أحزاب بريطانية تطالب بإجراء استفتاء شعبي بشأن اتفاق الـبريكست

يقودها سبعًا من المجموعات المعارضة للخروج من الاتحاد الأوروبي

أحزاب بريطانية تطالب بإجراء استفتاء شعبي بشأن اتفاق الـ"بريكست"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - أحزاب بريطانية تطالب بإجراء استفتاء شعبي بشأن اتفاق الـ

استفتاء شعبي بشأن اتفاق الـ"بريكست"
لندن - سليم كرم

أطلقت الأحزاب البريطانية، الأحد، حملة تحت عنوان "حملة تصويت الشعب"لاستفتاء البريطانيين مجددًا في شأن اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي "بريكسيت"، مؤكدة حق المواطنين، وليس فقط السياسيين، في الإدلاء برأيهم بشأن الاتفاق، وذلك بهدف منح الجمهور البريطاني صوتًا في شأن الاتفاق النهائي لـ"الطلاق مع أوروبا"، وإن كان سيجعل بريطانيا في وضع أفضل.

وتقود الحملة حركة "بريطانيا المفتوحة"، التي انبثقت من الحملة الرسمية لـ "البقاء" في الاتحاد الأوروبي في استفتاء عام 2016، وتشمل سبعًا من المجموعات المعارضة لـ "بريكست" تعمل من المكتب نفسه في لندن، إضافة إلى ويلز وأوروبا، وقال المدير التنفيذي لحركة "بريطانيا المفتوحة" جيمس ماكغروري "سواء كنا نعتقد أن الحكومة ستفاوض على اتفاق جيد أو سيء، فإن بريكست أمر مهم... لكنه ليس حتميًا. ما ستتوصل إليه الحكومة سيكون الاتفاق الحقيقي، وليس ما وعدت به في الاستفتاء. يجب أن لا يكون اتفاقًا نهائيًا". وتابع أن "بريكست سيؤثر في جميع من هم في البلاد، لذلك يجب ألا نترك لـ650 سياسيًا اتخاذ قرار حول مستقبل 65 مليون شخص".

من جانبه، أعرب الممثل باتريك ستيورات، عن تأييده استفتاء جديدًا، وقال لـ "هيئة الإذاعة البريطانية" "بي بي سي"، إن الشروط التي ستتمخض عنها المفاوضات على "الطلاق" مختلفة تمامًا عن تلك التي تم التصويت عليها في استفتاء الخروج عام 2016.

وفي سبيل دعم الحملة، استحضر ستيورات شخصيتين سينمائيتين وصفهما بأنهما وجهه الآخر، هما جون لوك بيكار في فيلم "ستارتريك"، وتشارلز خافيير في فيلم "إكس من"، مشيرًا إلى أنهما شخصان "ممتازان ومحترمان" يهمهما المصلحة العامة، وهما "كانا سيصوتان من أجل البقاء"، أما وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون، فوعد بأن "الطلاق" سيسمح لبريطانيا بـ "الذهاب بجرأة إلى مناطق ربما تجاهلناها في الأعوام الـ45 الماضية".

ولا تزال مسألة "بريكست" تسبب الانقسام في بريطانيا مع اقتراب موعد خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي بعد أقل من عام. وفي استفتاء حزيران/ يونيو 2016 على "الطلاق"، صوّت 52 في المئة من سكان بريطانيا وإيرلندا الشمالية والكومنولث، إضافة إلى البريطانيين الذين يعيشون خارج البلاد منذ 15 عامًا، لمصلحة الخروج من الاتحاد. ومن المقرر أن تخرج بريطانيا في آذار/ مارس  2019، على أن تمر البلاد بمرحلة انتقالية حتى نهاية عام 2020.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحزاب بريطانية تطالب بإجراء استفتاء شعبي بشأن اتفاق الـبريكست أحزاب بريطانية تطالب بإجراء استفتاء شعبي بشأن اتفاق الـبريكست



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحزاب بريطانية تطالب بإجراء استفتاء شعبي بشأن اتفاق الـبريكست أحزاب بريطانية تطالب بإجراء استفتاء شعبي بشأن اتفاق الـبريكست



أكّدت أنها تقتني أشيائها من فندي وغوتشي

هاديش تتألق في ثوب لـ "جيامباتيستا فالي هوت كوتور

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
دخلت الكومديانه تيفاني هاديش في خط الموضة لنشر العلامة التجارية الجديدة في العدد الثالث من مجلة دبليو, وعلى الرغم من أن نجمة "رحلة الفتيات" ذات 38 عامًا، أثبتت قدرتها على تصميم الأزياء الراقية مثل المحترفين، فقد اعترفت لوس أنجلوس بأنها لا تحمل حقيبة يد، قائلة "فلسفتي هي، أنه مهما كانت تكاليف الحقيبة، فمهمتها أن أتمكن من الحفاظ على ذلك مبلغ من المال داخلها وليس صرفة عليها". و نهضت تيفاني هاديش ببراعة، عندما تحولت إلى عارضة أزياء من الدرجة الأولى، ففي وقت لاحق ارتدت تصميمات رونالد فان دير كيمب وكانت تبدو كخادمة من العصور الوسطى. وبعدها ظهرت مرة أخرى ووصفت بأنها "ماري أنطوانيت الجاذبية"، عندما تألقت في ثوب من تصميم "جيامباتيستا فالي هوت كوتور" مع طبقات ومستويات من التول الوردي وحزام وسط بسيط. تيفانى تعيد ارتداء نفس الفستان فى الأوسكار وتألقت  بزيها الأحمر الساحر، به في مسلسل "كارمايكل شو"

GMT 06:40 2018 الجمعة ,20 إبريل / نيسان

ملابس فصل الربيع في خمسة أنماط للشعور بالراحة
المغرب اليوم - ملابس فصل الربيع في خمسة أنماط  للشعور بالراحة

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 10:04 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

مغربي يضبط زوجته برفقة مديرها في الدار البيضاء

GMT 15:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوج نجاة اعتابو ينفي علاقتها ببارون مخدرات الفنيدق

GMT 15:38 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل جديدة عن كيفية هروب "بارون" المواد المخدرة في الفنيدق

GMT 20:44 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

موجة برد قارس تجتاح مناطق عدة في المغرب انطلاقًا من السبت
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib