرالإستعمار الفرنسي على الشخصية الجزائرية  المغرب اليوم  - تأثيرالإستعمار الفرنسي على الشخصية الجزائرية



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib