المغرب اليوم - غرف الزراعة يخفض صادرات بيض المائدة للحد الأدنى في سورية

بهدف توفيره في السوق المحلية وبالتنسيق مع "التجارة الداخلية"

"غرف الزراعة" يخفض صادرات بيض المائدة للحد الأدنى في سورية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

ترشيد عملية تصدير فائض إنتاج سورية من مادة بيض المائدة
دمشق - غيث حمّور

أكد المستشار الفني في اتحاد غرف الزراعة السورية المهندس عبد الرحمن قرنفلة أن لجنة مربي الدواجن في اتحاد غرف الزراعة بهدف توفيره في السوق المحلية، وبالتنسيق مع وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك قامت بصياغة برنامج لترشيد عملية تصدير فائض إنتاج البلاد من مادة بيض المائدة، وخفض الصادرات بشكل تدريجي، حيث تراجعت الصادرات إلى حوالي 30 ألف صندوق فقط شهريًا خلال العام 2013 مقارنة بمتوسط صادرات بلغت 300 ألف صندوق بيض مائدة شهريًا خلال العامين 2010-2011.‏
وأوضح المهندس قرنفلة أن المربين وبروح وطنية عالية قرروا خفض صادراتهم بمجرد ظهور مؤشرات بزيادة حجم الطلب على البيض محليًا، كاستجابة تعويضية عن ارتفاع اسعار مصادر البروتين الحيواني الأخرى، وأن ما يتم تصديره حاليًا يهدف إلى المحافظة على الوجود في الأسواق الخارجية وبالحدود الدنيا، وعدم خسارة تلك الأسواق لأهمية العملية التصديرية في تأمين القطع الأجنبي اللازم لاستيراد مستلزمات الإنتاج.‏
ومن جهة ثانية، تعهد المنتجون توفير حاجة مؤسسات التسويق الحكومية من بيض المائدة وبالكمية التي تحددها، وبالأسعار الرائجة في الأسواق المحلية، حيث إن المؤسسات الحكومية لديها آليات مختلفة تساعدها على التدخل الإيجابي، إذ في إمكانها نقل المادة من المزارع القريبة من المدن مباشرة وخفض تكاليف النقل، وكذلك نقل المادة من دون صناديق وتوفير قيمة الصناديق والحد من نسبة الكسر من خلال العناية بالتداول، وإعفاء تلك المؤسسات من رسم طابع العقد ورسم ضريبة الدخل، وهذا يساعدها على الحصول على أسعار أقل من أسعار السوق وطرح المنتج بسعر منافس.‏
وأوضح المهندس قرنفلة أن الأسعار يتم تحديدها من قبل مديريات التجارة الداخلية وحماية المستهلك بناءً على التكلفة الفعلية للإنتاج، وإضافة هوامش ربح المُنْتج وحلقات التسويق، وكشف أن البيض مادة غير تخزينية، ولا يمكن احتكارها، ويجب طرحها طازجة للمستهلك، منوهًا أن سعر المبيع في أرض المزرعة أقل من السعر الذي يشتري به المستهلك، لأن عملية التسويق / من المزرعة إلى الموزع ووحدات فرز وتغليف البيض والبقالة / تترافق مع نفقات النقل وأجور التحميل والتنزيل، وقيمة نسبة الكسر التي يتعرض لها البيض خلال النقل والتداول، إضافة الى أرباح حلقات التسويق، وكل هذه العوامل تدخل في حسابات سعر مبيع البيض للمستهلك.‏
وأكد قرنفلة أن البيض يُعتبر حتى الآن أرخص مصدر للبروتين الحيواني عالي القيمة الحيوية، إذ تبلغ قيمة وحدة بروتين الحليب 4.6 ليرة، وقيمة وحدة بروتين لحم الغنم 10.3 ليرة، بينما قيمة وحدة بروتين لحم الدجاج 3.7 ليرة، وقيمة وحدة بروتين البيض حوالي 3 ليرات، وذلك وفقًا لأسعار المواد السائدة حاليًا في الأسواق المحلية، مع الإشارة إلى المرونة العالية التي يتمتع بها البيض في تركيبة المطبخ الشرقي، حيث يمكن تحضير وطبخ البيض بطرق مختلفة تناسب أذواق المراحل العمرية كافة، فضلاً عن قيمته الحيوية الكاملة.‏

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - غرف الزراعة يخفض صادرات بيض المائدة للحد الأدنى في سورية المغرب اليوم - غرف الزراعة يخفض صادرات بيض المائدة للحد الأدنى في سورية



GMT 15:07 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

صادرات صناعة السيارات تفوق نظيراتها من الفوسفات في المغرب

GMT 12:20 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

بنك المغرب وسلطة النقد الفلسطينية يوقعان مذكرة تفاهم ثنائية

GMT 03:39 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

شركات نفط تكشف عن استقرار الأسعار في نطاق ضيق

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - غرف الزراعة يخفض صادرات بيض المائدة للحد الأدنى في سورية المغرب اليوم - غرف الزراعة يخفض صادرات بيض المائدة للحد الأدنى في سورية



خلال العرض الأول لـ"All I See Is You in New York City"

جيجي حديد في إطلالة مميزة بفستان أصفر من "توم فورد"

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد عارضة الأزياء الأميركية -من أصل فلسطيني- جيجي حديد، واحدة من أشهر عارضات الأزياء في العالم والأكثر أناقة، كالعادة تبدو متألقة في جميع إطلالتها تحت الأضواء، فقد ظهرت "22 عامًا" بإطلالة مميزة خلال حضورها العرض الأول للفيلم الجديد "All I See Is You in New York City" بطولة النجمة بليك ليفلي.   وبدت عارضة أزياء "توم فورد"، في إطلالة أنيقة ومثيرة، حيث ارتدت فستانًا من اللون الأصفر اللامع، الذي يكشف عن خصرها المتناغم، وانتعلت زوجًا من الأحذية ذو كعب عالي مطابقة للون الفستان، والذي أضاف إليها مزيدًا من الارتفاع، واضعة أقراطًا ذهبية على شكل وردة النرجس البري، واختارت مكياجًا صريحًا، من أحمر الشفاة الصارخ والماسكارا، ورفعت شعرها على شكل ذيل حصان صغير، ما أضفى إلى إطلالتها مزيدًا من الأنوثة.   والجدير بالذكر أن العارضة الشقراء لا تفوت فرصة لتعبر فيها عن حبها لأختها بيلا حديد، فقد قامت يوم

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
المغرب اليوم - مسؤولة في

GMT 02:28 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فندق "غراند كونتيننتال" إيطاليا حيث الجمال والعزلة والهدوء
المغرب اليوم - فندق

GMT 03:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شركة هولندية تصمم المنازل المصنوعة من الورق المقوى
المغرب اليوم - شركة هولندية تصمم المنازل المصنوعة من الورق المقوى

GMT 00:46 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تسريب المبادئ التوجيهية للتفاوض بشأن "البريكست" للإعلام
المغرب اليوم - تسريب المبادئ التوجيهية للتفاوض بشأن

GMT 00:42 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

جدل كبير بشأن التشويش على بث "الرابعة اليوم" الإذاعي
المغرب اليوم - جدل كبير بشأن التشويش على بث

GMT 01:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

تصنيفات المؤسسات الدراسية تؤثّر على اختيار الطالب الدولي
المغرب اليوم - تصنيفات المؤسسات الدراسية تؤثّر على اختيار الطالب الدولي

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز
المغرب اليوم - مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب
المغرب اليوم - دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 06:31 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة " X3" الأنجح في سلسلة منتجات "بي ام دبليو"
المغرب اليوم - سيارة

GMT 08:59 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

فانتوم 8 قمة الفخامة مع نظام إضاء متطور يعتمد على الليزر
المغرب اليوم - فانتوم 8 قمة الفخامة مع نظام إضاء متطور يعتمد على الليزر

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور
المغرب اليوم - دلال عبد العزيز تأمل أن ينال

GMT 02:27 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إزالة الغابات والصيد غير القانوني يدمران بقاء إنسان الغاب
المغرب اليوم - إزالة الغابات والصيد غير القانوني يدمران بقاء إنسان الغاب

GMT 05:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضح مزايا ثمرة التوت الأزرق بالنسبة للأطفال

GMT 06:28 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

أهم 10 فنادق راقية توجد في بريطانيا وأيرلندا

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 01:00 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُصمِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib