المغرب اليوم - منظمة أوبك ستلقى صعوبة لإبقاء سعر البرميل بحدود 100 دولار في 2014

بسببب زيادة الإنتاج العالميِّ للنفط مقترنة بارتفاع ضعيف للطلب عليه

منظمة "أوبك" ستلقى صعوبة لإبقاء سعر البرميل بحدود 100 دولار في 2014

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - منظمة

منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"
الرياض ـ المغرب اليوم

أكَّد خبراء أن زيادة الإنتاج العالمي للنفط مقترنة بارتفاع ضعيف للطلب من شأنها أن تشكِّل ضغطًا على أسعار الخام في 2014، وتعَقُّد مهمة منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" التي تريد الإبقاء على سعر البرميل محدودًا بمائة دولار. وقررت "أوبك"، الأربعاء، في فيينا الإبقاء على سقف إنتاجها المحدد بثلاثين مليون برميل يوميًا بغية "الحفاظ على توازن السوق"، وذلك أثناء اجتماعها الوزاري الـ 64.
لكن طموحات العراق وايران واحتمال عودة الانتاج الليبي وكذلك التقدم الكبير لانتاج الخام الاميركي قد يؤدي الى فائض في العام 2014، في حين يتوقع ارتفاع طفيف في الطلب (+1 مليون برميل في اليوم بحسب وكالة الطاقة الدولية)، كما أكَّد خبراء لوكالة "فرانس برس".
وأعلن رئيس "بتروليوم بوليسي انتيليجنس" بيل فارن برايس محذِّرًا "قد نصل احتمالاً إلى وفرة في العرض في 2014".
واعتبر الخبير الاقتصادي ورئيس مؤسسة "بريستيج ايكونوميكس" جايسون شينكر "هناك مخاوف من أن نشهد زيادة في العرض من جانب إإيران والعراق وليبيا وأميركا الشمالية".
وتنتج الولايات المتحدة حاليًا ثمانية ملايين برميل يوميًا، أي أكثر بنسبة 50% من إنتاجها قبل خمس سنوات، وذلك بفضل استثمار النفط الصخري (الشيست)، فيما يطمح العراق إلى زيادة صادراته من الخام بمليون برميل يوميًا العام المقبل.
وتؤكد إيران من جهتها انها قادرة على العودة سريعًا إلى مستوى إنتاجها قبل فرض العقوبات عليها، اي اربعة ملايين برميل في اليوم في حال رفع هذه العقوبات.
ون توصلت ايران الى ابرام اتفاق نهائي مع القوى العظمى بخصوص برنامجها النووي المثير للجدل، "فسيصل المزيد من كميات النفط الى السوق" كما قال شينكر محذرا من "انه الخطر الرئيسي (على الأسعار) وليس النفط الصخري".
فضلاً عن ذلك أعرب وزير النفط الليبي عبد الباري العروسي، الأربعاء، عن تفاؤله ازاء عودة انتاج بلاده المضطرب حاليًا في وقت سريع إلى مستواه الطبيعي أي 1,5 مليون برميل يوميًا.
ولَفَت خبراء مركز الدراسات الطاقوية العالمية في مذكرة إلى ان كل ذلك "قد يختبر قدرة اوبك على ضبط الإنتاج والحفاظ على الأسعار فوق مستوى المائة دولار المرغوب فيه للبرميل".
وأوضح شينكر "منتصف 2014 سيكون تحديًا لاوبك التفكير في احترام هدفها" بالنسبة إلى الانتاج.
وأعلنت السعودية مرات عدّة ان مستوى المائة دولار "مثالي" أكان بالنسبة إلى المنتجين او المستهلكين.
ويشير المحللون في مركز الدراسات الطاقوية العالمية بشكل خاص الى ان الزيادة المعلنة للانتاج العراقي "ستشدد الضغط على الاعضاء الآخرين في اوبك وخصوصًا المملكة السعودية، لتخفيف الانتاج بغية تفادي تدهور اسعار النفط"، حتى وان بدا "هدف (العراق) متفائلاً نظرًا الى ضغوط البنى التحتية والمشاكل الامنية".
الا ان بعض المحللين يشكِّكون في زيادة العرض من جانب دول اعضاء في اوبك تنتج حاليا اقل من قدراتها الفعلية.
وفي هذا الصدد أكَّدَت المحللة المستقلة ورئيسة "ام ار سي كوربوريشن" كورنيليا ميير لوكالة "فرانس برس": "نني أشكك كثيرًا (...) لان زيادة الانتاج في العراق ابطأ" مما أعلن".
وأعلنت "عدت من ليبيا ولا أرى كيف سيعودون إلى (المستوى) العادي" في الإنتاج"، متحدثة عن بلد "في حالة عجز".
وأوضحت أن الزيادة الكبيرة في الإنتاج التي تثير القلق لا يمكن أن تتم قبل 2015. وتراهن بالتالي على إبقاء أسعار الخام حول المائة دولار للبرميل العام المقبل.
وعلى العكس يراهن مكتب "كابيتال ايكونوميكس" على عودة ايران وعودة اسرع لليبيا، ويتوقع ان ينخفض سعر برميل نفط البرنت إلى 90 دولارًا مع حلول العام 2014 مقابل حوالي 112 دولارا حاليًا.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - منظمة أوبك ستلقى صعوبة لإبقاء سعر البرميل بحدود 100 دولار في 2014 المغرب اليوم - منظمة أوبك ستلقى صعوبة لإبقاء سعر البرميل بحدود 100 دولار في 2014



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - منظمة أوبك ستلقى صعوبة لإبقاء سعر البرميل بحدود 100 دولار في 2014 المغرب اليوم - منظمة أوبك ستلقى صعوبة لإبقاء سعر البرميل بحدود 100 دولار في 2014



اختارت مكياجا ناعما من ظلال العيون السموكي

ريهانا تثير الجدل مجددًا بإطلالة غريبة في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعاده
عُرفت النجمة العالمية ريهانا بإطلالات الجريئة والمثيرة للجدل ما يجذب الأضواء ناحيتها فور ظهورها، لذلك ليس من المستغرب أن تختار بعض الأزياء التي تكشف عن جسدها أثناء تواجدها في مدينة نيويورك ليلة السبت، فقد حرصت المغنية الأميركية الشابة على مشاركة إطلالاتها مع معجبيها على موقع الصور الأشهر "إنستغرام"، وإظهار ملابسها المثيرة. وقد ظهرت ملكة البوب ​​البالغة من العمر 29 عاما في إحدى الصور مرتدية سترة واسعة وحملت توقيع دار أزياء "Vetements x Alpha"، فوق فستانا ضيقا أبرز قوامها الرشيق بالإضافة إلى فتحة بإحدى الجوانب كشفت عن ساقيها.، ومن المثير للاهتمام يبدو أن ريهانا قد استسلمت لموضة النجوم في عدم ارتداء ستراتهم بشكل صحيح، فقد اختارت أن رتدي سترتها متدلية على كتفيها، ونسقت بعضا من الاكسسوارات مع ملابسها فاختارت ساعة كبيرة مع حزام من الجلد على معصمها الايسر، والعديد من القلائد المعدنية، واختارت مكياجا ناعما من ظلال العيون السموكي

GMT 04:54 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

نيو إنغلاند وجهة خيالية لقضاء إجازتك في الخريف
المغرب اليوم - نيو إنغلاند وجهة خيالية لقضاء إجازتك في الخريف

GMT 06:02 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري
المغرب اليوم - أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري

GMT 02:05 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

صالح يدعو إلى تدشين “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان
المغرب اليوم - صالح يدعو إلى تدشين “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان

GMT 05:01 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

مخاوف بين الصحافيين في روسيا من مسلسل الاغتيالات
المغرب اليوم - مخاوف بين الصحافيين في روسيا من مسلسل الاغتيالات

GMT 02:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
المغرب اليوم - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 01:27 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

التحرّش جنسيًا بالمحامية النجمة أمل علم الدين في العمل
المغرب اليوم - التحرّش جنسيًا بالمحامية النجمة أمل علم الدين في العمل

GMT 02:14 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

يجعل بعض الحيوانات تلهث وراء غريزة الافتراس
المغرب اليوم - يجعل بعض الحيوانات تلهث وراء غريزة الافتراس

GMT 05:22 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

سيارات الدفع الرباعي تنعش حركة البيع في مازيراتي
المغرب اليوم - سيارات الدفع الرباعي تنعش حركة البيع في مازيراتي

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 00:40 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

القاطي يكشف أنّ "ماشي معقول" تندرج في صنف الراي
المغرب اليوم - القاطي يكشف أنّ

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 05:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 01:40 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور

GMT 02:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنظيف الأسنان بالفرشاة غير كافٍ لمنع التسوس

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib