المغرب اليوم  - التنمیة والإبداع الفکري يصدر الطبعة الثانیة من أسرار الخلیقة

"التنمیة والإبداع الفکري" يصدر الطبعة الثانیة من "أسرار الخلیقة"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

طهران - المغرب اليوم

أصدر مرکز التنمیة والابداع الفکري للاطفال والاحداث کتاب "أسرار الخلیقة" بقلم هارون یحیی وترجمة علي رضا عیاري.ویسعی هذا الکتاب عبر الاستعانة بآیات القرآن المجید وتأثیر الآیات علی العلوم الحدیثة من شرح طرق معرفة الذات للاحداث.وجاء في آخر الکتاب مایلي: "إن الله تعالی طلب منا مراراً عبر قرآنه الکریم التفکر في خلقة الکون وهذا بلا شک یعتبر مفتاح وسبیل الوصول الی کنه الخلیقة ومعرفة الخالق. کما یقدم لنا هذا الکتاب نماذج عجیبة لنظام الخلیقة. نماذج یمکن لها بالاضافة الی کافة المعطیات والمعلومات الاخری من مساعدتنا في إیماننا بالله الواحد."    کما نقرأ في جانب من هذا الکتاب: "إن الجینات ورغم وظائفها الحیاتیة لاتتعدی کونها ذرات غیر هادفة وغیر عالمة. وعلیه فهل هذا النظام الفائق والواعي والکامل یعود إلیها؟ إن کل جینة من هذه الجینات تعتبر من معاجز الخلقة، وهي تتبع بارئها من دون شیئ آخر. والشاهد علی هذا هو مانشاهده من حوالینا، وإذا لم یکن کذلک وإذا لم یأمر الله بذلک فکیف بإمکان هذه الجینات من القیام بکل هذه الاعمال العجیبة والمدهشة؟..."   ولد هارون یحیی عام 1956 في ترکیا وله إسم مستعار هو عدنان اوکتار ویعتبر من أبرز وأهم وأشهر العلماء غیر المعممین في العالم الاسلامي. حیث ترجمت کتبه التي فاقت 200 کتاب الی الکثیر من لغات العالم ومنها الفارسیة.هذا وأصدر مرکز التنمیة والابداع الفکري للاطفال والاحداث  الطبعة الثانیة من کتاب "أسرار الخلیقة" وذلک في 1500 نسخة ویباع بسعر 3800 تومان.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - التنمیة والإبداع الفکري يصدر الطبعة الثانیة من أسرار الخلیقة  المغرب اليوم  - التنمیة والإبداع الفکري يصدر الطبعة الثانیة من أسرار الخلیقة



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يعيّن ماكماستر مستشارًا للأمن القومي

GMT 21:16 2017 الأربعاء ,04 كانون الثاني / يناير

كتاب هتلر يسجل أعلى المبيعات في ألمانيا

GMT 20:54 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

أعلى 10 كتب مبيعًا في مكتبات "أ" 2016

GMT 20:36 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

"الصفار" تتصدر قائمة نيويوك تايمز

GMT 22:03 2016 الجمعة ,23 كانون الأول / ديسمبر

"كيف تصبح إنسانًا؟" يعود لقائمة الأكثر مبيعًا

GMT 20:29 2016 الثلاثاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

"أرض الإله" في المرتبة الثانية لمبيعات "ديوان"

GMT 21:43 2016 الجمعة ,16 كانون الأول / ديسمبر

"رحلة الدم" الأكثر مبيعًا في الشروق

GMT 21:52 2016 السبت ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"الجانب الخطأ في الوداع" تتصدر قائمة نيويورك تايمز

GMT 21:18 2016 الجمعة ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"رحلة الدم" لإبراهيم عيسى تحقق مبيعات قياسية
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib