المغرب اليوم  - الطالب عبد الرحمان رمز حقيقي للشبيبة المجتهدة في القصبة الجزائرية

الطالب عبد الرحمان "رمز حقيقي للشبيبة المجتهدة في القصبة الجزائرية"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الطالب عبد الرحمان

الجزائر - وكالات

وصف المؤرخ، محمد رباح،  السبت بالجزائر العاصمة الشهيد طالب عبد الرحمان الذي اعدم بالمقصلة في 1958 ب"الرمز الحقيقي للشبيبة المجتهدة للقصبة" خلال حرب التحرير الوطنية. و روى محمد رباح خلال ندوة متبوعة بنقاش حول "دور الحركة الطلابية في الكفاح من أجل الأستقلال" التزامات الجزائريين خلال حرب التحرير ضاربًا مثل طالب عبد الرحمان الذي خصه بتحية بالغة في الكتاب الذي الفه تكريما لروح هذا البطل. و أشار المؤرخ انه "فور سماع نداء الأتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين في 19 مايو 1956 الموجه للطلبة الجزائريين أوقف طالب عبد الرحمان الذي كان طالبًا بكلية العلوم بجامعة الجزائر دراسته و التحق بالمجاهدين في جنوب شرق أزفون حيث كان مكلفا بصنع القنابل و متفجرات أخرى تستعمل في الكمائن". و قد أظهر طالب عبد الرحمان كيميائي الثورة الذي كان يجيد العلوم الرياضية و الفيزيائية براعة كبيرة في صنع المتفجرات مؤديًا خدمة كبيرة لجبهة التحرير الوطني التي كانت في حاجة إلي هذه التقنيات كما أوضحه محمد رباح. في 10 اوت 1956 قامت منظمة "اليد الحمراء" الفرنسية بعملية ارهابية بشارع تاب أستهدفت السكان المسلمين في القصبة محدثة هلعا في أوساط السكان الجزائريين. و قد قررت جبهة التحرير الوطني الرد عليها. وهكذا بدأت "معركة الجزائر" بالمشاركة المحورية للشاب طالب عبد الرحمان الذي زود شبكات جيش التحرير الوطني في منطقة العاصمة المستقلة بالقنابل و المتفجرات. و هكذا كما واصل المؤرخ "أصبح طالب عبد الرحمان مناضلًا بأتم معنى الكلمة ساهم بشكل عزز به صفوف المقاومة الجزائرية بإنجاز عدة كمائن في مختلف مناطق البلاد خاصة في الولاية الثالثة التاريخية (القبائل)". صدر في حقه اثر محاكمته حكم بالاعدام مع جميلة بوحيرد البطلة الاخرى لحرب التحرير الوطني. اعدم بالمقصلة بسجن سركاجي في القصبة في 24 افريل 1958 وهو في زهرة شبابه (28 سنة).

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الطالب عبد الرحمان رمز حقيقي للشبيبة المجتهدة في القصبة الجزائرية  المغرب اليوم  - الطالب عبد الرحمان رمز حقيقي للشبيبة المجتهدة في القصبة الجزائرية



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الطالب عبد الرحمان رمز حقيقي للشبيبة المجتهدة في القصبة الجزائرية  المغرب اليوم  - الطالب عبد الرحمان رمز حقيقي للشبيبة المجتهدة في القصبة الجزائرية



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib