شهور الصيف كانت الأكثر سعادة زوجية وعلاقة حميمية لدى قدماء المصريين

بينما يصل المواليد الجدد إلى الأسر الفرعونية في آذار ونيسان

شهور الصيف كانت الأكثر سعادة زوجية وعلاقة حميمية لدى قدماء المصريين

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - شهور الصيف كانت الأكثر سعادة زوجية وعلاقة حميمية لدى قدماء المصريين

الصيف أكثر سعادة زوجية وعلاقة حميمية لدى قدماء المصريين
القاهرة ـ محمد الشناوي

مارس قدماء المصريين الجنس بصفة أساسية في الصيف، وفقًا لما كشفه بحث جديد، حيث كان شهرا تموز/ يوليو وآب/ أغسطس هما أكثر شهور السنة من حيث إقامة العلاقات الحميمية، لذا كان آذار/ مارس ونيسان/ أبريل هما أكثر الأشهر التي يصل فيها المواليد الجدد إلى مصر الفرعونية، وكان معظم وفَيَات السيدات اللاتي تَلقين حتْفهن أثناء الولادة في هذين الشهرين أيضًا.ونقب علماء آثار في واحة الداخلة في مصر في 765 مقبرة، وتمكنوا من التوصل إلى الشهر الذي تُوفي فيه كل شخص ممن دُفنوا في تلك المقابر، حيث كانت جميع تلك المقابر في مواجهة الشمس.
ووفقًا لما نُشر على "Live Science"، تمكنت الدراسة من تحديد 124 جثة لأطفال، واكتشاف أنهم توفوا في عمر يتراوح بين 18 و45 أسبوعًا من الحمل، وعند الجمع بين المعلومتين، تعرف الباحثون على أكثر الفترات المفضلة لدى أبناء حضارة البحر المتوسط القديمة لإقامة العلاقات الجنسية.
وجاءت النتيجة مذهلة، حيث أشارت إلى أن الصيف كان الموسم المفضل للتزاوج بين رجال ونساء الفراعنة، بينما كانت حضارات أخرى في حوض البحر المتوسط تعتقد أن الحرارة تؤثر سلبًا على الرغبة الجنسية، وتقلل من عدد الحيوانات المنوية، إلا أن المصريين القدماء أثبتوا العكس تمامًا، حيث كانوا يركزون على الخصوبة، ويعرفون كيف يدعمونها.
وكان هناك عامل آخر وراء الطفرة في المواليد خلال آذار/ مارس ونيسان/ أبريل من كل عام لدى قدماء المصريين، وما يقتضي بالتبعية الإكثار من ممارسة الجنس في الصيف، إنه العامل الروحاني، حيث كان الفراعنة يؤمنون بالخصوبة وأهميتها، وبأن أحد أهم أسبابها هو النهر، وكانت الفيضانات تحدث في الصيف مما جعل هذا الفصل من العام يتمتع بقدسية دينية خاصة، وجعله أيضًا رمزًا للخصوبة والنماء.
جدير بالذكر أن ارتفاع معدل المواليد في شهري آذار/ مارس ونيسان/ أبريل، بداية فصل الربيع في مصر، استمر حتى الثلاثينات والأربعينات من القرن العشرين.
على النقيض مما سبق، تتراجع معدلات المواليد في كانون الثاني/ يناير، حيث إنه وفقًا للمعتقدات المسيحية يجب الامتناع عن إقامة علاقات حميمة أثناء الظهور والصوم الكبير (4 آحاد قبل عيد الميلاد و 40 يومًا قبل عيد الميلاد أيضًا) كما كان المسيحيون المصريون يُنصحون بتجنب ممارسة الجنس أيام السبت، الأحد، الأربعاء والجمعة من كل أسبوع.
وكانت هناك بعض الوصفات الطبيعية لمنع الحمل منها وصفة "روث التمساح"، التي كانت تمنع الإنسان من ممارسة الجنس تمامًا.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شهور الصيف كانت الأكثر سعادة زوجية وعلاقة حميمية لدى قدماء المصريين شهور الصيف كانت الأكثر سعادة زوجية وعلاقة حميمية لدى قدماء المصريين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شهور الصيف كانت الأكثر سعادة زوجية وعلاقة حميمية لدى قدماء المصريين شهور الصيف كانت الأكثر سعادة زوجية وعلاقة حميمية لدى قدماء المصريين



خلال مشاركتها في حفلة " Serpentine Gallery"

أليكسا تشونغ تتألق بفستان أسود أنيق من الدانتيل

لندن ـ ماريا طبراني
أثبتت عارضة الأزياء ومقدمة البرامج البريطانية الشهيرة أليكسا تشونغ، أن المشاهير يعانون نفس المأساة بسبب الكعب العالي مثل أي شخص آخر، وظهرت بقدمين حافيتين بعد انتهاء حفل "Serpentine Gallery Summer" في العاصمة البريطانية لندن، ليلة الثلاثاء، والذي ضم عددا من نجوم الموضة، الموسيقى، والفن. وظهرت الفتاة البريطانية البالغة من العمر 34 عاما، مفعمة بالحيوية والنشاط، حيث اعتلت وجهها ابتسامة ساحرة، خلال الحفل، الذي أقيم في حدائق كنسينغتون في لندن . وبعد خروج عارضة الأزياء المعروفة بإحساسها الأنيق، كنموذج ومصممة أزياء شهيرة، من الحفل ، انتزعت حذائها الأسود ذو الكعب العالي من توقيع كريستيان لوبوتان، ومشت بدونه لتحظى بالقليل من الراحة. وارتدت فستانًا أنيقًا من الدانتيل والشيفون الأسود بدون حمالة، يتميز بفتحة أمامية أبرزت مفاتنها، بالإضافة إلى ربطة عنق بنفس اللون حول رقبتها، وصففت شعرها في شكل ذيل حصان فضفاض، ولفتت الانتباه إلى ملامحها المدهشة من خلال المكياج الناعم وظل العيون

GMT 04:55 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

"وايت هافن" يعتبر من أفضل الشواطئ في أستراليا
المغرب اليوم -

GMT 00:39 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

إيمان محروس تصدر مجموعة متميزة من فساتين الزفاف
المغرب اليوم - إيمان محروس تصدر مجموعة متميزة من فساتين الزفاف
المغرب اليوم - التجديف في نهر فلتافا من أروع الأماكن لمحبي المغامرة
المغرب اليوم - استمتع بديكور مكسيكي داخل منزلك من

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib