المغرب اليوم - مأساة على أرض العوسج تُبكِي الأسرة الثّورية والمثقّفين في تونس والجزائر

عرضت قصّة ساقية سيدي يوسف على مسرح عز الدين مجوبي في عنّابة

"مأساة على أرض العوسج" تُبكِي الأسرة الثّورية والمثقّفين في تونس والجزائر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

المسرح المحلي عزالدين مجوبي في عنابة
الجزائر - سميرة عوام

تفاعلت النّخبة الفنّية والثقافيّة القادمة من تونس الشقيقة خلال نزولها ضيفة على الجزائر ضمن فعاليات العرض المسرحي الذي قدّم في المسرح المحلي عزالدين مجوبي في عنابة الجزائرية تحت عنوان "مأساة على أرض العوسج" للمخرج خيذر حميدة، نص السّعيد دراجي، من أداء عدد من الممثلين منهم عبداوي محمد في دور مبعوث القيادة، بهولي رابح في دور مجاهد، عربي حمدي في دور النقيب الفرنسي، زياية محمد في دور مبعوث الحكومة الفرنسية، بزاحي محمد في دور الطاهر، بوروينة طارق في دور اللاجئ، جلال سيف الدين في دور الرقيب الفرنسي، جلال سيف الدين في دور الجندي الفرنسي. ويروي العرض المسرحي قصّة ساقية سيدي يوسف الشهيرة والتي تفصل الجزائر مع تونس في الحدود الشرقية، حيث قامت فيها فرنسا في تلك الفترة بقصف القرية الصغيرة التونسية الآوية للاجئين الجزائريين، حيث استعملت قواتها الجوية ضد العزل من الشيوخ والنساء والأطفال لتكون تلك المجازر جواب فرنسا على تعطيب طائرة فرنسية من طرف المجاهدين ليرد المجاهدون بدورهم بكل ما أوتوا من قوة.وفي مشهد تاريخي تم تجسيده على المسرح المحلي عزالدين مجوبي في عنابة، والتي تجاوب معها عدد من المثقفين والفنانين التوانسة لدرجة أن أغلبهم أذرف الدمع أمام بعض المشاهد المسرحية الحزينة وصفّق لأبطال المسرحية جمهور غفير من المتفرجين والذين تمتعوا بالدور الذي أداه الأبطال على أحسن وجه، في الوقت الذي تفاعلت الأسرة الثورية في الجزائر مع مسرحية مأساة على أرض العوسج، حيث تذكروا رفاقهم في الدرب الثوري، والذين كانوا بمثابة القوة الفاعلة لتفعيل استقلال الجزائر وإنجاح القضية الجزائرية والتي دخلت المحافل الدولية.وستجوب مسرحية "مأساة على أرض العوسج" المراكز الثقافية كلها في تونس الشقيقة مع مطلع العام المقبل من أجل تعريف أجيال الاستقلال بأهمية التاريخ الجزائري التونسي المشترك.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مأساة على أرض العوسج تُبكِي الأسرة الثّورية والمثقّفين في تونس والجزائر المغرب اليوم - مأساة على أرض العوسج تُبكِي الأسرة الثّورية والمثقّفين في تونس والجزائر



GMT 01:25 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

صناعة الزجاج تنتشر بشكل كبير في مدينة الخليل

GMT 04:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

البعثة السويسرية الفرنسية تعثر على "هرم ذهبي" في سقارة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مأساة على أرض العوسج تُبكِي الأسرة الثّورية والمثقّفين في تونس والجزائر المغرب اليوم - مأساة على أرض العوسج تُبكِي الأسرة الثّورية والمثقّفين في تونس والجزائر



خلال مشاركتها في حفل افتتاح "إنتيميسيمي"

عارضة الأزياء إيرينا شايك تخطف الأضواء بالبيجامة

نيويورك ـ مادلين سعاده
أظهرت العارضة إيرينا شايك جسدها الرشيق، الأربعاء، بعد ولادتها لطفلها الأول للنجم برادلي كوبر، في مارس من هذا العام، وذلك عند حضورها افتتاح العلامة التجارية الإيطالية للملابس الداخلية "إنتيميسيمي"، حيث يقع المتجر الرئيسي لشركة "إنتيميسيمي" في مدينة نيويورك.   وحرصت العارضة، البالغة 31 عامًا، ووجه العلامة التجارية للملابس الداخلية، على جذب الانتباه من خلال ارتدائها بيجامة سوداء مطعمة بشريط أبيض من الستان، حيث ارتدت العارضة الروسية الأصل بلوزة مفتوحة قليلًا من الأعلى، لتظهر حمالة صدرها الدانتيل مع سروال قصير قليلًا وزوج من الأحذية السوداء العالية المدببة، وحملت في يدها حقيبة سوداء صغيرة، مسدلة شعرها الأسود وراءها بشكل انسيابي، وزينت شفاهها بطلاء باللون الأرغواني الداكن، إذ أثبتت أنها لا تبالي بجسدها ورشاقتها عندما شاركت صورة تجمعها بأصدقائها وهي تتناول طبق من المعكرونة.   وتم رصد النجمة سارة  جسيكا، البالغة 52 عامًا، أثناء الافتتاح بإطلالة ساحرة وجريئة تشبه إطلالتها في

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها الخارقة
المغرب اليوم -

GMT 01:40 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور
المغرب اليوم -

GMT 01:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

صحافي صومالي يتذكر أول يوم دراسة له في بريطانيا
المغرب اليوم - صحافي صومالي يتذكر أول يوم دراسة له في بريطانيا

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا

GMT 03:12 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 03:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شركة هولندية تصمم المنازل المصنوعة من الورق المقوى

GMT 05:32 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

منتج من حليب الأم يعزز المناعة وتجنيب الإصابة بالأمراض

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib