شيكوريل من مقر لرئاسة الجمهوريَّة في الأسكندريَّة إلى مبنى مهجور مُهدَّد بالهدم

بناه ثري يهودي في 1930 على طراز "آرت ديكرت" الفرنسي

"شيكوريل" من مقر لرئاسة الجمهوريَّة في الأسكندريَّة إلى مبنى مهجور مُهدَّد بالهدم

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

المبنى التاريخي "شيكوريل" في الإسكندرية
الأسكندرية - هيثم محمد

تستعد مدينة الأسكندرية لتوديع واحدة من الفيلات التاريخية لتحل مكانها أبراج أسمنتية، إثر قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 86 للعام 2012، وتعود الفيلا ملكيتها إلى الثري اليهودي، شيكوريل، قبل أن يخرجها رئيس الوزراء الأسبق كمال الجنزوري، من قائمة التراث المعماري، ليفك الحظر عن هدمها. والمبنى التاريخي بناه شيكوريل في العام 1930، بتصميمات 4 مهندسين فرنسيين على طراز يسمى "آرت ديكرت"، والذي يرجع إلى الفترة من 1925 إلى النصف الأول من القرن العشرين، ويتميز طراز المبنى بالبساطة في التعبير، والوضوح في التكوين المعماري، والصراحة في استخدام المفردات المعمارية، والزخارف، والحلى الهندسية والنباتية الأنيقة المبسطة.
وجاءت قوانين التأميم في الخمسينيات والستينيات لتأممه ويصبح مثل بقية ما تم تأميمه، وقتئذ، ملكًا للدولة المصرية، وفي السبعينيات كانت الفيلا مقرًا تابعًا لرئاسة الجمهورية، بل إن الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، كان مقيمًا فيها أثناء أحداث يناير 1977، أو ما تسمى بانتفاضة الخبز، حين كان نائبًا للسادات.
وتجمع المتظاهرون أثناء تلك الانتفاضة أمام الفيلا، كرمز لرئاسة الجمهورية، وحاولوا أن يقتحموها، إلا أن قوات الأمن منعتهم كما يحكي الكثير من سكان المنطقة المحيطة.
 وأخيرًا، في الثمانينيات، تمت إضافة دور ثالث للفيلا بشكل جيد، بإشراف وتنفيذ القوات المسلحة المصرية، ثم انتقلت ملكيتها إلى "الشركة العربية للملاحة البحرية"، والتي أصدرت أمرًا بهدم الفيلا.
وبشأن تبعات هذا القرار، أكَّد عضو اللجنة الدائمة لحماية الآثار، أحمد عبدالفتاح، مستشار المجلس الأعلى للآثار، أن "قرار الجنزوري بإخراج فيلا شيكوريل من مجلد المباني الأثرية تم اتخاذه دون الرجوع لأي متخصصين أو خبراء، على الرغم من رفض لجنة التظلمات في وزارة الثقافة، شطب المبنى من القوائم".
وحذَّر الأمين العام السابق للمجلس الأعلى للآثار، الدكتور عبدالحليم نورالدين، رئيس جمعية الأثريين المصريين، من "المساس بالمباني والفيلات والقصور التاريخية القديمة في الأسكندرية، وطمس معالمها، وعناصرها المعمارية".
وفي استجابة لضغط النشطاء، تراجع مالك العقار عن هدم المبنى، إلا أن قرار المالك أصدر قرار الهدم، وقام بتفريغ المبنى من محتوياته، وصفى معاملاته مع العاملين في الشركة، تمهيدًا لهدم المبنى.
ويحظر القانون رقم 144 للعام 2006 في شأن تنظيم هدم المباني والمنشآت غير الآيلة للسقوط والحفاظ على التراث المعماري، الترخيص بالهدم أو الإضافة للمباني والمنشآت التراثية.
ويعطي القانون صفة الضبطية القضائية لرؤساء المراكز والمدن والأحياء والمهندسين القائمين بأعمال التنظيم في وحدات الإدارة المحلية، وذلك في إثبات ما يقع من مخالفات لأحكام هذا القانون، ولائحته التنفيذية، واتخاذ الإجراءات اللازمة في شأنها.
كما يحق للمحافظ أو من يُفوِّضه أن يصدر قرارًا بوقف أعمال الهدم غير المصرح بها، أو التي تتم دون مراعاة أحكام هذا القانون، ويلزم الجهة الإدارية المختصة بتنفيذ هذا القرار فور صدوره واتخاذ الإجراءات الكفيلة بمنع الاستمرار في أعمال الهدم، ولها أيضًا أن تتحفظ على الأدوات والمهمات المستخدمة في ارتكاب المخالفة.
ويقف مكتب الأمانة الفنية للحفاظ على التراث المُكوَّن من عدد من متخصصين في الآثار والتراث التابع مباشرة لمكتب محافظ الأسكندرية، والتي من المفترض أنه يباشر الحفاظ على المباني التراثية في الأسكندرية، عاجزًا، ولا يملك أية سلطات حقيقية يستطيع من خلالها وقف نزيف هدم وتشويه المباني التراثية في عروس البحر الأبيض المتوسط.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شيكوريل من مقر لرئاسة الجمهوريَّة في الأسكندريَّة إلى مبنى مهجور مُهدَّد بالهدم شيكوريل من مقر لرئاسة الجمهوريَّة في الأسكندريَّة إلى مبنى مهجور مُهدَّد بالهدم



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شيكوريل من مقر لرئاسة الجمهوريَّة في الأسكندريَّة إلى مبنى مهجور مُهدَّد بالهدم شيكوريل من مقر لرئاسة الجمهوريَّة في الأسكندريَّة إلى مبنى مهجور مُهدَّد بالهدم



أكملت إطلالتها بمكياج ناعم أبرز بشرتها الخالية من العيوب

توملينسون تخطف الأنظار في "مونت كارلو" بفستانها

واشنطن - يوسف مكي
ظهرت النجمة إليانور توملينسون، بإطلالة أنيقة ومميزة، امس الاثنين،  حيث انضمت إلى الممثلة جوان فروجات، في مهرجان "مونت كارلو" التلفزيوني  في موناكو. وارتدت النجمة البالغة من العمر 26 عاما، فستانا شبه شفاف، مطرز بشكل مذهل باللون الرمادي، ومزود بطبقة شبكية كشفت عن مفاتنها. وأضافت إليانور - التي تلعب دور زوجة "بولدارك" Demelza في الدراما التي تدور أحداثها في "كورنويل" - بعض الارتفاع الإضافي إلى مظهرها من خلال الأحذية ذات الكعب العالي باللون الأبيض ، مع وضع القليل من الاكسسوارات للفت الانظار إلى فستانها المميز. وأكملت إليانور إطلالتها بمكياج ناعم أبرز بشرتها الخالية من العيوب مع لمسة من أحمر الشفاة الاحمر واحمر الخدود الوردي. وكانت إلينور تثير إعجاب المشاهدين أسبوعًا بعد أسبوع في دورها في مسلسل "بولدارك" والذي جسدت فيه شخصية "Demelza"، حيث لعبت دور البطولة مع إيدين ترنر ، الذي فاز بكأس المشجعين بفضل مشاهده الشريرة. كما خطفت

GMT 06:01 2018 الثلاثاء ,19 حزيران / يونيو

2500 جنيه إسترليني إيجار الليلة بقلعة بنسلفانيا
المغرب اليوم - 2500 جنيه إسترليني إيجار الليلة بقلعة بنسلفانيا
المغرب اليوم - استمتع بديكور مكسيكي داخل منزلك من

GMT 07:53 2018 الإثنين ,18 حزيران / يونيو

تمتع بعطلة مميّزة في أفضل 7 مناطق تواجه الزحام
المغرب اليوم - تمتع بعطلة مميّزة في أفضل 7 مناطق تواجه الزحام

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib