المغرب اليوم  - أكاديمية الفنون في روما تستعيد دورها في رعاية الإبداع

أكاديمية الفنون في روما تستعيد دورها في رعاية الإبداع

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - أكاديمية الفنون في روما تستعيد دورها في رعاية الإبداع

القاهرة ـ أ.ش.أ

استقبلت الأكاديمية المصرية للفنون بروما أعضاء جائزة الدولة للإبداع الفني، وذلك بعد توقف الجائزة دام عشرة أعوام، حيث عادت آخر دفعة من أعضاء الجائزة إلى أرض الوطن في عام 2006. ويأتي ذلك حرصا من إدارة الأكاديمية على إعادة إحياء هذه الجائزة، لما تمثله من قيمة فنية وإبداعية ،وبرغم العديد من الصعوبات التي واجهت إدارة الأكاديمية في تفعيل الجائزة مرةً أخرى، والتحديات التي تواجه وزارة الثقافة في القوت الحالي التى تسبب فى تأجيلها عدة مرات قد أصدر الأستاذ الدكتور محمد صابر عرب وزير الثقافة، قراراً بسفر أعضاء الجائزة إلى الأكاديمية تأكيداً على دعم الطاقات الإبداعية الشابة، واهتمام الدولة بمواكبة الحراك الثقافي الفني الدولي، وخاصة إيطاليا التي تعد دولةً ذات تاريخ فني وحضارة عريقة. من جهتها عقدت الأستاذة الدكتورة جيهان زكي مدير الأكاديمية لقاء مع أعضاء الجائزة فور وصولهم إلى روما، للبدء في المضي قدما نحو تنفيذ مشروعاتهم الفنية بالتعاون مع الجامعات والمؤسسات الفنية الإيطالية، السابق إعدادها من قبل فريق العمل بالأكاديمية. كما تم إعداد سلسلة من المحاضرات على مدار فترة إقامتهم بروما التى تستمر لمدة 6 شهور.. وسيلقيها كوكبة من أعلام التعاون الدولي الثقافي بدأت بعميد كلية الفنون الجميلة بروما وعدد من الفنانين والكتاب بهدف ترسيخ أهمية الحوار مع الآخر والتعاون الدولي في مجال الفنون والثقافة. وأشار عماد عبد المحسن المسئول عن الانشطة الثقافية والفنية بالاكاديمية إلى أنه تم إضافة تخصصات مجالات فنية جديدة، تم استحداثها في ضوء قانون جائزة الدولة للإبداع الفني الذي صدر عام 1984م ، مثل فنون (الكوميكس)، (الفيديو آرت)، و(تصميم الإضاءة المسرحية). وذلك رغبةً من الأكاديمية في مواكبة التقنيات العالمية الحديثة المستخدمة في هذه الفنون..والاستفادة بهذه الخبرات ونقلها لمصر. يذكر أن المجموعة المشاركة في جائزة الدولة للإبداع هذا العام، تضم في عضويتها والفنانون أسماء النواوي (التصوير)، مروة عودة (تصميم أزياء)، سامية عبد المنصف (نحت)، مريم فريد (فيديو آرت)، عمرو طلعت (كوميكس)، شيماء محمود (نقد فني)، محمد فتحي (تصميم إضاءة مسرحية). والمعماري أحمد زهران في مجال العمارة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - أكاديمية الفنون في روما تستعيد دورها في رعاية الإبداع  المغرب اليوم  - أكاديمية الفنون في روما تستعيد دورها في رعاية الإبداع



 المغرب اليوم  -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تبدو رائعة في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - أكاديمية الفنون في روما تستعيد دورها في رعاية الإبداع  المغرب اليوم  - أكاديمية الفنون في روما تستعيد دورها في رعاية الإبداع



GMT 02:57 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية بتكلفة معقولة في أوروبا
 المغرب اليوم  - أفضل 19 وجهة سياحية بتكلفة معقولة في أوروبا

GMT 07:43 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

كارين برادلي تناقش اتمام صفقة الـ21 للاستحواذ
 المغرب اليوم  - كارين برادلي تناقش اتمام صفقة الـ21 للاستحواذ

GMT 07:33 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

استخدام الشطرنج لمساعدة الطلاب على زيادة التركيز
 المغرب اليوم  - استخدام الشطرنج لمساعدة الطلاب على زيادة التركيز

GMT 03:54 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

ظهور إيفانكا ترامب وغاريد كوشنر في واشنطن
 المغرب اليوم  - ظهور إيفانكا ترامب وغاريد كوشنر في واشنطن

GMT 04:11 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

سكان أستراليا يدعون إلى إعدام حيوانات الكنغر
 المغرب اليوم  - سكان أستراليا يدعون إلى إعدام حيوانات الكنغر

GMT 03:06 2017 الخميس ,01 حزيران / يونيو

شهر حزيران يحمل أوضاعًا تنذر بأزمات عالمية
 المغرب اليوم  - شهر حزيران يحمل أوضاعًا تنذر بأزمات عالمية

GMT 05:05 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

الأشخاص الذين يراقبون سيارة أخرى يتعرضون للحوادث
 المغرب اليوم  - الأشخاص الذين يراقبون سيارة أخرى يتعرضون للحوادث

GMT 09:45 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

تويوتا تقدم سيارة C-HR كروس أوفر مدمجة لـ2017
 المغرب اليوم  - تويوتا تقدم سيارة C-HR كروس أوفر مدمجة لـ2017

GMT 00:59 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

فريال يوسف تُوضّح أنّ دورها في "أرض جو" جذبها
 المغرب اليوم  - فريال يوسف تُوضّح أنّ دورها في

GMT 20:47 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

طرح هاتف "نوكيا 3310" في العالم العربي بسعر كبير
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib