المغرب اليوم - ضباط و بحارة الصيد في اعالي البحار يدقون ناقوس الخطر

بعد تفشي ظاهرة البطالة في صفوفهم بموانئ أغادير

ضباط و بحارة الصيد في اعالي البحار يدقون ناقوس الخطر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ضباط و بحارة الصيد في اعالي البحار يدقون ناقوس الخطر

ميناء الصيد بأغادير
أغادير- عبد الله أكناو

أكد بحارة عاملون في موانئ الصيد بأغادير بأن ظاهرة البطالة تفشت بشكل كبير في قطاع الصيد بأعالي البحار بشكل عام و بميناء أغادير بشكل خاص، و اعتبر البحارة أن الظاهرة تعد غير مسبوقة بعدما ارتفعت أرقام البطالة في صفوف ضباط و بحارة الصيد البحري و هو ما جعلهم يعيشون اوضاعا اجتماعية و نفسية و اقتصادية صعبة. و قد أكدت الجمعية المغربية لربابنة صيد الرخويات بأغادير، في بيان حصل "المغرب اليوم" على نسخة منه، أن الوضعية الكارثية التي تعيشها مدينة طانطان (325 كلم جنوب أغادير) خير دليل على ذلك، مؤكدة بأن الأخطر من ذلك، لجوء مسؤولي بعض الشركات مع بعض سماسرة الميناء إلى استغلال الوضع لإذلال البحارة و إرغامهم على دفع رشاوى من أجل الاحتفاظ بمنصبهم أو الحصول على عمل جديد.
وأوضحت الجمعية بأن من أهم أسباب هذه الظاهرة إفلاس مجموعة من الشركات إما بسبب سوء التسيير أو بسبب تصفية حسابات شخصية، و اعتماد مجموعة من الشركات على العمالة الأجنبية في ما اعتبرته خرقا سافرا للمرسوم رقم 2.60.389 بالجريدة الرسمية عدد 5/2532 أيار/مايو1961 ، إضافة إلى التحول، الغريب و غير المفهوم، لشركات أخرى نحو العمالة الأجنبية بعد طرد ضباط مغاربة أثبتوا بالملموس كفاءتهم المهنية، فضلا عن استمرار معاهد التكوين السبعة للصيد البحري في تخريج حوالي ثلاثمائة ضابط سنويا دون أي توافق مع متطلبات سوق الشغل في القطاع، وكذلك إهمال صيانة البواخر من طرف المجهزين، ما أدى إلى تدهورها و بالتالي انخفاض أسطول الصيد بأعالي البحار، إضافة إلى السماح للشركات بتحويل حصص الأخطبوط بين مراكبها، ما يجعلها تختار إخراج أقل عدد من سفنها مادامت ستحصل على نفس الكمية.
وطالبت الجمعية في ذات البيان بالتطبيق العاجل للمرسوم رقم 2.60.389  بالجريدة الرسمية عدد 5/2532 أيار/مايو1961 و الخاص بمغربة الأطر، و إيجاد حل سريع لمشكل توقف شركات الصيد بمدينة طانطان.
كما طالبت بإيفاد لجنة تقصي الحقائق إلى ميناء أغادير للتحقيق في ما يقع من استغلال بشع لظروف البحارة بهدف ابتزازهم و قمع حرياتهم، مع إعادة النظر في معاهد التكوين البحري بتوجيه الطلبة نحو شعب جديدة في الصيد البحري غير شعبتي السطح و الآلاتي، مع إعطاء صلاحيات أكبر لمديريات الصيد البحري حتى تتمكن من حماية البحارة من استقواء المجهزين.
و كان ضباط و بحارة الصيد بأعالي البحار قد نظموا في وقت سابق وقفات احتجاجية أمام الشركة المشغلة بأغادير ضد ما اعتبروه خروقات بالجملة تشمل الطرد التعسفي و ضرب الحريات النقابية و الإجهاز على مجموعة من المكتسبات التي تم تحقيقها سابقا فضلا عن الانتهاكات المتكررة لأبسط حقوقهم الأساسية كعدم توصلهم بكامل مستحقاتهم عن ما يسمى لدى البحارة بـــ"الرحلة الماضية"، خصوصا و أن منتوج صيد الأخطبوط سجل ارتفاعا قياسيا و تجاوزت مبيعات الباخرة الواحدة سقف المليار و نصف المليار سنتيم خلال أربعة أشهر.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - ضباط و بحارة الصيد في اعالي البحار يدقون ناقوس الخطر المغرب اليوم - ضباط و بحارة الصيد في اعالي البحار يدقون ناقوس الخطر



GMT 15:07 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

صادرات صناعة السيارات تفوق نظيراتها من الفوسفات في المغرب

GMT 12:20 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

بنك المغرب وسلطة النقد الفلسطينية يوقعان مذكرة تفاهم ثنائية

GMT 03:39 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

شركات نفط تكشف عن استقرار الأسعار في نطاق ضيق

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - ضباط و بحارة الصيد في اعالي البحار يدقون ناقوس الخطر المغرب اليوم - ضباط و بحارة الصيد في اعالي البحار يدقون ناقوس الخطر



خلال العرض الأول لـ"All I See Is You in New York City"

جيجي حديد في إطلالة مميزة بفستان أصفر من "توم فورد"

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد عارضة الأزياء الأميركية -من أصل فلسطيني- جيجي حديد، واحدة من أشهر عارضات الأزياء في العالم والأكثر أناقة، كالعادة تبدو متألقة في جميع إطلالتها تحت الأضواء، فقد ظهرت "22 عامًا" بإطلالة مميزة خلال حضورها العرض الأول للفيلم الجديد "All I See Is You in New York City" بطولة النجمة بليك ليفلي.   وبدت عارضة أزياء "توم فورد"، في إطلالة أنيقة ومثيرة، حيث ارتدت فستانًا من اللون الأصفر اللامع، الذي يكشف عن خصرها المتناغم، وانتعلت زوجًا من الأحذية ذو كعب عالي مطابقة للون الفستان، والذي أضاف إليها مزيدًا من الارتفاع، واضعة أقراطًا ذهبية على شكل وردة النرجس البري، واختارت مكياجًا صريحًا، من أحمر الشفاة الصارخ والماسكارا، ورفعت شعرها على شكل ذيل حصان صغير، ما أضفى إلى إطلالتها مزيدًا من الأنوثة.   والجدير بالذكر أن العارضة الشقراء لا تفوت فرصة لتعبر فيها عن حبها لأختها بيلا حديد، فقد قامت يوم

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء
المغرب اليوم - الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء

GMT 02:28 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فندق "غراند كونتيننتال" إيطاليا حيث الجمال والعزلة والهدوء
المغرب اليوم - فندق

GMT 03:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شركة هولندية تصمم المنازل المصنوعة من الورق المقوى
المغرب اليوم - شركة هولندية تصمم المنازل المصنوعة من الورق المقوى

GMT 02:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى
المغرب اليوم - فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى

GMT 00:42 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

جدل كبير بشأن التشويش على بث "الرابعة اليوم" الإذاعي
المغرب اليوم - جدل كبير بشأن التشويش على بث

GMT 11:08 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

بدء حرب أكاديمية بشأن تخفيض الرسوم في الجامعات البريطانية
المغرب اليوم - بدء حرب أكاديمية بشأن تخفيض الرسوم في الجامعات البريطانية

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز
المغرب اليوم - مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين رياضيتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين
المغرب اليوم - حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب
المغرب اليوم - دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور

GMT 02:27 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إزالة الغابات والصيد غير القانوني يدمران بقاء إنسان الغاب

GMT 05:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضح مزايا ثمرة التوت الأزرق بالنسبة للأطفال

GMT 06:28 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

أهم 10 فنادق راقية توجد في بريطانيا وأيرلندا

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 09:10 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

جيوفانا إنغلبرت تكشف رحلة صعودها إلى قمة عالم الموضة
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib