المغرب اليوم  - حروف يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة

من خلال مشاركتها في معرض الشارقة للكتاب

"حروف" يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

أطفال من ورشة عمل "حروف"
الشارقة ـ المغرب اليوم

نظمت "حروف" ـ التابعة لمجموعة كلمات للنشر - ورش رسم للأطفال على هامش مشاركتها في فعاليات الدورة الثانية والثلاثين  لمعرض الشارقة الدولي للكتاب 2013، والتي تقام في مركز "اكسبو" الشارقة  وتستمر حتى السادس عشر من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري بهدف تعزيز الوعي الثقافي وتنمية المهارات الابداعية لدى الاطفال في المجالات الادبية بمختلف فروعها. وقدم الفنان فادي فاضل يوم أمس الأول ورشة رسم تفاعلية تحت عنوان " أنا ألوِّن" للفئة العمرية من 4-7 سنوات، حيث تفاعل الأطفال مع الورشة، وأبحروا  مع خيالهم الواسع عبر لوحات  غنية رسمت بأزهى الألوان.

 المغرب اليوم  - حروف يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة

فيما قدم الفنان جليل خزعل يوم الإثنين ورشة تفاعلية أخرى بعنوان "عائلة الحروف" للفئة العمرية من ثلاث إلى ست سنوات، عرَّفهم  فيها على الحروف الأبجدية وكيفية تركيب الكلمات عن طريق الرسوم المتحركة ثلاثية الأبعاد، والقيام ببعض النشاطات حولها. وسيقدم جليل خزعل ورشة أخرى اليوم (الثلاثاء) تحت عنوان "من حولنا" للفئة العمرية من 3-6 سنوات، لتعريف الأطفال ببعض الأمور التي يختبرونها في حياتهم اليومية عن طريق الرسوم المتحركة، والقيام ببعض النشاطات حولها  مثل تركيب الأشكال، وعناصر البيئة.

 المغرب اليوم  - حروف يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة

وتميزت ورش العمل بمشاركة عدد كبير من الأطفال الذين عاشوا متعة التعلم باللعب، واختبروا مهاراتهم اللغوية والفنية، كما تعرف  الحضور من أولياء أمور ومهتمين من خلال ورش العمل التفاعلية على الأفكار التي تساعدهم في تطوير مهارات أطفالهم الإبداعية والفكرية والعلمية والاجتماعية وتنمية مواهبهم في مجالات تشغل أوقات فراغهم بما يعود بالنفع عليهم في حياتهم الدراسية والاجتماعية. وتعتبر "حروف" للنشر التعليمي، من المبادرات الرائدة لمجموعة كلمات للنشر، والتي تهدف إلى إطلاق توجه مبتكر ورائد يربط تعلم اللغة العربية بالمتعة والمرح، ويواكب متطلبات التنمية المستقبلية.

 المغرب اليوم  - حروف يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة

وتعمل على توفير حلول تعليمية مبتكرة لدعم التعليم باللغة العربية في المدارس، بدءاً من مرحلة رياض الأطفال. وتركز "حروف" للنشر التعليمي بشكل رئيسي على تحسين قدرات اللغة العربية لدى الطلاب من خلال توفير مواد تعليمية مصممة لذلك. وجاء تصميم "حروف" بما يتناسب مع احتياجات الأطفال كل حسب فئته العمرية، بحيث يشجع الطفل على تنمية المهارات الجسدية والفكرية والحسية خلال التعلم، ويعطي الطفل الحرية للتحرك والقيام بالبحث والاستكشاف، ويركز على أن التعلم متعة، ويسهم في بناء علاقة متوازنة للطفل مع نفسه ومحيطه ومعلمه ومجتمعه.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - حروف يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة  المغرب اليوم  - حروف يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة



 المغرب اليوم  -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء وتنتقد الثقافة الأميركية

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بـ"الأحجار الكريمة"، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - حروف يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة  المغرب اليوم  - حروف يثري أذواق الأطفال الفنية وينمي قدراتهم المعرفيَّة



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib