عالم الاجتماع المغربي عياد أبلال في لقاء مفتوح مع طلاب آداب سايس في فاس

يُوقِّع ترجمة "رعاة الأطلس" لمحمد مهدي ويرد على استفسارات بشأن الدِّين والتَّدَين

عالم الاجتماع المغربي عياد أبلال في لقاء مفتوح مع طلاب "آداب سايس" في فاس

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عالم الاجتماع المغربي عياد أبلال في لقاء مفتوح مع طلاب

جامعة محمد بن عبدالله
فاس - حميد بنعبد الله

تستضيف القاعة الثامنة في كلية الآداب والعلوم الإنسانية، سايس، في مدينة فاس المغربية، عصر الأربعاء المقبل، الدكتور والباحث الأنثروبولوجي، عياد أبلال، في لقاء مفتوح مع الطلبة الباحثين والمهتمين، والذي يُنظِّمه قسم علم الاجتماع في الكلية، التابعة إلى جامعة محمد بن عبدالله. ويتمحور ذلك اللقاء، الأول من نوعه، والذي يدخل في إطار "منتدى لقاءات الأربعاء" حيث دأبت الكلية على تنظيمه منذ سنوات عدة، بشأن موضوع "الدين والتدين في المجتمع المغربي: رؤية أنتربولوجية"، ويشارك فيه الأستاذان الجامعيان الدكتوران عبدالرحيم العطري ومحمد فاوبار.
ويشهد اللقاء توقيع آخر ترجمات أبلال، وهو كتاب "رعاة الأطلس" للدكتور محمد مهدي، على أن يكون له لقاء مباشر مع طلاب الكلية المذكورة، للرد على الاستفسارات بشأن نظرة المجتمع المغربي إلى الدِّين والتدين من منطلق أنثربولوجي، وكيفية فهمه وتعامله معهما.
والباحث السوسيولوجي والأنثربولوجي، أبلال، كثيرًا ما أثار الجدل لمواقفه العلمية حيال مواضيع الدين والتدين، وذلك من خلال إصدارات عدة، من بينها كتابه "الحركية الاجتماعية والتحولات السوسيومجالية في المغرب: الشباب، الأسرة والوعي بالتغيير" الصادر قبل عامين عن دار النشر "روافد" في القاهرة.
وسبق لرواد موقع التواصل الاجتماعي الـ"فيسبوك"، أن "أعلنوا تضامنهم في صفحات خاصة، مع الباحث عياد أبلال، عقب مصادرة الجمارك في مدينة تازة، لمجموعة من كتبه الأكاديمية العلمية الآتية من كندا، بداعي التنصير، لتضمنها مراجع علمية أجنبية، قبل أن تفرج عنها بعد إعداد تقرير من قِبل الوزارة الوصية.
وصودرت الإرسالية الموجهة إلى هذا الباحث في علم الاجتماع، من قِبل الآمر بالصرف في إدارة الجمارك في تازة، والجهات المختصة، معتبرة أن جزءًا مهمًا من تلك الكتب التي حوتها، مُدرجة ضمن قائمة الكتب التبشيرية الممنوع دخولها إلى التراب المغربي، وفق دورية للوزارة الوصية.
ورأى الكاتب أن "الكتب الممنوعة تتعلق بمنشورات "بيداغوجية" تشرح المسيحية، وتبسط طرق تغيير المعتقد، في حين أن الكتب العلمية والأكاديمية تناولت المسيحية أو اليهودية أو البوذية هي دراسات علمية تخضع للمنهج العلمي وليس لها علاقة بالجانب "البيداغوجي" أو التحفيزي لاعتناق معتقد ما.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عالم الاجتماع المغربي عياد أبلال في لقاء مفتوح مع طلاب آداب سايس في فاس عالم الاجتماع المغربي عياد أبلال في لقاء مفتوح مع طلاب آداب سايس في فاس



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عالم الاجتماع المغربي عياد أبلال في لقاء مفتوح مع طلاب آداب سايس في فاس عالم الاجتماع المغربي عياد أبلال في لقاء مفتوح مع طلاب آداب سايس في فاس



​بَدَت نجمتا هوليوود جميلتَيْن بألوان الباستيل الأنيقة

كولمان و كولينز أنيقتان خلال نهائي كأس مباراة بولو

لندن ـ ماريا طبراني
جَذَبَت الممثلتان جينا كولمان وليلى كولينز أنظار الحضور بإطلالاتهما في نهائي كأس مباراة بولو الخيرية، الذي أقيم بويندسور في المقاطعة الإنجليزية بيركشاير الأحد، إلى جانب العديد من المشاهير الآخرين. بدت نجمتا هوليوود جميلتين بألوان الباستيل الأنيقة في هذا الحدث الذي استضافته الملكة إليزابيث الثانية، ويعدّ الحدث واحدا من أفضل بطولات البولو الخمسة في العالم، حيث يجذب أهم المشاهير، وتمت تسمية برنامج البولو المرموق، الذي يُقام سنويا، تحت شرف صاحبة الجلالة ليجذب الضيوف من أعلى المستويات في المجتمع. وظهرت جينا كولمان، البالغة من العمر 32 عاما، بإطلالة رقيقة، مرتدية فستانا باللون الأبيض، ويتميز برقبة عالية وأكمام قصيرة ويتزيّن بعدد من الأزرار السوداء من الأعلى إلى أسفل الخصر في خط مستقيم، وانتعلت زوجا من الأحذية السوداء الأنيقة، وأمسكت بيدها حقيبة دائرية باللون الأسود والكريمي. وأكملت إطلالتها بالمكياج الناعم وأحمر الشفاه النيوود، وتركت شعرها منسدلا بطبيعته أسفل ظهرها وعلى كتفيها، كما كانت ترتدي قبعة

GMT 10:42 2018 الأحد ,17 حزيران / يونيو

كريغ غرين يقدّم مجموعته الجديدة لربيع وصيف 2019
المغرب اليوم - كريغ غرين يقدّم مجموعته الجديدة لربيع وصيف 2019

GMT 03:14 2018 السبت ,16 حزيران / يونيو

تحويل كنيسة فيكتوريا إلى منزل في ريف كوستولدس
المغرب اليوم - تحويل كنيسة فيكتوريا إلى منزل في ريف كوستولدس

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib