المغرب اليوم  - رام الله إطلاق مشروع الفنون الأدائية للمسارح والمعاهد الموسيقية

رام الله: إطلاق مشروع الفنون الأدائية للمسارح والمعاهد الموسيقية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - رام الله: إطلاق مشروع الفنون الأدائية للمسارح والمعاهد الموسيقية

رام الله ـ وفا

أعلنت مؤسسة عبد المحسن القطان عن إطلاق مشروع الفنون الأدائية لإحدى عشرة مؤسسة فنية ما بين مسارح ومعاهد للموسيقى. وأوضحت المؤسسة في بيان صحفي، أن المشروع يهدف إلى محاولة إيجاد مجتمع ديمقراطي قائم على احترام حقوق الإنسان، وتعزيز الهوية الفلسطينية ومبادئ الديمقراطية، من خلال التركيز على فئتي الأطفال والشباب ما بين 6-25 عاما. وقال مدير عام المؤسسة زياد خلف خلال مؤتمر صحفي عقد في مقر المؤسسة في رام الله اليوم الخميس، إن المشروع يحمل عنوان 'السبيل نحو التعبير عن الذات والديمقراطية'، ويموله الاتحاد الأوروبي، ويضم أكثر المؤسسات والمسارح العاملة في فلسطين. وأشار خلف إلى أن الثقافة في فلسطين مهمشة، مشدّدا على أهمية رفع الوعي بالثقافة، خاصة في جيل الأطفال والشباب، بالتعاون مع وزارات التربية والتعليم والثقافة. وستقوم الفئات المشاركة في المشروع بعقد عدد من الأنشطة تتنوع ما بين المسرح والرقص، السيرك، والموسيقى، لإبراز قدراتهم بالتعبير عن ذاتهم، وتعزيز ثقتهم بأنفسهم، وتنمية مبادئ احترام الآخرين، وتقبّل أرائهم. بدورها، أكدت رئيسة قسم الشؤون الاجتماعية في مكتب ممثل الاتحاد الأوروبي أولغا باوس غيبرت، أهمية البرامج الثقافية في فلسطين ودوها في المجتمع، مشيرة إلى أن هناك مؤسسات عديدة فاعلة في هذا المجال، يقومون بدور مهم في مواجهة الاحتلال بالفعاليات لثقافية. وأوضحت أن الثقافة تجمع فلسطين تحت مظلة واحدة، خاصة في ظل ما تعانيه من انقسام، وتسهم في تحقيق حلم الدولة الواحدة، والترويج للقضية الفلسطينية، والمحافظة على هويتها. من ناحيتها، تحدثت مديرة مسرح الحارة في بيت جالا مارينا برهم، عن دور المسرح في هذا المشروع، الذي هو جزء من مؤسسة شبكة الفنون، مضيفة أن المسرح يعمل على تأكيد الحشد والمناصرة للتغيير في سياسة الثقافة في فلسطين، لنشر وتوعية المجتمع الفلسطيني بأهمية ودور الفنون الأدائية. وقالت 'من خلال هذه الفنون نستطيع التخفيف من الضغوطات النفسية التي تعانيها النساء من خلال عرض مسرحيات وأبحاث تتحدث عن حقوقهن، وتقديم نماذج إيجابية عنهن، وتمكينهن من اتخاذ قرارات مصيرية دون خوف'. يذكر أن المؤسسات المشاركة في هذا المشروع هي: جمعية الكمنجاتي، وفرقة الفنون الشعبية الفلسطينية، مدرسة سيرك فلسطين، مركز الفن الشعبي، مسرح الحارة، مسرح الحرية، مسرح عشتار، مسرح نعم، معهد إدوارد سعيد الوطني للموسيقى ومعهد الماغنيفيكات. يشار إلى أن الإحدى عشرة مؤسسة فنية تنوي تشكيل شبكة وتسجيلها رسميا، للتنسيق والعمل الجماعي ما بين المؤسسات العاملة في هذا المجال، كما سيفتح باب الانتساب والعضوية لها، لإيلاء الفنون الأدائية اهتماما خاصا، وجعلها على سلم الأولويات.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - رام الله إطلاق مشروع الفنون الأدائية للمسارح والمعاهد الموسيقية  المغرب اليوم  - رام الله إطلاق مشروع الفنون الأدائية للمسارح والمعاهد الموسيقية



 المغرب اليوم  -

خلال مشاركتها في أسبوع ميلان للموضة

بيلا حديد تتألق في فستان باللونين الأصفر والأسود

ميلانو - ليليان ضاهر
تألقت العارضة بيلا حديد، خلال مشاركتها في أسبوع ميلان للموضة، في عرض فيرساتشي في إيطاليا، مرتدية فستانًا نصف شفاف ذات ألوان متدرجة بين الأسود والأصفر، مع فتحة أعلى الفخذ. وانتعلت شقيقتها جيجي حديد، زوجًا من الأحذية باللونين الأبيض والأسود، ذات الكعب العالي، مع خصلات حمراء مثيرة في شعرها، وظل أسود لعيونها في طلة مثيرة مع بشرها المرمرية. وانضمت حديد إلى شقيقتها جيجي، وكيندال جينر، وستيلا ماكسويل، على منصة العرض، وظهرت بيلا في صورة دراماتيكية، ارتبطت بمصور وسيم، يذكر أنها غازلته. وأوضحت موقع PageSix أن المصور، كان في حفلة LOVE and Burberry في أسبوع لندن للموضة، مع أعضاء نادي Annabel، وأشار الموقع إلى أن الاثنين كان يغازلان بعضهما البعض، في السهرة التي حضرتها عارضات مثل كيندال جينر، وهيلي بالدوين. وأضاف أحد المصادر المطلعة، "كانوا يتهامسون مع بعضهم البعض في أماكن مختلفة في المساء"، وتمت استضافة الحفلة بواسطة جينر وجيجي…
 المغرب اليوم  - الحرفي غزالي بن شريف يكشف أسرار محطاته الفنية

GMT 06:21 2017 السبت ,25 شباط / فبراير

ترامب يتعهد باقتلاع شر تنظيم "داعش" من جذوره
 المغرب اليوم  - ترامب يتعهد باقتلاع شر تنظيم
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib