المعرض الثالث للفنان التشكيليّ منذر علي تحت عنوان بغداد في ذاكرتي

ضَمّ 50 لوحة اختلفت أحجامها ومحاورها "ما بين الحب والطبيعة"

المعرض الثالث للفنان التشكيليّ منذر علي تحت عنوان "بغداد في ذاكرتي"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - المعرض الثالث للفنان التشكيليّ منذر علي تحت عنوان

المعرض الثالث للفنان التشكيليّ منذر علي
بغداد - نجلاء الطائي

افتُتِح، السبت، المعرض الشخصي الثالث للفنان التشكيلي العراقي منذر علي تحت عنوان "بغداد في ذاكرتي" داخل قاعة منتدى بغداد الثقافي، وضمّ المعرض 50 لوحة تشكيلية اختلفت أحجامها ومحاورها، واتسمت بالرومانسية والشفافية التي حلّق بها الفنان في سماء الحب والطبيعة، والذي تغنّى بلوحاته في عاصمة الجمال وذكريات الطفولة في بغداد. واستطاع الفن التشكيلي العراقي

استرجاع عافيته بعد انقطاع دام سنين بسبب الظروف التي مرّ بها البلد، واليوم نشاهد معارض كثيرًا ما تُتحفنا، ونستمتع بمشاهد مثل أعمال ولوحات فنية رائعة كهذه، واستطاع الفنان التشكيلي أن ينقل كل معاناة المواطن العراقي بفرشاته وسحر ألوانه، ويكمل هذه المسيرة من المعارض السابقة التي أقيمت في بغداد الفنانُ التشكيليُّ منذر علي.
وعبَّر منذر علي في كلمة خص بها "المغرب اليوم" عن أن هذا المعرض هو "عبارة عن الإبداع الفطريّ، وذكرياتي التي عشتها في بغداد، فأنا أبحث عن تشكيل فنيّ من خلال رسوم الأطفال على جدران بغداد الحبيبة"، مُبينًا اهتمامه في معارضه السابقة بالتركيز "على الشهداء الذين سقطوا أثناء الأعمال الإرهابية".

المعرض الثالث للفنان التشكيليّ منذر علي تحت عنوان بغداد في ذاكرتي
وبيّن عليّ أن من ملامح معرضه الحالي "مغازلة بغداد، وأصعب ما في هذا المعرض هو أحجام اللوحات الصغيرة التي من الصعب العمل عليها"، مُعلِّلاً بأن السبب هو "صغر حجم اللوحة، وإيصال الموضوع للمتلقِّي البسيط"، وكان أبرز ما شاهد الحضور في لوحاته "نساء يعزفن على العود، من دون ملامح واضحة".
وعن سوال لـ "المغرب اليوم" ما معنى هذه اللوحة أجاب الفنان منذر علي، قائلاً: "الاشباح التي تبحث عن الأمان، من خلال عزفها في آلة العود"، مشدّدًا على "الابتعاد عن الخوف في معرضه، وإقامة المعارض في كل مكان في بغداد، رغم الظروف التي يمر بها العراق، وتبقى بغداد عاصمة الجمال"، حسب ما ورد في قوله.
فيما قال الفنان التشكيلي معراج فارس أثناء تجوُّله في أروقة المعرض، "نبارك لهذا الفنان الكبير الذي أعطى كلّ ما لديه من أجل إيصال الفن التشكيلي، في وقت كان الفن التشكيليّ شبه معدوم"، مضيفًا أن منذر علي استطاع "أن يوصل رسالة صامتة بلوحاته يعجز التعبير عن تقييمها".
وأضاف فارس "اليوم أدهشنا وسحرنا بهذه الألوان، والمواضيع التي استطاع أن ينفرد بتنوّعها ما بين الانطباعية والتجريدية".
وعن رؤيته النقدية قال الناقد التشكيلي قاسم العزاوي إن منذر علي أضاف اليوم "بصمة تُدرَج ضِمن بصماته التشكيلية، التي تميزت بالنحت في أكثر أعماله، أما اليوم فنلاحظ انفرده بأعمال الفن التشكيليّ فقط".
وتابع العزاوي، "عملُه تميز بأكثر من أسلوب ما بين المدرسة التجريدية والتعبيرية، والتأكيد على وحدة المجتمع، والتنوّع في الطاقات اللونية، واستعمل الخامات الجميلة "الأتريلك والسطح الخشن والكولاج"، كل هذه أعطت لعمله جماليّة خاصة، مما زاد من إعجاب الفنانين بهذه الأعمال".
وحضر المعرض حشدٌ واسعٌ من الفنانين والمثقّفين والمتذوِّقين للفنّ التشكيليّ وبعضٌ من وسائل الإعلام.
ويذكر أن الفنان منذر علي من مواليد بغداد 1948، خريج كلية الفنون الجميلة للعام 1972، عمل في التدريس، وهو عضو نقابة الفنانين العراقيين، وكذلك عضو في جمعية التشكيلين العراقيين، له أكثر من مشاركة دولية ومحلية .

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المعرض الثالث للفنان التشكيليّ منذر علي تحت عنوان بغداد في ذاكرتي المعرض الثالث للفنان التشكيليّ منذر علي تحت عنوان بغداد في ذاكرتي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المعرض الثالث للفنان التشكيليّ منذر علي تحت عنوان بغداد في ذاكرتي المعرض الثالث للفنان التشكيليّ منذر علي تحت عنوان بغداد في ذاكرتي



خلال مشاركتها في حفلة " Serpentine Gallery"

أليكسا تشونغ تتألق بفستان أسود أنيق من الدانتيل

لندن ـ ماريا طبراني
أثبتت عارضة الأزياء ومقدمة البرامج البريطانية الشهيرة أليكسا تشونغ، أن المشاهير يعانون نفس المأساة بسبب الكعب العالي مثل أي شخص آخر، وظهرت بقدمين حافيتين بعد انتهاء حفل "Serpentine Gallery Summer" في العاصمة البريطانية لندن، ليلة الثلاثاء، والذي ضم عددا من نجوم الموضة، الموسيقى، والفن. وظهرت الفتاة البريطانية البالغة من العمر 34 عاما، مفعمة بالحيوية والنشاط، حيث اعتلت وجهها ابتسامة ساحرة، خلال الحفل، الذي أقيم في حدائق كنسينغتون في لندن . وبعد خروج عارضة الأزياء المعروفة بإحساسها الأنيق، كنموذج ومصممة أزياء شهيرة، من الحفل ، انتزعت حذائها الأسود ذو الكعب العالي من توقيع كريستيان لوبوتان، ومشت بدونه لتحظى بالقليل من الراحة. وارتدت فستانًا أنيقًا من الدانتيل والشيفون الأسود بدون حمالة، يتميز بفتحة أمامية أبرزت مفاتنها، بالإضافة إلى ربطة عنق بنفس اللون حول رقبتها، وصففت شعرها في شكل ذيل حصان فضفاض، ولفتت الانتباه إلى ملامحها المدهشة من خلال المكياج الناعم وظل العيون

GMT 04:55 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

"وايت هافن" يعتبر من أفضل الشواطئ في أستراليا
المغرب اليوم -

GMT 00:39 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

إيمان محروس تصدر مجموعة متميزة من فساتين الزفاف
المغرب اليوم - إيمان محروس تصدر مجموعة متميزة من فساتين الزفاف
المغرب اليوم - التجديف في نهر فلتافا من أروع الأماكن لمحبي المغامرة
المغرب اليوم - استمتع بديكور مكسيكي داخل منزلك من

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib