عُشاق مهرجان قرطاج يلهبون سهرة الشاب خالد وينتظرون الساهر والرومي

وزير الثقافة التونسي يرفض استقالة الصكلي بعد تجاوزات عرض "الحضرة"

عُشاق مهرجان قرطاج يلهبون سهرة الشاب خالد وينتظرون الساهر والرومي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عُشاق مهرجان قرطاج يلهبون سهرة الشاب خالد وينتظرون الساهر والرومي

الشاب خالد يستقطب الآلاف في مهرجان قرطاج
تونس ـ أزهار الجربوعي

شهدت حفلة ملك "الراي" الجزائري الشاب خالد، في مسرح قرطاج الأثري، إقبالاً جماهيريًا لافتًا، في إطار فعاليات الدورة 49 لمهرجان قرطاج الدولي للعام 2013، حيث سجل جمهور المهرجان رقمًا قياسيًا بحضور 10 ألاف متفرج متجاوزًا طاقة استيعاب المسرح المقدرة بـ8 ألاف مقعد، فيما ينتظره برنامج حافل يضم باقة من ألمع نجوم العرب والعالم، على غرار الفنان العراقي كاظم الساهر، والتونسي لطفي بوشناق، والفرنسي جان ميشال جار، واللبنانية ماجدة الرومي.
وعاش التونسيون سهرة من الأحلام مع الفنان الجزائري الشهير، مساء السبت، والتي صُنفت الأنجح جماهيريًا حتى الآن، بعد أن ألهب ملك الراي العالمي خشبة مسرح قرطاج الروماني، محدثًا أجواءً وتفاعلاً هستيريًا مع محبيه، الذي تجاوزا الـ10 ألاف، أنشدو مع خالد ورقصوا على وقع أغانيه القديمة والجديدة "وهران"، "بختة"، و"C’est la vie"، في سهرة اعتبرت الأكثر نجاحًا من بين برامج المهرجان، إلى جانب عرض "الحضرة" التونسي الشعبي الذي دفع بمدير المهرجان مراد الصكلي إلى تقديم استقالته، لسبب الاكتظاظ ومشاكل تنظيمية غير متوقعة، قابلها وزير الثقافة مهدي مبروك بالرفض.
ويُعتبر عرض "الحضرة"، وهو من التراث التونسي الشعبي للمخرج التونسي الفاضل الجزيري، من بين أكثر السهرات الناجحة في باقة مهرجان قرطاج الدولي، إلا أن نسبة الإقبال على هذه السهرة التي فاقت حجم التوقعات، وتجاوزت طاقة استيعاب مسرح قرطاج الأثري، فاجأت المنظمين وانزلقت بالسهرة نحو الفوضى وسوء التنظيم، الأمر الذي دفع مدير المهرجان مراد الصكلي إلى تقديم استقالته التي تم رفضها.
وقد اتخذت إدارت مهرجان قرطاج الدولي، جملة من التدابير التنظيمية الاحترازية، تتمثل بالأساس في تمكين الصحافيين من الدخول إلى المسرح عبر الباب المخصص للشخصيات المهمة، إلى جانب فتح أبواب المسرح أمام الجمهور بداية من الساعة الثامنة ليلاً، فيما اشترطت إدارة المهرجان لهذه الدورة أن يقدم كل فنان مشارك 60%، من عرضه أعمالاً جديدة لم تغن من قبل على مسرح قرطاج العريق.
وأعلن مدير مهرجان قرطاج الدولي مراد الصكلي، عن برنامج الدورة 49 الذي انطلقت فعالياته في 12 تموز/يوليو الجاري، بعرض روسي "جوقة الجيش ألأحمر"، في انتظار أن تُختتم في 17 آب/أغسطس  2013، بعرض "اوت فاير" من تركيا، مؤكدًا أنه عاد بالمهرجان إلى تقليده القديم الذي كان فيه حفل الافتتاح والاختتام يسند إلى عروض عالمية، تتلاءم مع حجم مهرجان قرطاج وإشعاعه العالمي والمتوسطي، بعد أن كانت عروض الافتتاح والاختتام طيلة سنوات حكرًا على التونسيين فقط.
وقد تقدم الصكلي بالشكر للفنانين الذين أبدوا رغبتهم وتمسكهم في الظهور على مسرح قرطاج، وقاموا بخفض أجورهم التي يتقاضونها، تماشيًا مع موارد المهرجان وموازنته لهذا العام، التي انخفضت متأثرة بالوضع الإقتصادي العام الهش في تونس بعد ثورة 14 كانون الثاني/يناير 2011.
وفي انتظار عشاق مهرجان قرطاج الدولي، باقة من البرامج الثرية يؤثثها عدد من أبرز نجوم الغناء والمسرح التونسي والعربي والعالمي، على غرار الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي، التي ستغني للمرة الأولى مع الأوركسترا السمفونية التونسية، والعراقي كاظم الساهر الذي ستشاركه الحفل الفنانة يسرا محنوش نجمة برنامج "ذا فويس"، والتونسي لطفي بوشناق، والإماراتي حسين الجسمي الذي سيغني في سهرة مشتركة مع التونسية نوال غشام.
كما ستسجل هذه الدورة عرضًا سينمائيًا وحيدًا، هو فيلم "هزّ يا وز" لإبراهيم لطيف، في سهرة أول آب/أغسطس 2013، وفي ما يلي برنامج السهرات والعروض الفنية المقبلة في المهرجان :
- الثلاثاء 23 تموز/يوليو :عرض مسرحي تونسي "غيلان" لعزالدين قنون.
- الأربعاء 24 تموز/يوليو: باتريسيا كاس من فرنسا.
- الخميس 25 تموز/يوليو: ايريش سالتيك من ايرلندا.
- الجمعة 26 تموز/يوليو: زهرة لجنف وسمير لوصيف من تونس.
- السبت 27 تموز/يوليو:  لطفي بوشناق من تونس.
- الأحد 28 تموز/يوليو: بانديت راجندرا غنجاني من الهند.
- الإثنين 29 تموز/يوليو: ساليف كايتا مالي ومانودي بانغو من الكاميرون.
- الثلاثاء 30 تموز/يوليو: جورج بانسون من أميركا.
- الأربعاء 31 تموز/يوليو: باكو دي لوتشا من إسبانيا.
- الخميس 1 آب/أغسطس: فيلم سينمائي "هز يا وز" لإبراهيم اللطيف من تونس.
- الجمعة 2 آب/أغسطس: حسن الدهماني تونس وأسماء المنور المغرب.
- السبت 3 آب/أغسطس: محمد معتمدي من إيران، وعليم قاسيموف أذريبجان.
- الأحد 4 آب/أغسطس: فرقة اكسينت من رومانيا.
- الإثنين 5 آب/أغسطس: ماجدة الرومي من لبنان، بالاشتراك مع الأوركيسترا السمفونية في تونس.
- الثلاثاء 6 آب/أغسطس: سامي اللجمي من تونس.
- الأربعاء 7 آب/أغسطس: ماتيو شوفالييه من فرنسا.
- الخميس 8 آب/أغسطس: كاظم الساهر من العراق ويسرى محنوش من تونس.
- الإثنين 12 آب/أغسطس: جون ميشال جار من فرنسا.
- الأربعاء 14 آب/أغسطس: محمد علي كمون من تونس، وكريم زياد من الجزائر، و
حميد قصري من المغرب.
- الخميس 15 آب/أغسطس: عمر خيرت من مصر بالاشتراك مع الأوركيسترا السمفونية في تونس.
- الجمعة 16 آب/أغسطس: نوال غشام من تونس وحسين الجسمي من الإمارات.
السبت 17 آب/أغسطس: الاختتام بعرض "اوت فاير" من تركيا.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عُشاق مهرجان قرطاج يلهبون سهرة الشاب خالد وينتظرون الساهر والرومي عُشاق مهرجان قرطاج يلهبون سهرة الشاب خالد وينتظرون الساهر والرومي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عُشاق مهرجان قرطاج يلهبون سهرة الشاب خالد وينتظرون الساهر والرومي عُشاق مهرجان قرطاج يلهبون سهرة الشاب خالد وينتظرون الساهر والرومي



أكملت إطلالتها بمكياج ناعم أبرز بشرتها الخالية من العيوب

توملينسون تخطف الأنظار في "مونت كارلو" بفستانها

واشنطن - يوسف مكي
ظهرت النجمة إليانور توملينسون، بإطلالة أنيقة ومميزة، امس الاثنين،  حيث انضمت إلى الممثلة جوان فروجات، في مهرجان "مونت كارلو" التلفزيوني  في موناكو. وارتدت النجمة البالغة من العمر 26 عاما، فستانا شبه شفاف، مطرز بشكل مذهل باللون الرمادي، ومزود بطبقة شبكية كشفت عن مفاتنها. وأضافت إليانور - التي تلعب دور زوجة "بولدارك" Demelza في الدراما التي تدور أحداثها في "كورنويل" - بعض الارتفاع الإضافي إلى مظهرها من خلال الأحذية ذات الكعب العالي باللون الأبيض ، مع وضع القليل من الاكسسوارات للفت الانظار إلى فستانها المميز. وأكملت إليانور إطلالتها بمكياج ناعم أبرز بشرتها الخالية من العيوب مع لمسة من أحمر الشفاة الاحمر واحمر الخدود الوردي. وكانت إلينور تثير إعجاب المشاهدين أسبوعًا بعد أسبوع في دورها في مسلسل "بولدارك" والذي جسدت فيه شخصية "Demelza"، حيث لعبت دور البطولة مع إيدين ترنر ، الذي فاز بكأس المشجعين بفضل مشاهده الشريرة. كما خطفت

GMT 06:01 2018 الثلاثاء ,19 حزيران / يونيو

2500 جنيه إسترليني إيجار الليلة بقلعة بنسلفانيا
المغرب اليوم - 2500 جنيه إسترليني إيجار الليلة بقلعة بنسلفانيا
المغرب اليوم - استمتع بديكور مكسيكي داخل منزلك من

GMT 07:53 2018 الإثنين ,18 حزيران / يونيو

تمتع بعطلة مميّزة في أفضل 7 مناطق تواجه الزحام
المغرب اليوم - تمتع بعطلة مميّزة في أفضل 7 مناطق تواجه الزحام

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib