عين الفوارة في سطيف الجزائرية مقصد المُؤرخين والشعراء والسُياح لالتقاط الصور

استحدثها النّحات الفرنسي المشهور فرنسيس دوسانت فوق ينبوع من المياه

عين الفوارة في سطيف الجزائرية مقصد المُؤرخين والشعراء والسُياح لالتقاط الصور

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عين الفوارة في سطيف الجزائرية مقصد المُؤرخين والشعراء والسُياح لالتقاط الصور

عين الفوارة في سطيف الجزائرية
الجزائر - سميرة عوام

تتحول عين الفوارة في مدينة سطيف في الجزائر نهاية كل أسبوع إلى مقصد حقيقي للزوار والسُياح والذين يعتبرون مياه هذه العين مباركة وتشفي من الأمراض المستعصية، إلى جانب التبرك بهذا التمثال الذي يتوسط المدينة، بمحاذاة المسجد العتيق، حيث تتزواج الحضارة المسيحية بالإسلامية لتصنع فسيفساء بطلتها امرأة فرنسية تستعرض مفاتنها للزوار فوق ينبوع ماء ترمُز حسب المؤرخين إلى الحياة المستمرة المتدفقة كتدفق المياه العذبة، هذه الآثار صنعها النحات لفرنسي المشهور فرنسيس دوسانت في باريس، وفي 1898 حُول هذا التمثال العاري الذي يفصل مفاتن جسد امرأة إلى مدينة سطيف، ومنذ ذلك التاريخ تحول هذا الأثر إلى معلم من المعالم التاريخية المهمة في الجزائر، وأحد الرموز الروحانية والتي يتبرك بها سكان المنطقة وحتى القادمين من داخل وخارج الجزائر، اعتقادًا منهم أنها امرأة صالحة تنبثق منها عين رقراقة يشرب منها المارة وتروي كل عطشان، لكن تبقى تخبأ جمالاً رائعًا للمكان، وحسب بعض الزوار فإن زيارة عين الفوارة مكسب سياحي وديني، لأنهم تعودوا أنّ من يشرب من مياه هذا المعلم يعود مجددًا إلى مدينة سطيف الساحرة المعروفة بالحركية التجارية الواسعة.
والشيء الذي يزيد من جمالية المكان هو إقدام النسوة عند نهاية الأسبوع لتخضيب عين الفوارة بخضاب الحناء وإشعال الشموع والتي تنعكس ألوانها في المياه الصافية الزرقاء لتعطي للزائر هدوءً داخلي لا يقاوم، حتى أنّ هذا المعلم السياحي تحول إلى فضاء للرزق، باستغلال الزوار و السُياح من طرف سكان مدينة سطيف، حيث يقتاتون من تصوير المواقع الأثرية وعين الفوارة واحدة منهم، وتجد هناك تنافسًا على المعلم للالتقاط الصور بجانب هذه المرأة العارية وتصنيفها ضمن الذكريات الجميلة.
ويؤكدّ بعض المؤرخين في الجزائر أنّ عين الفوارة  خلال منتصف التسعينات تم تفجيرها بقنبلة، ليتم ترميمها وإعادتها إلى شكلها الأصلي بعد نصب كاميرات لمراقبتها من أيّ تخريب، بناءً على تعليمات وزيرة الثقافة خليدة تومي والتي أكدت ضرورة حماية التراث الجزائري من الاندثار.
ومن المفارقات العجيبة فإن تمثال عين الفوارة والمجسد في شكل امرأة عارية يشكل إحراجًا لدى المارة وسكان سطيف، لطبيعة تقاليد المجتمع الإسلامي، خصوصًا أنّ عين الفوارة لا تبعد إلا بعض المترات على المسجد العتيق ويشكل هذا حرجًا لدى المصلين خصوصًا عند أدائهم الشعائر الدينية في هذا المسجد.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عين الفوارة في سطيف الجزائرية مقصد المُؤرخين والشعراء والسُياح لالتقاط الصور عين الفوارة في سطيف الجزائرية مقصد المُؤرخين والشعراء والسُياح لالتقاط الصور



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عين الفوارة في سطيف الجزائرية مقصد المُؤرخين والشعراء والسُياح لالتقاط الصور عين الفوارة في سطيف الجزائرية مقصد المُؤرخين والشعراء والسُياح لالتقاط الصور



ارتدت فستانًا أنيقًا بلون فضي معدني لامع ومعطفًا جلديًّا

تألّق ناعومي كامبل خلال أمسيّة بعد عرض فويتون

باريس ـ مارينا منصف
تُعدّ ناعومي كامبل واحدةً مِن أشهر عارضات الأزياء في العالم، بعد أن هيمنت على صناعة الموضة لأكثر مِن 3 عقود، لذلك لم يكن مفاجئًا أن تُولَى اهتماما كبيرا عندما خرجت في أمسية رائعة بعد عرض لويس فويتون خلال أسبوع أزياء باريس للرجال الخميس. وظهرت عارضة الأزياء البالغة من العمر 48 عاما، وفق صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، بإطلالة ساحرة وهي ترتدي فستانا أنيقا بلون فضي معدني لامع، يتميّز بياقة مدورة مع شقّ صغير في أحد جانبيه. وأضافت كامبل إلى إطلالتها زوْجا من أحذية الكاحل القصيرة وتغطّت بمعطف جلدي وضعته على كتفيها، وأكملت إطلالتها الرائعة مع مجموعة من الأساور الفضية ونظارات شمسية أنيقة ذات إطار دائري أنيق، مع المكياج الناعم. وظهرت ناعومي في وقت سابق من ذلك اليوم، في عرض مساند أثناء حضورها العرض التقديمي المليء بالنجوم الذي قدّمه لويس فويتون الذي استضافه المخرج الفني للعلامة التجارية "فيرجيل أبلوه". يُذكر

GMT 04:55 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

"وايت هافن" يعتبر من أفضل الشواطئ في أستراليا
المغرب اليوم -

GMT 08:51 2018 الجمعة ,22 حزيران / يونيو

تصميم كلاسيكي جديد لفندق أنداز يجعله أكثر فخامة
المغرب اليوم - تصميم كلاسيكي جديد لفندق أنداز يجعله أكثر فخامة

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib