المغرب اليوم  - الحكومة السورية تُعلن عن خسائر بأكثر من ترليون ليرة منذ بداية الأزمة

قطاع الخدمات فقد 5000 منشأة وأضرار مادية كبرى

الحكومة السورية تُعلن عن خسائر بأكثر من ترليون ليرة منذ بداية الأزمة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الحكومة السورية تُعلن عن خسائر بأكثر من ترليون ليرة منذ بداية الأزمة

خسائر بأكثر من ترليون ليرة في الإقتصاد السوري
دمشق ـ جورج الشامي

قال نائب رئيس مجلس الوزراء السوري لشؤون الإدارة المحلية عمر غلاونجي إن قطاع الخدمات كان منذ بداية الأزمة هدفا للمجموعات المسلحة وخاصة مباني الوحدات الإدارية وأعمدة الإنارة والآليات الخاصة بهذا القطاع وقَدرعمر غلاونجي خسائر قطاع الخدمات بنحو 5000 منشأة وأضرار مادية مباشرة تقدر قيمتها بنحو 155 مليار ليرة حتى تاريخه وأضرار غير مباشرة بنحو تريليون و200 مليار ليرة" وإعتبر وزير الإدارة المحلية أن جميع أعمال التخريب وإستهداف العاملين لم تضعف جهود الحكومة أو تثني العاملين عن مواصلة جهودهم لتقديم أفضل الخدمات الممكنة للمواطنين إضافة إلى متابعة أعمال الصيانة والإصلاح السريع والترميم لبعض المنشآت موضحا أنه تم ترميم مئات المراكز والمباني الخدمية التي يقدر قيمتها بنحو7 مليارات ليرة حتى تاريخه في سبيل الإسراع بإعادة الخدمات للمواطنين وبين الوزير غلاونجي أن قطاع الخدمات قدم حتى تاريخه أكثر من /3500/ شهيد وأكثر من /8000/ مصاب وأكثر من /2500/ مخطوف ومفقود مؤكدا أن سورية تمتلك مؤسسات خدمية قادرة على التعامل مع مثل هذه الأزمات بكفاءة عالية ضمن منظومة فنية وأخلاقية عالية المستوى وبخصوص الأضرار التي لحقت بممتلكات المواطنين أوضح غلاونجي أن قيمة الأضرار بلغت حتى نهاية 2012 نحو /40/ مليار ليرة تستحق منها تعويضات وفق النسب المقدرة نحو /11/مليار ليرة مبينا أنه تم صرف نحو /5/ مليارات ليرة وهي قيمة الأضرار التي وردت إلى اللجان الفرعية وجرى دراستها من اللجنة المركزية وتم تحويل قيمها لصرفها على المواطنين حيث بدأت أغلب المحافظات بصرف هذه التعويضات وأكد أن لجنة إعادة الاعمار وفق الظروف الموضوعية والأمنية في بعض المناطق تقوم بإعادة تأهيل المرافق العامة والسكك الحديدية تمهيدا لإعادة المهجرين ودفع التعويضات المناسبة لهم موضحا أن عدد المواطنين الذين عادوا إلى ارض الوطن طواعية بلغ نحو/800/ ألف مواطن نهاية آذار الماضي وأشار نائب رئيس الحكومة لشؤون الخدمات إلى أن الحكومة تبذل جهودا كبيرة في المجال الإغاثي وتقديم المساعدات الإنسانية للمواطنين بالتعاون مع المنظمات الدولية ومنظمة الهلال الأحمر العربي السوري والجمعيات الأهلية والمبادرات الشعبية والفعاليات الأهلية المختلفة حيث تم إفتتاح أكثر من /840/ مركز إيواء يقطن فيها نحو /34/ ألف أسرة أي ما يقدر نحو /170/ ألف نسمة وتقدم فيها جميع أنواع الخدمات والسلل الغذائية والصحية ولوازم المعيشة كافة ولفت إلى أن الحكومة قدمت أكثر من /140/ مليون ليرة لنحو /15/ ألف أسرة هي الأكثر ضررا وفقرا وهناك برامج لحصر نحو /40/ ألف أسرة من أكثر الأسر تضررا بغية تقديم مساعدات مادية مباشرة لهم ضمن موضوع الإغاثة الذي تقوم به الحكومة مشيرا إلى أن الحكومة قامت بتأهيل /200/ مركز إيواء وبتكلفة تقدر نحو/400/ مليون ليرة في سبيل دعم المواطنين وتقديم جميع احتياجاتهم وقال إن قطاع النظافة تعرض لخسائر كبيرة خلال الأزمة التي تمر بها سورية حيث تعرضت أكثر من /300/ آلية تتوزع بين كانسة وضاغطة إلى أعمال الحرق والسرقة والتخريب واستشهاد أكثر من /470/ عاملا في وزارة الإدارة المحلية مؤكدا أن الوحدات الإدارية مستمرة بتأدية خدمات النظافة في كل المناطق والمحافظات وخلص إلى القول إنه تم جمع نحو /260/ ألف طن من القمامة خلال آذار/مارس الماضي أي بمعدل /8400/ طن يوميا وهو ما يعادل /84/ بالمئة من إجمالي القمامة التي كانت تجمع قبل الأزمة موضحا انه بالنسبة لمحافظة حمص وحدها تم جمع أكثر من /30/ألف طن قمامة وان الحكومة رصدت نحو مليار و/200/ مليون ليرة سورية لنقل المكبات التي أحدثت داخل المدن إلى خارجها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الحكومة السورية تُعلن عن خسائر بأكثر من ترليون ليرة منذ بداية الأزمة  المغرب اليوم  - الحكومة السورية تُعلن عن خسائر بأكثر من ترليون ليرة منذ بداية الأزمة



 المغرب اليوم  -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تتألق في فستان أسود شفاف

نيويورك ـ مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 05:26 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

دوناتيلا فيرساتشي تكشف عن شعار تصميماتها الأنيقة
 المغرب اليوم  - دوناتيلا فيرساتشي تكشف عن شعار تصميماتها الأنيقة

GMT 05:59 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات ترتفع في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد
 المغرب اليوم  - عشرة كرنفالات ترتفع في  بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 02:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يعلنان عن الديكور الأمثل لمنزلهما
 المغرب اليوم  - روغرز وروس يعلنان عن الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 04:35 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

راضية النصراوي تعلن استمرار التعذيب بعد الثورة التونسية
 المغرب اليوم  - راضية النصراوي تعلن استمرار التعذيب بعد الثورة التونسية

GMT 05:47 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تمنع نشر لقاء مارين لوبان
 المغرب اليوم  - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تمنع نشر لقاء مارين لوبان

GMT 03:56 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

ترامب يريد سحب قرار أوباما بشأن مشروع النفط في داكوتا

GMT 22:43 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

خبراء يتوقّعون أن يحقّق المغرب نسبة نمو تصل إلى 4.5% في 2017
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 05:34 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

اكتشاف لعبة لتدريب العقل تعزّز مجال الرؤية لديهم
 المغرب اليوم  - اكتشاف لعبة لتدريب العقل تعزّز مجال الرؤية لديهم

GMT 06:54 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في تصميم مختلف من غوتشي
 المغرب اليوم  - ميشيل أوباما تطل في تصميم مختلف من غوتشي

GMT 04:46 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يكشفون عن تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
 المغرب اليوم  - باحثون يكشفون عن تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 02:52 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

الأحداث الفلكية في كانون الأول 2016 تشهد تغيرات واسعة
 المغرب اليوم  - الأحداث الفلكية في كانون الأول 2016 تشهد تغيرات واسعة

GMT 06:16 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عرض "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 للبيع في المزاد
 المغرب اليوم  - عرض

GMT 04:55 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

"نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات من دون سائق
 المغرب اليوم  -

GMT 01:52 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعبر عن سعادتها برحلتها مع الزعيم عادل إمام
 المغرب اليوم  - لبلبة تعبر عن سعادتها برحلتها مع الزعيم عادل إمام

GMT 05:44 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة صنع محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
 المغرب اليوم  - إعادة صنع محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 02:01 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يثني على مشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 05:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تلعب في فريق النساء للكريكيت في بنغلاديش

GMT 02:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يقدم فكرة جديدة لتوزيع الطعام المهُدر

GMT 03:51 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تجمع بين الأماكن المفضلة له

GMT 02:25 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تثبت خفض المكسرات من أمراض القلب

GMT 03:22 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"تيتيلاكا في البيرو" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 02:51 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفِ على دور برجك في تحديد صفات شخصيتك

GMT 21:29 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

"سامسونغ" هي السبب في انفجار بطارية "هاتف نوت 7"

GMT 01:13 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز "Shaman Furs" تنافس الماركات العالمية
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Almaghribtoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Almaghribtoday

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib