لغتي الشاعرية تزاوجت بقصة حبّ أفتراضية

مني بشلم في حديث لـ "المغرب اليوم"

لغتي الشاعرية تزاوجت بقصة حبّ أفتراضية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - لغتي الشاعرية تزاوجت بقصة حبّ أفتراضية

الرواية الجزائرية المتألقة منى بشلم
الجزائر-  خالد علواش

الجزائر-  خالد علواش تستعد الرواية الجزائرية المتألقة منى بشلم لإصدار روايتها الجديدة "أهداب الخشية" عن دار "ضفاف ومنشورات الاختلاف" الجزائرية في طبعة جميلة، وكشفت الأديبة منى بشلم في حديث خاص لـ"المغرب اليوم" أن عملها الروائي الجديد يحاكي العالم الافتراضي وتأثيراته على شخصيات الواقع بلغة شاعرية متميّزة أبحرت عبرها أستاذة الأدب في جامعة قسنطينة في قصة حبّ عاشتها مغنية "المالوف" – نوع موسيقى في الشرق الجزائري- التي تستلم ثروة أبيها فيطمع في مالها حبيبها الافتراضي، الرواية تحكي القصة وقصة القصة، ويتخللهما معا قصص متنوعة حصلت لأبطالها، للمغنية وللأستاذ الجامعي تساهم كلها في إثراء النص وإيضاحه، وتستعين بشلم بمقاطع شعرية تمثل إدراجات في "فيسبوك"، وتعتمد طريقة "الشات" بدل الحوار العادي.
غادرت بطلة الرواية أرض الجزائر رفقة والدتها التي انفصلت عن زوجها وغادرت رفقة زوج آخر، لكن والد المغنية يعيدها لتستلم ثروته التي كنزها من أموال الزوجة الأولى وتجارة الزوجة الثانية في المخدرات والخمور، والمهلوسات، تواصل منى بشلم سرد تفاصيل الرواية "تزور المغنية قسنطينة مدينة العشق فتصادف أستاذاً جامعياً تدعوه لزيارة جمعيتها الموسيقية في العاصمة ويفعل بعد سنتين ، في ليلة أول يوم له في العاصمة تتعرض المغنية لحادث سير، فتتسبب في انحراف سيارة شاب واحتراقها وهنا تصاب بعقدة ذنب، تلجأ للأستاذ وتشتعل شرارة الحب و التردد بينهما، لأنه كما تعتقد المغنية يعشق نساء افتراضيات من "الفيسبوك".
يقرر الأستاذ الجامعي تقديم يومياته مع المغنية لصديقة كانت افتراضية ثم صارت زميلة بالعمل تحمل اسم الكاتبة "منى بشلم" لتحول اليوميات إلى رواية ، تتعرف بعدها المغنية ومنى بشلم عن طريق "فيسبوك" وتقرر منى أن تسمع منها الحكاية لتكتب بدل القصة الواحدة قصتان ( أو مجرد طبقتان سرديتان) داخل الرواية ذاتها، على أن تكونا منفصلتين من حيث الجسد النصي و الرؤيا، متقاطعتين من حيث الحكاية. ومن هنا تأخذ الحكاية منعرجاتها الأهم.
استطاعت الرواية منى بشلم أن توغل بتفاصيل عملها الأدبي الجديد فيما يعيشه المجتمع الجزائري من معاناة الفساد المتفشي سياسياً واجتماعياً مبرزة سلوكات سلبية دخيلة على هذا المجتمع كالتسلق والوصولية والرشاوى والهمجية والعنف والقتل، الذي صار مستسهلاً في المجتمع، كما تلقي الضوء على علاقة المرأة والرجل وتغير المفاهيم، وطغيان سوء الظن على العاطفة.
"أهداب الخشية.. عزف على أشواق افتراضية" مكتوبة في شكل فصول متتالية كل فصل معنوّن بحرف، لما تجمع الحروف تشكل عنوانين للقصتين داخل القصة الواحدة، كتبت بعض الفصول بالخط السميك والأخرى بالرفيع فتبدو الطبقتان السرديتان متمايزان، تأتي هذه القصص عن طريق التداعي الحر وانتقالات زمنية غير منتظمة لا يجمع بينها سوى فضاء الذاكرة مما أفسح التلاعب بتقنية الزمن بشكل كبير جداً.
يذكر أن، منى بشلم روائية وقاصة جزائرية وأستاذة جامعية بالمدرسة العليا للأساتذة لها "تواشيح الورد" ومجموعة قصصية "احتراق السراب".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لغتي الشاعرية تزاوجت بقصة حبّ أفتراضية لغتي الشاعرية تزاوجت بقصة حبّ أفتراضية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لغتي الشاعرية تزاوجت بقصة حبّ أفتراضية لغتي الشاعرية تزاوجت بقصة حبّ أفتراضية



انتعلت زوجًا من الأحذية الفضية وطبّقت المكياج الناعم

جوان سمولز تخطف الأنظار بفستان شفاف

لندن - ماريا طبراني
جذبت عارضة الازياء جوان سمولز، أنظار الحضور وعدسات المصورين لإطلالتها المميزة، في عرض أزياء العلامة الشهيرة "ألبيرتا فيريتي"، خلال أسبوع ميلانو للأزياء في إيطاليا يوم الجمعة، حيث ارتدت فستانًا طويلًا شفافًا كشف عن ملابس داخلية سوداء تحته. تميز فستان العارضة البورتوريكية، المذهلة البالغة من العمر 29 عاما، بتطريزات على شكل ريش، والذي انتهي بآخر الفستان بشراريب طويلة إلى الأرض، وأضافت سمولز لشخصيتها المثيرة وجسدها المتناسق مزيدا من التألق، حيث انتعلت زوجا من الأحذية الفضية ذات كعب، مع القليل من الإكسسوارات، وأكملت إطلالتها بالمكياج الناعم والأنيق، مع ظلال العيون الدخانية ولمسة من أحمر الشفاه النيوود والذي أضاف مزيدا من الأناقة إلى جمالها الطبيعي. أثبتت جوان براعتها في مجال الأزياء بينما كانت تمشي على المدرج بكل سلاسة وسهولة في إطلالتها الثانية وبتقديمها عرضًا جريئًا آخر، وتألقت بثوب مُستوحى من الهنود الأميركيين المصممين مع شراريب مميزة وتطريزات ثقيلة، وأكملت إطلالتها بتصفيفة

GMT 10:42 2018 الأحد ,17 حزيران / يونيو

كريغ غرين يقدّم مجموعته الجديدة لربيع وصيف 2019
المغرب اليوم - كريغ غرين يقدّم مجموعته الجديدة لربيع وصيف 2019

GMT 03:14 2018 السبت ,16 حزيران / يونيو

تحويل كنيسة فيكتوريا إلى منزل في ريف كوستولدس
المغرب اليوم - تحويل كنيسة فيكتوريا إلى منزل في ريف كوستولدس

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib