معبد يهودي في دمشق يتعرض للسرقة والتدمير

بُني تكريمًا لنبي الله إلياس وعمره 2000 عام

معبد يهودي في دمشق يتعرض للسرقة والتدمير

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - معبد يهودي في دمشق يتعرض للسرقة والتدمير

معبد يهودي في دمشق يتعرض للسرقة والتدمير
دمشق - جورج الشامي

تعرض معبد يهودي، عمره 2000 عام، في أحد أحياء دمشق للنهب والسرقة، حسب ما أكّد أطراف في المعارضة السورية، ووفقًا لم تناقلته وسائل إعلام النظام السوري. حيث قال مدير عام الآثار والمتاحف السورية مأمون عبد الكريم "إن الأضرار طفيفة حتى الآن في معبد جوبر، الذي شيد تكريمًا للنبي إلياس"، وأضاف "إن مسؤولي الطائفة اليهودية المحليين يقولون إن حرمة المكان قد انتهكت، وحدثت أعمال نهب، لكنه لا يستطيع تأكيد طبيعة أعمال السرقة، دون إجراء تحقيق".
وأوضح عبد الكريم "إن مسؤولي الطائفة حاولوا قبل نحو أربعة شهور الذهاب إلى هناك، وتم منعهم من الدخول، لسبب وجود مقاتلين"، وتابع أن "السلطات تعتقد أن اللصوص سرقوا ثريات ذهبية، وأيقونات عمرها من 70 إلى 100 عام"، مشيرًا إلى أنه "يشكك في سرقة آلاف المخطوطات، التي لا تقدر بثمن من المعبد، حيث أن معظمها، بما فيها كتب التوراة المحفوظة في خزانات من الفضة، نقلت بالفعل إلى المعبد الواقع في مدينة دمشق القديمة، وهو أحد المواقع المدرجة على قائمة التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو)".
وأكد عبد الكريم أن "المواقع اليهودية الأخرى لم يلحق بها أي أضرار، وهي تحت سيطرة الحكومة"، مُبينًا أن "السلطات تتعامل مع هذه المعابد اليهودية على أساس قيمتها الأثرية، مثلما يتم التعامل مع أي مسجد أو كنيسة، وأن اليهود، الذين لا يزالون يعيشون في دمشق، يخزنون التحف اليهودية في معبد في الحي اليهودي في المدينة القديمة، يعود إلى العصر العثماني، ولا تزال الطائفة اليهودية الصغيرة في سورية تصلي فيه".
يذكر أن معبد جوبر يقع في حي جوبر المدمر، على الأطراف الجنوبية لدمشق، والذي عاشت فيه طائفة يهودية كبيرة لمئات السنين، حتى أوائل القرن التاسع عشر.
وبدأ مقاتلو المعارضة، الذين يسعون للإطاحة بالرئيس بشار الأسد، التحرك إلى جوبر في تموز/ يوليو الماضي، وتتعرض المنطقة منذ ذلك الحين لقصف عنيف بالطائرات والمدفعية، وتلقي الجماعات الموالية للأسد باللوم على مقاتلي المعارضة في الأضرار التي لحقت بآثار سورية، في حين تحمل المعارضة الحكومة المسؤولية عن ذلك.
وأظهرت لقطات مصورة الجانبين وهما يدمران قلاعًا وأضرحة قديمة بالقصف والقتال والتفجيرات، فيما قال ناشط مع المعارضة، يعيش في المنطقة، ويدعى محمد الشامي، "تعرضت جوبر للقصف على يد قوات الأسد على مدى أكثر من 60 يومًا، لم يسلم مبنى من القصف في جوبر، سواءًا كان مقدسًا أم لا"، وأضاف متحدثاً عبر خدمة سكايب على الإنترنت "لكن لحسن الحظ قام المجلس المحلي في جوبر بنقل كثير من التحف من المعبد، ويتم تخزينها حاليًا من أجل سلامتها"، بينما رصد نشطاء سقوط ست قذائف مورتر على الأقل على المعبد، لكن الأضرار التي نجمت عن ذلك طفيفة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معبد يهودي في دمشق يتعرض للسرقة والتدمير معبد يهودي في دمشق يتعرض للسرقة والتدمير



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معبد يهودي في دمشق يتعرض للسرقة والتدمير معبد يهودي في دمشق يتعرض للسرقة والتدمير



خلال مشاركتها في حفلة " Serpentine Gallery"

أليكسا تشونغ تتألق بفستان أسود أنيق من الدانتيل

لندن ـ ماريا طبراني
أثبتت عارضة الأزياء ومقدمة البرامج البريطانية الشهيرة أليكسا تشونغ، أن المشاهير يعانون نفس المأساة بسبب الكعب العالي مثل أي شخص آخر، وظهرت بقدمين حافيتين بعد انتهاء حفل "Serpentine Gallery Summer" في العاصمة البريطانية لندن، ليلة الثلاثاء، والذي ضم عددا من نجوم الموضة، الموسيقى، والفن. وظهرت الفتاة البريطانية البالغة من العمر 34 عاما، مفعمة بالحيوية والنشاط، حيث اعتلت وجهها ابتسامة ساحرة، خلال الحفل، الذي أقيم في حدائق كنسينغتون في لندن . وبعد خروج عارضة الأزياء المعروفة بإحساسها الأنيق، كنموذج ومصممة أزياء شهيرة، من الحفل ، انتزعت حذائها الأسود ذو الكعب العالي من توقيع كريستيان لوبوتان، ومشت بدونه لتحظى بالقليل من الراحة. وارتدت فستانًا أنيقًا من الدانتيل والشيفون الأسود بدون حمالة، يتميز بفتحة أمامية أبرزت مفاتنها، بالإضافة إلى ربطة عنق بنفس اللون حول رقبتها، وصففت شعرها في شكل ذيل حصان فضفاض، ولفتت الانتباه إلى ملامحها المدهشة من خلال المكياج الناعم وظل العيون

GMT 04:55 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

"وايت هافن" يعتبر من أفضل الشواطئ في أستراليا
المغرب اليوم -

GMT 00:39 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

إيمان محروس تصدر مجموعة متميزة من فساتين الزفاف
المغرب اليوم - إيمان محروس تصدر مجموعة متميزة من فساتين الزفاف
المغرب اليوم - التجديف في نهر فلتافا من أروع الأماكن لمحبي المغامرة
المغرب اليوم - استمتع بديكور مكسيكي داخل منزلك من

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib