المغرب اليوم  - المعارضة المغربيَّة تتوعد حكومة بنكيران بإسقاط قانون الماليَّة في مجلس المستشارين

بعدما طالبت بتوضيح مصير الالتزامات التي قدمتها في مشروع مالية 2014

المعارضة المغربيَّة تتوعد حكومة بنكيران بإسقاط قانون الماليَّة في مجلس المستشارين

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - المعارضة المغربيَّة تتوعد حكومة بنكيران بإسقاط قانون الماليَّة في مجلس المستشارين

مشروع مالية 2014
الدار البيضاء -  جميلة عمر

الدار البيضاء -  جميلة عمر بعد نجاحها في الاختبار الأول لمشروع قانون المالية في الغرفة الأولى للبرلمان، وتصويت الأغلبية لصالح المشروع، عرضت الحكومة المغربية يوم الثلاثاء الماضي  مشروع قانون المالية لسنة 2014 على لجنة المالية في مجلس المستشارين، بعد أن فشلت المعارضة في مجلس النواب في فرض تعديلاتها على المشروع ، الذي أثار كثيرا من الجدل قبل التصويت عليه.وكان من الملاحظ أن الحكومة حافظت على نفس المقتضيات التي طبعت مشروع قانون المالية في نسخته التي عرضت على أنظار مجلس النواب، خاصة ما يتعلق بالإجراءات التي نص عليها في مختلف القطاعات، وكذلك ما تقول الحكومة إنها إجراءات قد اتخذتها من أجل إنعاش الاقتصاد المتأثر بالأزمة الاقتصادية العالمية، فضلا عن الميزانية العامة للدولة المطبوعة بنفس تقشفي مقارنة بالسنة الماضية.وحسب مصادر من المعارضة ، أنه عقد اجتماع بين فرق المعارضة داخل مجلس المستشارين من أجل التنسيق في ما بينها فيما يخص مشروع قانون المالية، وهو الاجتماع الذي ناقش الطريقة التي ستتعامل بها المعارضة مع مناقشة هذا القانون، والتعديلات المشتركة التي ستقترحها على مشروع قانون المالية لسنة 2014، غير مستبعدة اللجوء إلى التصويت ضد المشروع، وإسقاطه بحكم عدم توفر الحكومة على أغلبية في الغرفة الثانية.كما أكد نفس المصدر أنه لن يتم التصويت ضد المشروع إذا ما تفاعلت الحكومة إيجابيا مع مقترحاتها وتعديلاتها التي ستقدمها بعد المناقشة، رغم أن المشروع في صيغته الأولية لا يبشر بالخير، لكن قرار التصويت عليه بالإيجاب أو بالسلب هو قرار سابق لأوانه، في انتظار التطورات التي ستشهدها النقاشات، وحينئذ سيكون لنا، كمعارضة، موقف موحد من هذا المشروع.فبعد انتهاء وزير المالية محمد بوسعيد من تقديم عرضه أمام أعضاء لجنة المالية بمجلس المستشارين، أخذ محمد دعيدعة، رئيس الفريق الفيدرالي، الكلمة باسم فرق المعارضة، مطالبا بتعليق اجتماع اللجنة إلى حين كشف وزير المالية عن مصير 19 التزاما قال إن الحكومة التزمت بها خلال مشروع قانون المالية للسنة الحالية، ولا أثر لها في مشروع قانون المالية للسنة المقبلة 2014، على أن تبدأ المناقشة العامة للمشروع يوم الاثنين المقبل

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - المعارضة المغربيَّة تتوعد حكومة بنكيران بإسقاط قانون الماليَّة في مجلس المستشارين  المغرب اليوم  - المعارضة المغربيَّة تتوعد حكومة بنكيران بإسقاط قانون الماليَّة في مجلس المستشارين



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017
 المغرب اليوم  - ريم وداد منايفي تقدِّم تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 06:12 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers"يعتبر من أشهر فنادق فلوريدا
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  - دونالد ترامب يعيّن ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib