المغرب اليوم  - مسرحية صواعد تفصل في وضع المرأة الجزائريّة على مسرح سيدي بلعباس

تنقل معاناة الأنثى التي تتحدى الزمن لتصنع مكانًا لها في المجتمع

مسرحية "صواعد" تفصل في وضع المرأة الجزائريّة على مسرح سيدي بلعباس

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مسرحية

مسرحية "صواعد" تفصل في وضع المرأة الجزائريّة على مسرح سيدي بلعباس
الجزائر - سميرة عوام

يقدم، الخميس، المسرح الجهوي لسيدي بلعباس غرب الجزائر مسرحيّة جديدة تحت عنوان "صواعد"  إخراج الفنان عبد القادر جريو، نص هارون كيلاني. وخرج هذا العرض المسرحي الجديد بطريقة مغايرة للمسرح الجزائري الكلاسيكي، من خلال تسليط الضوء على "السينوغرافيا" والألوان، والتي أعطت لمسة مميزة لهذه المسرحيّة، تروي قصة امرأة جزائريّة محصورة بين 3 رجال، الأول يريد منها الإنجاب، والثاني يريد شرائها بالمال، والثالث له رغبة جامحة في اغتصابها وتشريدها، لكن قوة المرأة وتمردها على المجتمع تصنع لها شخصيّة أخرى تواجه بها الواقع المر، ويروي العرض المسرحي توهان هذه الأنثى التي لا تستطيع الفصل فيما تريد وفيما تبحث عنه بين هؤلاء الرجال، وينطلق نص هارون كيلاني بين التفصيل في الأنثى الحقيقة والتي تقاوم من أجل العيش حتى لو في الظلام، لأن هناك لا يوجد بديل لاحتضان بطلة المسرحية والتي تبقى في صراع داخلي ملغم بتعقيدات الحياة وقساوتها.
ويشار إلى أنّ مسرحية "صواعد"، من أداء عدد من الفنانين الجزائريين وهم بلعابد أمينة، وعبد المجيد بلخادم، ودرعي فاطمة الزهراء، و أبوبكر بن عيسى، و آخرين. ويؤكد المخرج عبد القادر جريو أنّ العرض يعتبر راسلة للرجال الباحثين عن اغتصاب وقتل أنوثة المرأة الجزائريّة، رغم أنها هي الأم والصديقة والأخت والمناضلة وعلينا احترامها وتقدير مقوماتها الأنثوية حتى لا تنجب مجتمع عقيم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مسرحية صواعد تفصل في وضع المرأة الجزائريّة على مسرح سيدي بلعباس  المغرب اليوم  - مسرحية صواعد تفصل في وضع المرأة الجزائريّة على مسرح سيدي بلعباس



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مسرحية صواعد تفصل في وضع المرأة الجزائريّة على مسرح سيدي بلعباس  المغرب اليوم  - مسرحية صواعد تفصل في وضع المرأة الجزائريّة على مسرح سيدي بلعباس



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib