المغرب اليوم  - داعش يهاجم زعيمالقاعدة لتأييده استفتاء أردوغان في إقرار التعديلات الدستورية

حرب بيانات مسيئة لأيمن الظواهري مع بدء العملية السياسية في سورية

"داعش" يهاجم زعيم"القاعدة" لتأييده استفتاء أردوغان في إقرار التعديلات الدستورية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

عناصر من تنظيم داعش
تونس - حياة الغانمي

هاجم  تنظيم "داعش" في العدد الأخير من صحيفة النبأ، الصادرة الخميس، تنظيم القاعدة وزعيمه أيمن الظواهري لـ" عقيدته الضالة وقادته الفاسدين المستبدين وعلماء السوء المرقعين لهم والمنقلبين على أعقابهم".

واعتبر "داعش"، أن القاعدة تحاول استثمار بعض انسحاباته من بعض المدن "حالمين بأخذ البيعة من السكان لإقامة دول رسموها في مناماتهم". كما انتقد الموقف الأخير لتنظيم القاعدة الذي أيد استفتاء أردوغان في إقرار التعديلات التي أقرها على الدستور التركي "الجاهلي".

وذكره بموقفه الداعم لحكومة " الطواغيت في تونس ومصر وليبيا"  التي اعتبرتها القاعدة  ضمنيًا حكومات ديمقراطية أو حكومات ما بعد الثورة والتي قامت على "أنقاض حكم الطواغيت المستبدين. ساكتين عن "ردتها مادامت تحظى برضا الدهماء".

وشهَّر داعش بموقف القاعدة من القتال في ليبيا ولم تناصب "حكومة الإخوان العداء" بل دخلت " تحت وصايتها  وقاتلت تحت رايتها".

ويأتي هذا التسجيل في إطار حرب تصفية الحسابات بين التنظيمين الإرهابيين، فقد سبق أن بثّت مؤسسة "السحاب" تسجيلها الصوتي المنسوب إلى الظواهري والذي شنَّ فيه الأخير هجومًا على البغدادي ووصفه بـ"الكذاب" قائلاً: "تقول إننا لا نكفر بالطاغوت ونلهث خلف الأكثرية ونمدح محمد مرسي، ونصفه بأنه كان أمل الأمة وبطل من أبطالها وهو أمر غير صحيح. ولم تتوقف بيانات وإصدارات داعش عن الهجوم على الظواهري، الذي اعتبروه فاقدًا للشرعية بعد مقتل أسامة بن لادن.

ومن خلال متابعة بيانات ورسائل "داعش" تزامناً مع بدء العملية السياسية في سورية، استعاد التنظيم المتطرف آماله في إعادة جبهة فتح الشام "جبهة النصرة" سابقًا ومقاتليها إليه، مستغلة حالة الانقسام الشديدة بين صفوف مقاتلي الجبهة؛ ما بين معارضين لفك الارتباط بتنظيم القاعدة وبين أصوات أخرى أكثر تطرفًا مؤيدة لمنهج داعش، وأخرى ترى حلًا مع الاندماج بالعملية السياسية التي تقودها تركيا من خلال تنظيم "أحرار الشام".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - داعش يهاجم زعيمالقاعدة لتأييده استفتاء أردوغان في إقرار التعديلات الدستورية  المغرب اليوم  - داعش يهاجم زعيمالقاعدة لتأييده استفتاء أردوغان في إقرار التعديلات الدستورية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - داعش يهاجم زعيمالقاعدة لتأييده استفتاء أردوغان في إقرار التعديلات الدستورية  المغرب اليوم  - داعش يهاجم زعيمالقاعدة لتأييده استفتاء أردوغان في إقرار التعديلات الدستورية



خلال مشاركتها في عرض مجموعة "بوتيغا فينيتا"

كيندال جينر تبدو مثيرة في ملابس السباحة ثلاثية الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا
وضعت كيندال جينر المسائل العائلية إلى جنب، بعد تصدر خبر حمل شقيقتها الصغرى كايلي جينر مواقع الإنترنت. ووولت اهتمامها إلى منصة الأزياء لعرض أحدث مجموعة للماركة الإيطالية للسلع الجلدية "بوتيغا فينيتا" لربيع وصيف 2018، خلال أسبوع الموضة في ميلانو، السبت.  وخطفت عارضة الأزياء البالغة من العمر 21 عاما، أنظار الحضور وعدسات المصورين، في ملابس السباحة ثلاثية الألوان التي ارتدت عليها سترة برونزية طويلة. وكانت ملابس السباحة مكونة من اللون الأخضر، الأبيض والأسود ومحاطة بحزام رفيع من الجلد الأسود على الخصر، والتي كشفت عن ساقيي جينر الطويلتين. وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الأرجوانية ذات كع،  لتضيف مزيدا من السنتيمترات لطولها، بينما كانت تمسك في يدها حقيبة رمادية أنيقة كإكسسوار رئيسي. وفي حين ظهرت عارضة الأزياء جيجي حديد (22 عاما) مرتدية فستانا رماديا، مزين بخيوط معدنية عاري الصدر، وأضافت له قلادة كبيرة على شكل فراشة. وأكملت النجمة الشهيرة إطلالتها بحقيبة

GMT 01:39 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

دونالد ترامب يؤكد أن فترة كيم جونغ أون لن تطول
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يؤكد أن فترة كيم جونغ أون لن تطول
 المغرب اليوم  - تصاميم فنية غريبة تمثل صرخات غير مُتبعة في الموضة

GMT 02:03 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

طعن صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول
 المغرب اليوم  - طعن صحافية أميركية وأمها السورية في إسطنبول

GMT 09:40 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018

GMT 02:44 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف غموض الأكسجين في الغلاف الجوي للأرض

GMT 01:11 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

منتجع "نان هاي" يعد علامة على "فيتنام الجديدة"

GMT 20:54 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

بطارية هاتف "iPhone 8" أصغر من بطارية هاتف "iPhone 7"

GMT 04:29 2017 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

تصاميم مفعمة بالحيوية من "بربري" في لندن
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib