المغرب اليوم  - مستثمرون مغاربة في أميركا يناقشون سبل الاستثمار في الرباط

بهدف خلق جسر اقتصادي بين البلدين في إطار اقتصادي

مستثمرون مغاربة في أميركا يناقشون سبل الاستثمار في الرباط

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مستثمرون مغاربة في أميركا يناقشون سبل الاستثمار في الرباط

الإستثمار في المغرب على طاولة مناقشات الشبكة المغربية الأميركية
الرباط - رضوان مبشور

تستعد الشبكة المغربية الأميركية (مان) لتنظيم فعاليات اللقاء الأول للمستثمرين المغاربة القاطنين في الولايات المتحدة الأميركية في واشنطن في 31 أيار/مايو المقبلالاستثمار في المعرب على طاولة مناقشات الشبكة المغربية الأميركية.وحسب بيان صحافي تلقى "المغرب اليوم" نسخة منه، فإن الهدف من هذا اللقاء هو تقديم عروض تُعَرِّف ببيئة الاستثمارات في المغرب، وإقناع المستثمرين المغاربة بفتح مشاريع اقتصادية في وطنهم الأم، رغم الصعوبات التي يواجهونها بعد الأزمة الاقتصادية التي تعصف باقتصاديات العالم منذ 2008.
وقال رئيس شبكة "موروكن – أميركين نيتويرك" محمد الحجام، في تصريح لـ"المغرب اليوم"، إن فكرة المؤتمر جاءت "انطلاقاً من الحضور المغربي القوي في أميركا، إذ أنَّ قرابة 20 ألف مغربي يقطنون في واشنطن، و200 ألف مغربي يعيشون في الولايات المتحدة الأميركية، ومن هنا جاءت فكرة خلق جسر بين المغرب وأميركا، لتوسيع الرقعة الجغرافية للمقاولين المغاربة في أميركا".
وأضاف أن الهدف الأساس من عقد هذا المؤتمر هو" بناء قنطرة عبر المحيط، وخلق جسر تواصل بين أميركا والمغرب في إطار اقتصادي، إلى جانب تقوية التواصل بين الشركات المتوسطة والصغرى في المغرب، والبحث عن إمكانية خلق فرص عمل في المغرب، ناهيك عن تعزيز البيئة التحتية للمقاولين المغاربة الموجودين في أميركا، وإشراك الحكومة الأميركية في دعم المقاولات الصغرى والكبرى لسوق العمل في فرجينيا، دون إغفال خلق نوع من الاندماج والتشارك بين الغرفة التجارية والمؤسسات البنكية في أميركا".
وعن طبيعة الحضور الذي سيشهده المؤتمر قال الحجام "ستعرف أعمال المؤتمر حضور مجموعة من المتخصصين من بينهم مدير جامعة ريسيل، أليم مارتن، ومدير جامعة فرجينيا، والمسؤولة في قسم المقاولين الأقليات أيديا ليكسن، وممثل الغرفة التجارية في ولاية فرجينيا باري ديفالي، وخبراء ومستشارون من الحزبين الديمقراطي والجمهوري وعدد من المنتخبين.
ويعد المغرب هو البلد الأفريقي الوحيد الذي تربطه اتفاقية تبادل حر مع الولايات المتحدة الأميركية، التي تعتبر المغرب نقطة عبور مهمة للمنتجات الأميركية لأفريقيا والشرق الأوسط انطلاقاً من ميناء طنجة المتوسط الأكبر من نوعه في أفريقيا، ومنطقة خصبة للاستثمار، كما أن التعاون الاقتصادي بين الرباط وواشنطن تطور بشكل ملحوظ في الأعوام الأخيرة. وتعول الرباط كثيراً على الخبرات الاقتصادية الأميركية لنقلها إلى النسيج الاقتصادي المغربي، المتضرر كثيراً من الأزمة الاقتصادية لشركائه الأوروبيين وبخاصة فرنسا وإسبانيا أكبر شريكين اقتصاديين للمملكة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مستثمرون مغاربة في أميركا يناقشون سبل الاستثمار في الرباط  المغرب اليوم  - مستثمرون مغاربة في أميركا يناقشون سبل الاستثمار في الرباط



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017
 المغرب اليوم  - ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 06:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers"يعتبر من أشهر فنادق فلوريدا
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يعيّن ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib