تظاهرات عمالية تعم فرنسا تطالب ماكرون بالرجوع عن إجراءاته الاقتصادية

كانت بمجملها سلمية باستثناء حادثين وقعا على الضفة اليسرى من باريس

تظاهرات عمالية تعم فرنسا تطالب ماكرون بالرجوع عن إجراءاته الاقتصادية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تظاهرات عمالية تعم فرنسا تطالب ماكرون بالرجوع عن إجراءاته الاقتصادية

موقع "نيويورك تايمز"
باريس - مارينا منصف

نشر موقع "نيويورك تايمز" تقريرًا حول التظاهرات التي أندلعت أمس الثلاثاء في فرنسا والتي ضمت عشرات الالاف من الاشخاص جابوا شوارع باريس ومدن فرنسية اخرى في محاولة من جانب النقابات اليسارية لوقف الاصلاحات الاقتصادية للرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون. وكانت الاحتجاجات والإضرابات البسيطة على وسائل النقل العام والخدمة المدنية سلمية باستثناء حادثين على الضفة اليسرى من باريس حيث اشتبك أكثر من 100 شاب ملثمين مع شرطة مكافحة الشغب، الذين ردوا عليهم بالغاز المسيل للدموع.

وألقي القبض على رجلين في كراج للحافلات كانوا قد ألحقوا أضرارًا في لوحات الإعلانات خلال الشجار الذي اندلع في ساحة "ديتالي". ونشب الشجار بين حوالى 100 من المسلحين "الفوضويين والفاشيين" ضمن المسيرة في مدينة "ليون". والقى الزعيم النقابي الذي نظم الاحتجاج، اللوم على الفوضويين وحملهم مسؤولية العنف خلال ما وصفه بظاهرة منتصرة للقوة ضد إزالة ماكرون بعض الضمانات التي تحمي العمال الفرنسيين. وقال فيليب مارتينيز، زعيم الحزب الشيوعي: "إنه اليوم الأول، ويبدو أنه شهد نجاحًا باهرا. وادعى أن 100 ألف شخص قد خرجوا عبر فرنسا وأن 60 ألف شخص شاركوا في احتجاج باريس.

وأوضح مراقبو الشرطة أن نسبة الإقبال بلغت 30 في المائة.  ويبدو ان الاحتجاج الاكبر خارج باريس كان في "مرسيليا"، القاعدة الجديدة لجان لوك ميلينتشون زعيم "حزب اليسار" الذي فاز بمقعد برلماني في حزيران / يونيو الماضي. وتوقع السيد ميلينشون، الذي جاء في المركز الرابع في الانتخابات الرئاسية، أن الغضب الشعبي سيجبر الرئيس ماكرون على التخلي عن الإصلاحات التي تصب في صالح أصحاب الأعمال التجارية. وقال ميلينشون: " هذا البلد لا تريد الليبرالية، وأن فرنسا ليست بريطانيا ".

وقد تم الغاء بعض خدمات السكك الحديدية الرئيسية وتعرضت شبكة النقل في باريس الى تأخيرات ولكن الاضطراب الرئيسي أمس سببه مشغلو المعارض الذين قاموا بحصارهم الخاص في العاصمة باريس والمدن الاخرى بالشاحنات فى ساعة الذروة الصباحية. وكانوا يحتجون على قاعدة جديدة تلزم المجالس بفتح أرض المعارض للمنافسة بدلا من منح حقوق للشركات العائلية التي تسيطر تقليديا على هذه الصناعة.

وقضى ماكرون يوم الثلاثاء على الجانب الآخر من المحيط الأطلسي، حيث كان يتفحص الأضرار الناجمة عن إعصار "إرما" في "سانت مارتن". وقد تعهد الرئيس البالغ من العمر 39 عاما مرارا بأنه لن يتراجع عن إصلاحاته مهما كانت مقاومة المتظاهرين والمضربين. ويبدو انه عارض خصومه الاسبوع الماضى عندما وصفهم ب "المتسللين والسخراء والمتطرفين".

وقد صدر إصلاح قانون العمل، الذي يمكن الشركات من فصل العمال بتكلفة أقل ومنح الشركات الصغيرة الحق في التفاوض بشأن ظروف العمل مع الموظفين، بموجب مرسوم تنفيذي بعد أن وافق البرلمان على طريقة المسار السريع. في انتصار للرئيس ماكرون، تم تخفيف قوة الاحتجاج بغياب اثنين من أكبر ثلاث نقابات. وكلاهما يعارضان إصلاحات قانون  العمل ولكنهما لا تتفقان مع الدعوة إلى المواجهة الشاملة، في حين أنهما ما زالتا تتفاوضان مع حكومة ماكرون المركزية. وقد انضم أعضاء الرتب والأعضاء في النقابات إلى المسيرات. جدير بالذكر أنه سيأتي الاختبار التالي للمعارضة العامة للرئيس ماكرون يوم 21 سبتمبر/أيلول، مع يوم من الاحتجاج والعمل الصناعي الذي دعا إليه السيد ميلينشون.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تظاهرات عمالية تعم فرنسا تطالب ماكرون بالرجوع عن إجراءاته الاقتصادية تظاهرات عمالية تعم فرنسا تطالب ماكرون بالرجوع عن إجراءاته الاقتصادية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تظاهرات عمالية تعم فرنسا تطالب ماكرون بالرجوع عن إجراءاته الاقتصادية تظاهرات عمالية تعم فرنسا تطالب ماكرون بالرجوع عن إجراءاته الاقتصادية



في إطار سعيها لمساعدة الفئات الفقيرة والمحتاجة

ليلي كولينز تظهر بإطلالة رائعة في حفلة خيرية

لوس أنجلوس ـ ريتا مهنا
لطالما عُرف عن الممثلة الأميركية ليلي كولينز استخدامها لشهرتها في سبيل أهداف نبيلة، لم ترفض الدعوة لحضور حفلة "Go Campaign Gala" الخيري الخاص بجمع الأموال لصالح الأيتام والأطفال الضعفاء في جميع أنحاء العالم، وأطلت النجمة البالغة من العمر 28 عامًا على جمهورها بإطلالة جذابة وأنيقة خلال الحفلة التي عقدت في مدينة لوس أنجلوس، مساء السبت. ارتدت بطلة فيلم "To The Bone"، فستانًا قصيرًا مطبوعًا بالأزهار ذو كتف واحد جذب انظار الحضور، وانتعلت زوجًا من الأحذية الفضية اللامعة ذات كعبٍ عال أضاف إلى طولها مزيدا من السنتيمترات، وتركت شعرها منسدلا بطبيعته على ظهرها، واكملت إطلالتها بلمسات من المكياج الناعم والقليل من الاكسسوارات. ونشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، صورًا لكولينز برفقة الممثل الشهير روبرت باتينسون بطل سلسلة أفلام "Twilight"، الذي جذب الانظار لإطلالته المميزة. بدأت الممثلة الأميركية العمل على تصوير فيلم "Tolkein"، وهو فيلم دراما سيرة ذاتية، الفيلم من بطولة

GMT 09:13 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"المعطف الصوفي" أفضل قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات
المغرب اليوم -

GMT 08:02 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مدينة "تبليسي" وجهتك المثالية في عطلة نهاية الأسبوع
المغرب اليوم - مدينة

GMT 08:08 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة داخل منزل "فورناسيتي" تكشف عن مزج خيالي للفن بالديكور
المغرب اليوم - جولة داخل منزل

GMT 04:06 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ترنتي ميرور" تأمل في شراء مجموعة صحف جديدة في انجلترا
المغرب اليوم -

GMT 06:00 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحجار النادرة تزين المجموعة الجديدة من "بوميلاتو"
المغرب اليوم - الأحجار النادرة تزين المجموعة الجديدة من

GMT 09:07 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيبتون بارك تمثل أفضل الأماكن الهادئة في لندن
المغرب اليوم - سيبتون بارك تمثل أفضل الأماكن الهادئة في لندن
المغرب اليوم - لا تتعجل عند شراء أي قطعة أثاث لمنزل أحلامك لمجرد اقتناصها

GMT 06:36 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

قائد السلاح النووي الأميركي سيرفض تنفيذ أوامر ترامب
المغرب اليوم - قائد السلاح النووي الأميركي سيرفض تنفيذ أوامر ترامب

GMT 19:57 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

عطاف الروضان تبرز أهمية مواقع التواصل في دعم قضية المرأة
المغرب اليوم - عطاف الروضان تبرز أهمية مواقع التواصل في دعم قضية المرأة

GMT 21:02 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرطة تستدعي صاحب برنامج "ليالي ماريو" على "فيسبوك"

GMT 02:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وائل جمعة يهنئ مدرب الرجاء بعد فوزه بكأس العرش

GMT 16:07 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يذبح غريمه في بني ملال ويُرسله للطوارئ في حالة حرجة

GMT 14:01 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة 15 سيدة خلال توزيع مساعدات غذائية في الصويرة

GMT 19:37 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الملك محمد السادس يتكفل بدفن وعزاء ضحايا "فاجعة الصويرة"

GMT 09:06 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على فيتامينات تساعدك على الوصول للذروة الجنسية

GMT 23:10 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل هروب عبد الحق بنشيخة من "المغرب التطواني"

GMT 08:50 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع عدد ضحايا رحلة الاستجمام في إقليم أزيلال

GMT 15:41 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

النيجيري شيسوم شيكاتارا يقرر الرحيل عن الوداد البيضاوي

GMT 06:00 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

توقعات "الأرصاد الجوية" لطقس المملكة المغربية الإثنين

GMT 09:05 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أسعار المحروقات بعد إقرار الزيادة الجديدة

GMT 20:38 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

السجن لشاب اغتصب فتاة أمام والدها في الجديدة

GMT 00:26 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة أكبر معمر في المغرب عن عمر 140 عامًا

GMT 16:57 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

رونار يقع في حب الصخيرات ويستقر بها منذ نحو عام

GMT 09:48 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

ضحايا حادث التدافع في المغرب يتركن 46 يتيمًا

GMT 23:07 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

لقجع يؤكد ننتظر رد "الفيفا" في قضية منير الحدادي

GMT 21:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

السجن لمدة عام لشاب بتهمة ممارسة الجنس مع قاصر

GMT 22:58 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الأمن" ينفي تحرش شرطيين بسيدتين في الدار البيضاء"

GMT 17:08 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

عامل إقليم الصويرة أمام القضاء تطبيقًا للتعليمات الملكية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib