المغرب اليوم - إفتتاح المهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث تموز المقبل

"شفشاون" تستقبل عشاق الشعر والغناء الأصيل

إفتتاح المهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث تموز المقبل

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إفتتاح المهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث تموز المقبل

المهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث
الدار البيضاء - سعيد بونوار

تفتح مدينة "شفشاون" المغربية أبوابها العتيقة لعشاق الشعر والغناء الأصيل، والمناسبة احتضان المدينة المعروفة بهدوئها وجمالها فعاليات الدورة 28 للمهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث تحت محور"القصيدة المغربية.. إلى أين؟" الذي ستنظمه جمعية أصدقاء المعتمد بشفشاون أيام 4، 5 ،6 يوليو/تموز 2013. وسيشهد المهرجان في دورته الحالية حضوراً كبيراً للغناء الأصيل متجسداً في مشاركة نساء الحضرة الشفشاونية اللواتي يقدمن موشحات جميلة في مختلف الأمسيات الشعرية التي سينشطها شعراء مغاربة معروفين.
وأفاد بيان إدارة المهرجان أن هذه الدورة تنظم بدعم من وزارة الثقافة، وبشراكة مع مجلس جهة طنجة-تطوان، وعمالة الإقليم، والجماعة الحضرية لمدينة شفشاون ومندوبية الثقافة.
  وحسب المصدر ذاته يقترح المنظمون برنامجاً غنياً بمشاركة شعراء ونقاد يمثلون مختلف التيارات والأجيال الشعرية، ويتضمن البرنامج إلى جانب القراءات الشعرية ندوة نقدية حول موضوع "القصيدة المغربية.. إلى أين؟".
  وبذلك  يواصل المهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث بشفشاون الذي يدخل هذه السنة دورته 28 الحفر ضمن التخوم الشاسعة للأسئلة الأساسية لمكونات الشعرية المغربية، وارتأى المقيمون على هذا الحدث الثقافي، الذي تكرس عبر دوراته المتلاحقة كأحد أكبر المهرجانات المغربية التي تنتصر للروح والحب والإبداع والجمال، أن يساءلوا القصيدة المغربية في كل تجليات وأسرار وتفاصيل قلقها. وأشار البيان إلى أنه بموازاة مع القراءات الشعرية ستكون مشاركة موسيقية للفنانة سعاد أنقار والفنان أنس بلهاشمي، كما سيتم توقيع الدواوين الشعرية الصادرة حديثاً.
  وقال البيان، إن الجمعية دأبت على تنظيم المهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث منذ ستينيات القرن الماضي، و"تحرص دائماً وباستمرار على أن يكون المهرجان في موعده السنوي، في مدينة الشعر والحب والجمال".
ومن المنتظر أن يشارك شعراء ونقاد يمثلون مختلف الحساسيات والتجارب والأجيال الشعرية، في هذا الموعد الثقافي الذي يراهن عليه منظموه، ليكون في حلة جديدة، وفي صيغة إبداعية جديدة تراهن على الانفتاح على أجمل الفضاءات الأندلسية بشفشاون وخصوصاً مسرح الهواء الطلق بوطاء الحمام.
واعتبر المنظمون أن مدينة شفشاون ستصبح خلال الدورة الحالية عاصمة للشعر المغربي، وقبلة ومحجاً للعديد من المبدعين وعشاق الشعر، انطلاقاً من كون المهرجان الشعري السنوي يقام لأجل الأخوة والمحبة بين الشعراء، وفرصة لتداول قضايا الشعر واللقاء والتحاور في شؤونه وشجونه.
من هنا كان حرص جمعية أصدقاء المعتمد على انتظام هذا الموعد، وعلى فكرة التنويع في إطار السياق الحاضن أي:"المهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث" أولا لتكريسه بوصفه علامة دالة على الهوية، والانتماء إلى ثقافة مغربية مخصوصة، ثم لترسيخ قيم التعبير الشعري في الحاضر وفي سياق التداول الفني، بما يعنيه هذا الترسيخ من تحصين لمدونة القول والخيال والذوق، والطموح إلى جعل القصيدة المغربية، بشتى لغاتها وأصنافها، مقاماً من مقامات الاحتفاء، وهي المهمة التي قد لا تبدي نتائجها في الأفق المنظور، بيد أنها تتكرس بتواتر الزمن، وتأصل الولع، وازدهار المهارات.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - إفتتاح المهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث تموز المقبل المغرب اليوم - إفتتاح المهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث تموز المقبل



GMT 01:25 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

صناعة الزجاج تنتشر بشكل كبير في مدينة الخليل

GMT 04:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

البعثة السويسرية الفرنسية تعثر على "هرم ذهبي" في سقارة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - إفتتاح المهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث تموز المقبل المغرب اليوم - إفتتاح المهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث تموز المقبل



خلال مشاركتها في حفل افتتاح "إنتيميسيمي"

عارضة الأزياء الداخلية إيرينا شايك تخطف الأضواء بالبيجامة

نيويورك ـ مادلين سعاده
أظهرت العارضة إيرينا شايك جسدها الرشيق، الأربعاء، بعد ولادتها لطفلها الأول للنجم برادلي كوبر، في مارس من هذا العام، وذلك عند حضورها افتتاح العلامة التجارية الإيطالية للملابس الداخلية "إنتيميسيمي"، حيث يقع المتجر الرئيسي لشركة "إنتيميسيمي" في مدينة نيويورك.   وحرصت العارضة، البالغة 31 عامًا، ووجه العلامة التجارية للملابس الداخلية، على جذب الانتباه من خلال ارتدائها بيجامة سوداء مطعمة بشريط أبيض من الستان، حيث ارتدت العارضة الروسية الأصل بلوزة مفتوحة قليلًا من الأعلى، لتظهر حمالة صدرها الدانتيل مع سروال قصير قليلًا وزوج من الأحذية السوداء العالية المدببة، وحملت في يدها حقيبة سوداء صغيرة، مسدلة شعرها الأسود وراءها بشكل انسيابي، وزينت شفاهها بطلاء باللون الأرغواني الداكن، إذ أثبتت أنها لا تبالي بجسدها ورشاقتها عندما شاركت صورة تجمعها بأصدقائها وهي تتناول طبق من المعكرونة.   وتم رصد النجمة سارة  جسيكا، البالغة 52 عامًا، أثناء الافتتاح بإطلالة ساحرة وجريئة تشبه إطلالتها في

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة
المغرب اليوم - احتضار جزيرة

GMT 03:12 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال
المغرب اليوم - ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال

GMT 02:24 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها
المغرب اليوم - دراسة تعلن أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا
المغرب اليوم - شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 04:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الإنسان يظل واعيًا لعدة دقائق بعد إعلان خبر وفاته

GMT 02:28 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فندق "غراند كونتيننتال" إيطاليا حيث الجمال والعزلة والهدوء

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib