تونس تحتضن الدورة 34 للمهرجان الدولي للواحات

مدته 3 أيام وتشارك فيه مصر والجزائر وتركيا

تونس تحتضن الدورة 34 للمهرجان الدولي للواحات

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تونس تحتضن الدورة 34 للمهرجان الدولي للواحات

مهرجان الدولي للواحات في مدينة توزر
 تونس ـ أزهار الجربوعي

 تونس ـ أزهار الجربوعي تحتض تونس فعاليات الدورة 34 للمهرجان الدولي للواحات في مدينة توزر جنوب البلاد، من 26 إلى 29 كانون الأول/ديسمبر الجاري، ومن المنتظر أن يفتتح المهرجان بندوة فكرية في فضاء دار بن عزونة الأثرية عن "توزر والمدن الواحية عبر التاريخ" بمشاركة نخبة من الجامعيين والباحثين الأكاديميين في التاريخ والتراث إلى جانب حضور عروض دولية لكل من مصر والجزائر وتركيا. وستشهد الدورة الرابعة والثلاثون ثراءً وتنوعًا كبيرين من حيث الفقرات المبرمجة والتي ستتوزع بين معارض حرفية وأمسيات شعرية وعروض مسرحية وأخرى سينمائية وفنية بالإضافة إلى برمجة عروض ترفيهية للأطفال وتنشيط شوارع المدينة بالسهرات الموسيقية التونسية والأجنبية.
وأكد مدير المهرجان قيس براني أن منظمي الدورة الحالية من مهرجان توزر سيحرصون على  ضمان اشعاعه عبر استقطاب أكبر نسبة ممكنة من السياح والجمهور التونسي من خلال  تشريك الطاقات الشبابية المحلية في بلورة الفقرات التنشيطية والفنية، وأضاف أنه تم العمل على توفير كل الظروف الملائمة لإنجاح هذه الدورة بالتعاون مع مختلف الأطراف الفاعلة والجهات المنظمة.
وستركز الدورة هذا العام على التعريف بالمخزون الأثري الكبير الذي تزخر به توزر والمدن الواحية التونسية عبر التاريخ  من خلال تسليط الضوء على منطقة الجريد الذي تعد من أعرق المدن الرومانية المتميزة بواحاتها التي شكلت منذ القدم حلقة من حلقات الواحات شبه الصحراوية الممتدة من جنوب المغرب الأقصى حتى وادي النيل في مصر.
وسيتم تنظيم عدد من المعارض من بينها المعرض الوطني للصناعات التقليدية الذي أعده الديوان الوطني للصناعات التقليدية بمشاركة قرابة 100 عارض من كافة محافظات الجمهورية التونسية في روضة أبي القاسم الشابي،  إلى جانب تدشين معرض للكتاب ومعرض للفنون التشكيلية بعنوان "إعجاز الرمال وإشارة في الظلام".
 في حين سيسهر عشاق الموسيقى مع مجموعة مراد الصقلي، فضلًا عن إقامة عرض ألوان تونسية بالمركب الثقافي والسياحي الشاق واق، كما سيتم على هامش هذه الدورة إقامة ندوة فكرية بعنوان"الماء بالجريد".
أمّا الاختتام فسيكون  29  كانون الأول/ديسمبر بعرض تنشيطي في شوارع المدينة إلى جانب تقديم عرض فرجوي بساحة السميرة طريق رأس العين يحمل عنوان "ولابد للشعب أن يعبر".
وسيكون البرنامج التفصيلي للدورة الرابعة والثلاثين من مهرجان الواحات بتوزر كالآتي :
الأربعاء 26 كانون الأول_ديسمبر:
ندوة فكرية بفضاء دار بن عزونة الأثرية بعنوان "توزر والمدن الواحية عبر التاريخ" بمشاركة نخبة من الجامعيين والباحثين.
الخميس 27 كانون الأول_ديسمبر
 عروض تنشيطية وترفيهية للاطفال
 تنشيط شوارع المدينة
 خرجة الفرق  الصوفية
 عرض موسيقى من تركيا
 سهرة الأوركسترا السمفوني في تونس

الجمعة 28 كانون الأول_ديسمبر
عروض تنشيطية للفروسية والفرق الفولكلورية والفنون الشعبية
 ورشات متنوعة للأطفال والشبان
 ملتقى الرقص العصري في توزر
عروض موسيقية من الجزائر ومصر وتركيا
عروض سينمائية لفيلم  مملكة النمل  لشوقى الماجرى

السبت 29 كانون الأول_ ديسمبر:
عرض تنشيطى في شوارع المدينة إلى جانب تقديم عرض فرجوي بساحة السميرة طريق رأس العين يحمل عنوان "ولابد للشعب أن يعبر".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تونس تحتضن الدورة 34 للمهرجان الدولي للواحات تونس تحتضن الدورة 34 للمهرجان الدولي للواحات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تونس تحتضن الدورة 34 للمهرجان الدولي للواحات تونس تحتضن الدورة 34 للمهرجان الدولي للواحات



مع قبعة كلاسيكية وإكسسورات أقل بدت مثالية

ميرين تسرق الأضواء بفستان أسود مزين بالأزهار الوردية

لندن ـ ماريا طبراني
تألقت النجمة المخضرمة هيلين ميرين، بإطلالة مفعمة بالألوان والحيوية والبهجة في اليوم الأخير خلال فعاليات Royal Ascot في بريطانيا، حيث بدت الممثلة، البالغة من العمر 72 عامًا، متألقة في الحدث الرياضي الذي كان مقره بيركشاير، مرتدي فستانًا أسود متوسط الطول مزين بنقوش الازهار الوردية كبيرة الحجم والمنسوجة بشكل معقد، ويتوسطه حزامًا أسود ساعد على إبراز الخصر النحيل. وانتعلت حذاء باللون الوردي، وارتادت فوق شعرها الذهبي قبعة كلاسيكية باللون الوردي أيضا، مما أعطاها مظهرًا أنيقًا جذابً، ولم تعتمد على ارتداء الإكسسورات الكثيرة، فارتدت ساعة يد في وخاتمين في أصبعيها. وكانت هيلين قد كشفت مؤخرًا تأثير شركة "نيتفليكس" على صانعي الأفلام، بمن فيهم زوجها المخرج تايلور هاكفورد، قائلة في حوار سابق: "إن الشركة مدمرة للأشخاص مثل زوجين والمخرجين السينمائيين، لأنهم يريدون مشاهدة أفلامهم في السينما مع الناس لأنه شئ جماعي". وتزوجت هيلين من شريكها تايلور في عشية رأس السنة الجديدة

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib