المغرب اليوم - مدير سيدار يدعو الحكومة الجزائرية لاحتواء الصراعات النقابية في الحجار

ساهمت في تدهور إنتاج الحديد ومشتقاته بنسبة 40% ولن يحقق أهداف الدولة

مدير "سيدار" يدعو الحكومة الجزائرية لاحتواء الصراعات النقابية في "الحجار"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مدير

المدير العام لمجمع "سيدار" الجزائري حسناوي شيبوب
الجزائر ـ سميرة عوام

وجّه المدير العام لمجمع "سيدار" الجزائري حسناوي شيبوب دعوة إلى الوزير الأول عبد المالك سلال للتدخل العاجل بغية احتواء الصراعات النقابية، التي عرفت تدهورًا عقب أسبوعين من الفوضى والغليان العمالي. وأوضح شيبوب أن "التوقف المفاجئ لورشات الإنتاج في المركب ساهمت في تدهور مستوى إنتاج الحديد ومشتقاته، والتي تراجعت إلى 40%، وهو رقم ثقيل، من شأنه أن يدخل المركب في أزمة، قد تعجز الجزائر على احتوائها، لاسيما عقب تهديد أكثر من 4 آلاف عامل بتوقيف نشاط الفرن العالي، في هذا الأسبوع".
وأكّد رئيس إدارة مجمع "سيدار" أن "الاحتجاجات و الصراعات النقابية الأخيرة أفشلت مسعى مخطط الحكومة الجزائرية، القاضي ببلوغ مليون و400ألف طن من حديد التسليح سنويًا، غير أن الإشكال الذي يبقى قائمًا هو استرجاع الاستقرار الاجتماعي، وتفعيل نشاط العمل، والانضباط، الذي من شأنه تحقيق الأهداف المسطرة، فيما يتعلق بإنتاج المركب".
وأبدى شيبوب تخوفه من التدهور الخطير، والصراعات الداخلية بين نقابة المركب المستقلة، والتي يترأسها داود كشيشي، وغريمه البرلماني السابق عيسى منادي، لأن هذا لا يخدم وضعية المركب الصعبة، التي تدهورت منذ عام  2008، وهي المرحلة الصعبة التي وجد فيها المركب نفسه عاجزًا عن تحقيق إنتاج إضافي للجزائر، حيث يبقى المستفيد في هذه الحالة مجمع أرسلور ميتال".
وشدّد شيبوب على "أهمية إسراع الحكومة الجزائرية لتعزيز نظام العمل في المركب، واسترجاع الاستقرار الاجتماعي، ورفع مردودية إنتاج المركب، عبر رفع نسبة المشاركة الجزائرية، حتى تكون الجزائر جاهزة لعملية التسيير بانفرادها للمركب، دون تدخل الشريك الأجنبي، الذي يمثل عائقا لتنمية نشاط المركب".
يذكر أن مجمع "سيدار" يمتلك 51% من أسهم أكبر عملاق للحديد والصلب في أفريقيا، مركب "الحجار" في عنابة، عقب الاتفاق الأخير، الذي عقد مع المدير العام لـ"أرسلور ميتال لاكشمي"، والذي يمتلك حصة 45%  من الأسهم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مدير سيدار يدعو الحكومة الجزائرية لاحتواء الصراعات النقابية في الحجار المغرب اليوم - مدير سيدار يدعو الحكومة الجزائرية لاحتواء الصراعات النقابية في الحجار



GMT 09:02 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس الوزراء المغربي يقرر الإعفاء الضريبي ضمن موازنة 2018

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - مدير سيدار يدعو الحكومة الجزائرية لاحتواء الصراعات النقابية في الحجار المغرب اليوم - مدير سيدار يدعو الحكومة الجزائرية لاحتواء الصراعات النقابية في الحجار



خلال مشاركتها في حفل افتتاح "إنتيميسيمي"

عارضة الأزياء إيرينا شايك تخطف الأضواء بالبيجامة

نيويورك ـ مادلين سعاده
أظهرت العارضة إيرينا شايك جسدها الرشيق، الأربعاء، بعد ولادتها لطفلها الأول للنجم برادلي كوبر، في مارس من هذا العام، وذلك عند حضورها افتتاح العلامة التجارية الإيطالية للملابس الداخلية "إنتيميسيمي"، حيث يقع المتجر الرئيسي لشركة "إنتيميسيمي" في مدينة نيويورك.   وحرصت العارضة، البالغة 31 عامًا، ووجه العلامة التجارية للملابس الداخلية، على جذب الانتباه من خلال ارتدائها بيجامة سوداء مطعمة بشريط أبيض من الستان، حيث ارتدت العارضة الروسية الأصل بلوزة مفتوحة قليلًا من الأعلى، لتظهر حمالة صدرها الدانتيل مع سروال قصير قليلًا وزوج من الأحذية السوداء العالية المدببة، وحملت في يدها حقيبة سوداء صغيرة، مسدلة شعرها الأسود وراءها بشكل انسيابي، وزينت شفاهها بطلاء باللون الأرغواني الداكن، إذ أثبتت أنها لا تبالي بجسدها ورشاقتها عندما شاركت صورة تجمعها بأصدقائها وهي تتناول طبق من المعكرونة.   وتم رصد النجمة سارة  جسيكا، البالغة 52 عامًا، أثناء الافتتاح بإطلالة ساحرة وجريئة تشبه إطلالتها في

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة
المغرب اليوم - احتضار جزيرة

GMT 03:12 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال
المغرب اليوم - ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال

GMT 02:24 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها
المغرب اليوم - دراسة تعلن أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها

GMT 09:04 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"سكودا" تُقدِّم نسخة مُطوّرة مِن "vRS" بمحرك 243 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا
المغرب اليوم - شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 04:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الإنسان يظل واعيًا لعدة دقائق بعد إعلان خبر وفاته

GMT 02:28 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فندق "غراند كونتيننتال" إيطاليا حيث الجمال والعزلة والهدوء

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib