المغرب اليوم  - الحكومة المغربية تفاوض مع القطاعات المعنية بتطبيق المقايسة لتوفير الضمانات

تستمر الحكومة في تحديد نسبة محددة للدعم في مشروع "الموازنة"

الحكومة المغربية تفاوض مع القطاعات المعنية بتطبيق "المقايسة" لتوفير الضمانات

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الحكومة المغربية تفاوض مع القطاعات المعنية بتطبيق

الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة المغربي محمد نجيب بوليف
الدار البيضاء ـ يوسف عبداللطيف

دخلت الحكومة المغربية في مشاورات مع القطاعات المعنية بتطبيق قرار نظام "المقايسة" (قياس أسعار المحروقات مع السوق الدولية)، من أجل التوصل إلى شراكات، لتوفير جميع الضمانات، في حال ارتفاع الأسعار الدولية إلى أرقام قياسية. وكشف الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة المغربي محمد نجيب بوليف، الأحد، أن "نظام "المقايسة" لم يلغ الدعم، والحكومة ستستمر في تحديد نسبة محددة للدعم، في مشروع قانون الموازنة للعام 2014".
وقال الوزير المغربي، في توضيح بشأن نظام "المقايسة"، تلقى "المغرب اليوم" نسخة عنه: إن الحكومة لم تشرع بعد في تطبيق النظام، لأن ذلك يتطلب قرارًا سياسيًا بامتياز، مضيفًا أن "الحكومة تنتظر فقط المناخ المناسب للشروع في العمل به".
وأوضح المسؤول الحكومي، أن "احتساب "المقايسة"، سيتم بداية من 16 في كل شهر، على أساس احتساب معدل شهرين من أسعار السوق الدولية".
وأكد بوليف أن "الحكومة المغربية ملزمة بدعم سنوي للمواد التي سيشملها نظام "المقايسة"، وستتدخل عبر إجراءات مواكبة لتطبيق "المقايسة"، في حال وصول الأسعار إلى أرقام قياسية في الأسواق الدولية".
وأبرز الوزير، أن "هذه الإجراءات تدخل ضمن مخطط لإصلاح تدريجي لصندوق المقاصة (الموازنة)، شرع المغرب في تطبيقه منذ أعوام".
بالإضافة إلى ذلك، ستجتمع لجنة المالية والتنمية الاقتصادية في مجلس النواب (الغرفة الأولى للبرلمان المغربي)، الإثنين، لمناقشة قرار اعتماد نظام "المقايسة"، بدعوة من رئيس الحكومة المغربية عبد الإله بنكيران.
وأعطى رئيس الحكومة المغربية عبد الإله بنكيران الضوء الأخضر للعمل بنظام "المقايسة" (تحرير أسعار المحروقات إخضاعها لتقلبات السوق الدولية)، وتحديد مدة  15 يومًا من كل شهر لتغيير أسعار المحروقات وفق تقلبات السوق الدولية.
ووقع رئيس الحكومة على قرار مراجعة أسعار المحروقات في 19 آب/ أغسطس الماضي، وصدر في الجريدة الرسمية في 29 من الشهر ذاته.
ويقضي القرار المنشور في الصفحة 5874 من الجريدة الرسمية للمملكة المغربية، بـ "مراجعة أسعار المحروقات (الديزل والبنزين الممتاز والفيول) في 16 من كل شهر عند منتصف الليل، ابتداء من 16 أيلول/ سبتمبر الحالي، على أساس مقايستها بالأسعار الدولية في 13 من كل شهر.
ويشار إلى أن الحكومة المغربية تستعد لاجتماع شهر تشرين الأول/ أكتوبر المقبل مع مسؤولي صندوق النقد الدولي، للوقوف على سير الإصلاحات، التي التزم بها المغرب، فيما يتعلق بإصلاح صندوق المقاصة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الحكومة المغربية تفاوض مع القطاعات المعنية بتطبيق المقايسة لتوفير الضمانات  المغرب اليوم  - الحكومة المغربية تفاوض مع القطاعات المعنية بتطبيق المقايسة لتوفير الضمانات



 المغرب اليوم  -

بدت مثيرة مع حذاء رقيق عالي الكعب

شاكيرا تطلق ألبومها الجديد وتتألق في فستان قصير

ميامي ـ رولا عيسى
تألقت المطربة شاكيرا (40 عامًا) في حفل إطلاق ألبومها الجديد El Dorado في ميامي في فلوريدا الخميس، وبدت مثيرة في فستان ذهبي قصير لامع دون أكمام كشف عن ساقيها وذراعيها، حيث ضم قطع فسيفساء ذهبية في كل أنحاءه، مع حذاء رقيق عالي الكعب ومخلب صغير في يدها. وتركت الفنانة العالمية شعرها الأشقر المجعد يتدلى على كتفيها بينما رفعت الجزء الأمامي من شعرها لأعلى، وفي النهاية وقفت مبتهجة لالتقاط الصور مع الحضور في حفل إطلاق ألبومها في The Temple House، فيما ارتدت داخل الحفلة ملابس أخرى مريحة لتقديم عروضها الغنائية، حيث ارتدت جينز ممزق مع توب أبيض وسترة ذهبية، وانضم إليها على المرسح برينس رويس ونيكي غام ، واللذان أمتعا الضيوف بدويتو غنائي في الألبو الجديد لشاكيرا. وبدأت شاكيرا أول عملها في ألبوم El Dorodo في بداية عام 2016، وأطلقت أغنية Chantaje المنفردة بالتعاون مع المغنية الكولومبية مالوما في

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الحكومة المغربية تفاوض مع القطاعات المعنية بتطبيق المقايسة لتوفير الضمانات  المغرب اليوم  - الحكومة المغربية تفاوض مع القطاعات المعنية بتطبيق المقايسة لتوفير الضمانات



 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib