اكتشاف حطام سفينة القيصر وليام الأكبر في مدينة الداخلة المغربية

تعود إلى الحرب العالمية الأولى وأغرقت من قبل سفينة إنكليزية

اكتشاف حطام سفينة "القيصر وليام الأكبر" في مدينة الداخلة المغربية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اكتشاف حطام سفينة

اكتشاف حطام السفينة الألمانية المعروفة بـ"القيصر وليام الأكبر" في مدينة الداخلة
فاس- حميد بنعبد الله

أعلنت وزارة الثقافة المغربية عن اكتشاف حطام السفينة الألمانية المعروفة بـ"القيصر وليام الأكبر"، في مدينة الداخلة (جنوب)، إثر إخطار من قبل جمعية "السلام"، قبل أن تنتدب بعثة علمية رسمية خاصة إلى المكان، للتحقق من الخبر، وإجراء التحريات الأثرية الضرورية، والمتعلقة بهذا الموضوع. وقال بيان للوزارة، الثلاثاء، أن "تلك البعثة انكبت على دراساتها في عين المكان، طيلة أسبوع، وذلك خلال الفترة الممتدة بين 23 و29 أيلول/ سبتمبر الماضي، قبل أن تتحقق من الوجود الفعلي لبقايا هذه السفينة، بعد عملية غوص مكثفة، دامت ثلاثة أيام، من زيارة البعثة إلى مدينة الداخلة"، موضحًا أن "البعثة، التي رافقها أعضاء من جمعية السلام، التي كانت وراء هذا الاكتشاف المهم، تكونت من المتخصص في البحث الأثري التحت مائي في وزارة الثقافة المغربية عز الدين كرا، والمدير الجهوي للثقافة في جهة وادي الذهب لكويرة محمد خيا لغضف، رفقة مجموعة من الغطاسين، ينتمون إلى الجمعية ذاتها، بغية التأكد من صحة ما تسرب إلى علمها من معلومات"، مؤكدًا أنه "تم التحقق بشكل مؤكد من أن الحطام، الذي عثر عليه في بحر مدينة الداخلة، وهو يرجع فعلاً إلى لسفينة المذكورة، بعدما تم العثور خلال عملية الغوص على بقايا اسم السفينة مكتوبًا على قسم من الحطام، ما يؤكد أن الحطام يخص السفينة المذكورة، وأن السفينة لا زالت تحتفظ ببعض معالمها، من قبيل بعض النوافذ الدائرية، إضافة إلى ممرات وغرف، جلها ردم تحت الرمال في قعر البحر".
وتعتقد الوزارة، حسب البيان، أن "الجزء الذي تم تحديده يتعلق بمقدمتها، ويوجد على عمق 23 مترًا تحت مستوى سطح البحر، ومن المرجح أن أجزاء أخرى من الحطام لا زالت في المكان أو على مقربة منه، اعتبارًا لحجم السفينة وحمولتها".
وأوضح البيان أن "موقع السفينة كان معروفًا في خمسينات القرن الماضي، ولا زالت تحتفظ بذكره الرواية الشفوية إلى يومنا"، مؤكدًا أن "وزارة الثقافة ستحرص، خلال الأيام القليلة المقبلة، على إجراء عمليات بحث موسعة في الموقع، حال استكمال الشروط التقنية والقانونية لذلك، وفقا لمقتضيات اتفاق اليونسكو لعام 2001، بشأن التراث الأثري التحت مائي، الذي وقع عليه المغرب".
وحسب المعطيات التاريخية التي أوردتها وزارة الثقافة المغربية في بيانها، فإن "إغراق هذه السفينة، التي كانت تعتبر إحدى أهم السفن العابرة للمحيط على المستوى العالمي آنذاك، وهي السفينة الأولى بأربع مداخن، تم من طرف سفينة حربية إنجليزية، في 26 آب/أغسطس 1914"، ويوضح البيان أن "السفينة الألمانية المعروفة صممت للاستعمال المدني، ودخلت إلى الخدمة في عام 1897، وكان طولها يصل إلى 200 مترًا، في الوقت الذي وصل عرضها إلى 20 مترًا، غير أن ظروف الحرب العالمية الأولى اضطرت ألمانيا لتحويل استعمالها لأغراض عسكرية، قبل أن يتم إغراقها في غارة خلال هذه الحرب".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف حطام سفينة القيصر وليام الأكبر في مدينة الداخلة المغربية اكتشاف حطام سفينة القيصر وليام الأكبر في مدينة الداخلة المغربية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف حطام سفينة القيصر وليام الأكبر في مدينة الداخلة المغربية اكتشاف حطام سفينة القيصر وليام الأكبر في مدينة الداخلة المغربية



ارتدت فستانًا أنيقًا بلون فضي معدني لامع ومعطفًا جلديًّا

تألّق ناعومي كامبل خلال أمسيّة بعد عرض فويتون

باريس ـ مارينا منصف
تُعدّ ناعومي كامبل واحدةً مِن أشهر عارضات الأزياء في العالم، بعد أن هيمنت على صناعة الموضة لأكثر مِن 3 عقود، لذلك لم يكن مفاجئًا أن تُولَى اهتماما كبيرا عندما خرجت في أمسية رائعة بعد عرض لويس فويتون خلال أسبوع أزياء باريس للرجال الخميس. وظهرت عارضة الأزياء البالغة من العمر 48 عاما، وفق صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، بإطلالة ساحرة وهي ترتدي فستانا أنيقا بلون فضي معدني لامع، يتميّز بياقة مدورة مع شقّ صغير في أحد جانبيه. وأضافت كامبل إلى إطلالتها زوْجا من أحذية الكاحل القصيرة وتغطّت بمعطف جلدي وضعته على كتفيها، وأكملت إطلالتها الرائعة مع مجموعة من الأساور الفضية ونظارات شمسية أنيقة ذات إطار دائري أنيق، مع المكياج الناعم. وظهرت ناعومي في وقت سابق من ذلك اليوم، في عرض مساند أثناء حضورها العرض التقديمي المليء بالنجوم الذي قدّمه لويس فويتون الذي استضافه المخرج الفني للعلامة التجارية "فيرجيل أبلوه". يُذكر

GMT 04:55 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

"وايت هافن" يعتبر من أفضل الشواطئ في أستراليا
المغرب اليوم -

GMT 08:51 2018 الجمعة ,22 حزيران / يونيو

تصميم كلاسيكي جديد لفندق أنداز يجعله أكثر فخامة
المغرب اليوم - تصميم كلاسيكي جديد لفندق أنداز يجعله أكثر فخامة

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib