المغرب اليوم  - مشكلة منح تخزين الحبوب في المغرب تعود إلى الواجهة من جديد

حددتها السلطات في درهمين للقنطار كل أسبوعين

مشكلة منح تخزين الحبوب في المغرب تعود إلى الواجهة من جديد

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مشكلة منح تخزين الحبوب في المغرب تعود إلى الواجهة من جديد

وزير الزراعة والصيد البحري المغربي عزيز أخنوش
الرباط - بدر الصبيحي

تأكيدا للتوقعات التي كشف عنها وزير الزراعة والصيد البحري المغربي عزيز أخنوش أواخر الشهر الماضي، ببلوغ الإنتاج الإجمالي للحبوب 97 مليون قنطار، خلال الموسم الحالي، تواصل الحكومة المغربية سياسة حماية وتثمين محصولها المحلي من الحبوب.وفي هذا الشأن، حدد قرار مشترك لوزارة الاقتصاد والمالية ووزارة الزراعية والصيد البحري، الخميس في الرباط، السعر المرجعي الخاص بالقمح الطري في 280 درهما للقنطار مع تقديم دعم جزافي يبلغ 10 دراهم للقنطار، وذلك بهدف ضمان تسويق جيد لمحصول الحبوب خلال الموسم الزراعي 2013- 2014 .
ويهدف هذا القرار الذي وقعه كل من وزير الزراعة والصيد والبحري عزيز أخنوش،  ووزير الاقتصاد والمالية  نزار بركة  تثمين الإنتاج الوطني وبصفة أدق السماح لصغار الفلاحين من الاستفادة بالشكل الأمثل من المحصول الوطني برسم السنة الحالية.
ويشمل هذا القرار إجراءات أخرى للمواكبة، لاسيما مواصلة تعميم منحة الخزن المحددة في درهمين للقنطار كل أسبوعين، على جميع مشتريات القمح اللين (من المحصول الوطني برسم الموسم الفلاحي 2013-2014)، المصرح بها من طرف المخزنين والتعاونيات خلال فترة جمع المحاصيل المؤدي، عنها والمحددة في نهاية أكتوبر 2013، فيما سيتم تقديم منحة الخزن عند متم نيسان/أبريل.
مع ذلك لا تزال منح التخزين تطرح مشكلاً عميقاً في القطاع الزراعي المغربين، ويستحوذ الفلاحون الكبار على غالبيتها، في ضوء اعتماد الفلاحين الصغار على وسائل التخزين التقليدية المعروفة بـ"المطمورة"، وهي حفرة تحت الأرض تبني وتجهز بشكل خاص لتخزين الحبوب منذ مئات السنين في المغرب، والتي لا تعتبر قناة رسمية يمكن أن يعتد بها في عملية تقديم دعم منحة التخزين من قبل الوزارة، ناهيك عن ورود مجموعة من الاختلالات في العملية تتعلق بالتبليغ بشأن عدد غير حقيقي عن الكمية المخزنة من أجل الاستفادة من أكبر قدر من الدعم.
وذكرت معطيات صادرة عن مهنيين، أن كميات الحبوب التي تمر عبر القنوات الرسمية، تتراوح ما بين 10 و15 في المائة من المنتوج الإجمالي، ويمكن القول إن النسبة المتبقية تخزن بالطرق التقليدية، أي أن 80 في المائة من كميات الحبوب المتوفرة بالمغرب تمر خارج القنوات المعتمدة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مشكلة منح تخزين الحبوب في المغرب تعود إلى الواجهة من جديد  المغرب اليوم  - مشكلة منح تخزين الحبوب في المغرب تعود إلى الواجهة من جديد



 المغرب اليوم  -

ظهرت بجانب المخرج يورغوس لانثيموس

تألق كيدمان خلال الترويج لفيلمها في مهرجان كان

باريس ـ مارينا منصف
تألقت النجمة الأسترالية نيكول كيدمان ، في مهرجان كان السينمائي، الاثنين، خلال الترويج لفيلمها الجديد "Killing of a Sacred Deer" للمخرج اليوناني يورغوس لانتيموس ، والذي يشارك في المسابقة الرسمية لمهرجان كان الدولي في دورته الـ70، المقام في قصر المهرجانات في فرنسا. ولفتت الممثلة الاسترالية البالغة من العمر 49 عامًا الأنظار، عند وصولها إلى السجادة الحمراء، فقد ظهرت بإطلالة مميزة، فأختارت أن ترتدي ثوب مستوحى من الطاووس الرائع وهو من تصميمات دار أزياء "Dior" من مجموعة ربيع وصيف 2017، وهو التصميم الذي لاقى إعجاب قطاع كبير من عشاق الموضة والمعنيين بها. واختارت كيدمان لهذه المناسبة هذا الفستان المكون من سترابلس مع شيالات رفيعة سقطت على كتفيها، وبخصر ضيق، وما زاد إطلالتها رقي وجمال، ألوان الفستان وطبعاته باللون الأخضر الداكن والوردي، والأرغواني، والذهبي، ولمنح الفستان مظهرًا أكثر عمقًا، طرز بالكامل بخيوط ذهبية. وأكملت كيدمان إطلالتها المثيرة بتسريحة شعر قصيرة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مشكلة منح تخزين الحبوب في المغرب تعود إلى الواجهة من جديد  المغرب اليوم  - مشكلة منح تخزين الحبوب في المغرب تعود إلى الواجهة من جديد



GMT 04:06 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا
 المغرب اليوم  - دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا

GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib