تشريع قريب يعفي المنشآت المتضررة بفعل الأحداث من التكاليف الضريبية

صناع سوريون يطالبون بإيقاف الضرائب القديمة

تشريع قريب يعفي المنشآت المتضررة بفعل الأحداث من التكاليف الضريبية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تشريع قريب يعفي المنشآت المتضررة بفعل الأحداث من التكاليف الضريبية

هيئة الضرائب والرسوم
دمشق - جورج الشامي

ذكر مصدر رسمي مقرب من الحكومة السورية بأن هيئة الضرائب والرسوم تستعد بعد انتهائها من نقاش مع الفعاليات التجارية والصناعية بشأن آليات وحلول تعويض الصناعيين الذين تضررت منشآتهم وآلية التخفيف عنهم ضريبياً لإصدار تشريع قانوني يتضمن إعفاء التجار والصناعيين الذين تضررت منشأتهم من التكاليف الضريبية وكل حسب منطقته، على ألا يتضمن الإعفاء المكلفين جميعا، وسترفع الاقتراحات التي تدارسها الصناع والمحاسبون القانونيين والتجار مع الهيئة إلى وزير المال ليتخذ قرار بشأنها.
وأوضح عضو مجلس إدارة غرفة صناعة دمشق بشار حتاحت لأحد الصحف المحلية السورية أن الصناعيين اقترحوا توقيف التكليفات الضريبية للمنشآت ولو كانت قديمة بعد توقفها، مبيناً أن مدير الهيئة سيعرض مشاكل الصناعيين على الوزير، وستدرسها اللجنة الاقتصادية لتقدير الضرر وإصدار صك تشريعي يلائم مصلحة الفعاليات الاقتصادية.
وتتلخص أبرز مطالب اتحاد غرف الصناعة من هيئة الضرائب والرسوم كما ورد في المذكرة فيما يخص موضوع التكاليف الضريبية بقبول البيانات الضريبية التي تعود للأعوام السابقة لنشوب الأزمة أي لعام 2010 وما قبل والتي لم يبت بها ولم تكتسب الدرجة القطعية حتى تاريخه في المناطق التي تعرضت للهدم والتدمير وفق النتائج التي تضمنتها هذه البيانات وكما صرح أصحابها فيها لفقدان ما يدعمها من قيود أو وثائق لدى أصحابها بفعل الظروف القاهرة الاستثنائية الخارجة عن إرادتهم.
وفيما يتعلق بالبيانات المقدمة عن عامي 2011 و2012 والتي تشمل عدم تقديم بيان ضريبي من قبل الصناعي المكلف أو تقديمه مع التحفظ على ما ورد فيه أو تقديمه دون تحديد النتائج، فقد اقترحت مذكرة اتحاد غرف الصناعة إزاء هذه الحالات استصدار نص تشريعي يقضي بإعفاء الصناعيين الذين تعرضت منشأتهم للتدمير أو الحرائق أو الخراب أو السرقة من الضريبة طوال فترة الأحداث ويمكن الاعتماد في ذلك على القوانين المنظمة من قبل الضابطة الشرطية أو على المعلومات الواردة من وحدات الإدارة المحلية التي تقع المنشآت الصناعية في نطاقها أو من أي مرجع حكومي أو مدني تعتمده الحكومة في تحديد مناطق المنشآت التي تعرضت لمثل هذه الأحوال.
أما فيما يتعلق بالأضرار التي لحقت بالمنشآت الصناعية على أثر العمليات العسكرية فإن قانون ضريبة الدخل النافذ يبدو حسب اتحاد غرف الصناعة قاصراً بل عاجزاً عن معالجة مثل هذه الحالة، ما يتطلب محاورة الحكومة بشأن تعويض الصناعيين بعد حصر الحالات المتضررة بشكل دقيق وكامل في ضوء الإمكانات الاقتصادية والمالية للدولة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تشريع قريب يعفي المنشآت المتضررة بفعل الأحداث من التكاليف الضريبية تشريع قريب يعفي المنشآت المتضررة بفعل الأحداث من التكاليف الضريبية



GMT 21:54 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اعتقال المدير العام لشركة "بزيكلي" بتهمة خيانة الأمانة

GMT 15:06 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

نحو 2018 ملايين دينار قيمة ميزانية الرئاسة التونسية لعام 2018

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تشريع قريب يعفي المنشآت المتضررة بفعل الأحداث من التكاليف الضريبية تشريع قريب يعفي المنشآت المتضررة بفعل الأحداث من التكاليف الضريبية



شكلت عاصفة لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بإطلالات أنيقة وجسد ممشوق

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة. وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 04:24 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تختار الألوان الدافئة لأحدث مجموعات شتاء 2018
المغرب اليوم - مريم مسعد تختار الألوان الدافئة لأحدث مجموعات شتاء 2018

GMT 06:45 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو الفرنسي وجهتك المُفضّلة للتزحلق على الجليد
المغرب اليوم - منتجع ميرلو الفرنسي وجهتك المُفضّلة للتزحلق على الجليد

GMT 14:22 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم منزل مكون من 7 غرف في لشبونة يمنح الهدوء لسكانه
المغرب اليوم - تصميم منزل مكون من 7 غرف في لشبونة يمنح الهدوء لسكانه

GMT 05:11 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

%54 مِن الألمان لا يريدون المستشارة أنجيلا ميركل
المغرب اليوم - %54 مِن الألمان لا يريدون المستشارة أنجيلا ميركل

GMT 01:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف
المغرب اليوم - روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف

GMT 05:27 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

عطلات التزلج تشعل المنافسة بين أوروبا والولايات المتحدة
المغرب اليوم - عطلات التزلج تشعل المنافسة بين أوروبا والولايات المتحدة

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 21:02 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرطة تستدعي صاحب برنامج "ليالي ماريو" على "فيسبوك"

GMT 09:06 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على فيتامينات تساعدك على الوصول للذروة الجنسية

GMT 05:32 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

والدة سجين تشتكي تعرضه لـ"اغتصاب جماعي"

GMT 02:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وائل جمعة يهنئ مدرب الرجاء بعد فوزه بكأس العرش

GMT 01:22 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

إلياس العماري يرد على محامي ناصر الزفزافي ببيان ناري

GMT 16:01 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب اعتداء تلميذ الحي المحمدي على أستاذته بشفرة حلاقة

GMT 16:07 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يذبح غريمه في بني ملال ويُرسله للطوارئ في حالة حرجة

GMT 14:01 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة 15 سيدة خلال توزيع مساعدات غذائية في الصويرة

GMT 20:39 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

محكمة الاستئناف تقرّر تأجيل جلسة الزفزافي ومعتقلي الحسيمة

GMT 19:37 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الملك محمد السادس يتكفل بدفن وعزاء ضحايا "فاجعة الصويرة"

GMT 23:10 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل هروب عبد الحق بنشيخة من "المغرب التطواني"

GMT 08:50 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع عدد ضحايا رحلة الاستجمام في إقليم أزيلال

GMT 00:04 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكم ببراءة أصغر معتقل في حراك الحسيمة
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib