المغرب اليوم  - صدور الطبعة العربية لـحركة الإصلاح في التراث الإسلامي لـشارل سان

صدور الطبعة العربية لـ"حركة الإصلاح في التراث الإسلامي" لـ"شارل سان"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - صدور الطبعة العربية لـ

القاهرة - بنا

صدر مؤخرًا عن المركز القومي للترجمة في مصر الطبعة العربية لكتاب "حركة الإصلاح فى التراث الإسلامي" للمؤلف شارل سان برو ونقله للغة العربية المترجم أسامة نبيل. يناقش الكتاب قضية كيف أن الإسلام دين التزام وتطور، وأن التوحيد جاء لينقل البشر إلى مرتبة أسمى وأعلى وليس العكس، وأن ما يفعله مدعو الإسلام يصب في إطار الأفكار السائدة التي يصنعها أعداؤه مستهزئين بالإسلام والمسلمين . ويتكون الكتاب من 191 صفحة موزعة بين ثلاثة أجزاء وخاتمة، حيث يعلن المؤلف فى مقدمة الكتاب وبمنتهى الصراحة، عن الخطأ الجسيم الذى وقع فيه الفكر الأوروبي بشأن ربط تراجع المجتمعات الإسلامية بجمود الإسلام، وتعجب بسخرية من الموقف الغربي من الإسلام، والمبنى على أسس وتفسيرات سطحية . وقد تبنى الكاتب قضية كبيرة ومهمة، ألا وهى أن الدين الإسلامي دين تطور وإصلاح، ونظرا لأن الإسلام دين ودنيا فهو يهتم ليس فقط بالعبادات لكن أيضا بالمعاملات. ف الجزء الأول من الكتاب يقدم المؤلف تعريفا دقيقا لمعنى الإصلاح وعلاقته بالفكر السلفي، ثم يتحدث فى الجزء الثاني باستفاضة عن الحركة الإصلاحية في التاريخ الإسلامي منذ بداية تأسيس الدولة العثمانية حتى العصر الحديث، وكان من الطبيعي أن يتحدث المؤلف في الجزء الثالث والأخير عن الإسلام وتحديات العصر والعالم الغربي. واكد مترجم الكتاب الدكتور أسامة نبيل، أن هذا الكتاب سيضيف جديدا إلى القارئ العربي ليس فقط بغرض الاطلاع على آخر ما كتبه الغرب عن الثقافة الإسلامية والعالم الإسلامي بل للتعرف على وجهة نظر الآخر المتعددة عن الإسلام والمسلمين، فعندما يقوم مفكر كبير ورجل قانون وأستاذ جامعة مثل شارل سان برو بتصحيح كثير من المفاهيم الإسلامية عند الغرب، سيكون حديثه مقبولا لدى الغرب لأنه يمثل ثقافتهم، ولأنه حاول أن يكون موضوعيا وعادلا. المؤلف شارل سان برو، مدير مرصد الدراسات الجغرافية السياسية بباريس، وباحث في مركز موريس هوريو بكلية الحقوق بباريس، وأستاذ الدراسات الإسلامية بجامعة اوبرتا بإسبانيا، كتب العديد من المؤلفات في مجال الإسلام والعالم العربي وترجمت أعماله إلى لغات أجنبية كثيرة .

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - صدور الطبعة العربية لـحركة الإصلاح في التراث الإسلامي لـشارل سان  المغرب اليوم  - صدور الطبعة العربية لـحركة الإصلاح في التراث الإسلامي لـشارل سان



 المغرب اليوم  -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء وتنتقد الثقافة الأميركية

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بـ"الأحجار الكريمة"، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - صدور الطبعة العربية لـحركة الإصلاح في التراث الإسلامي لـشارل سان  المغرب اليوم  - صدور الطبعة العربية لـحركة الإصلاح في التراث الإسلامي لـشارل سان



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib