المغرب اليوم  - ميلودي المخارق يتهم الحكومة المغربية بالإجهاز على الحريات النِّقابية

ووصف الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية بـ"السَّوداوية"

ميلودي المخارق يتهم الحكومة المغربية بالإجهاز على الحريات النِّقابية

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - ميلودي المخارق يتهم الحكومة المغربية بالإجهاز على الحريات النِّقابية

الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل ميلود المخارق
طنجة- وفاء الرهوني

هاجم الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل، ميلود المخارق، "حكومة عبدالإله بنكيران"، متهمًا إياها بـ"الإجهاز على الحريات النقابية والحق في الإضراب بشكل غير مسبوق، إضافةً إلى ضرب مكتسبات الطبقة العاملة من خلال الزيادات المتتالية في المواد الأساسية". ووصف الكاتب العام، الذي تحدَّث في "المؤتمر الجهوي لنقابات طنجة"، أمس السبت، الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية في المغرب بـ"السوداوية"، مرجعًا سببها إلى "تعنت الحكومة في إجراء الحوار الاجتماعي، طمعًا في شهادة حسن السلوك من طرف المؤسسات المالية الدولية".
وفي السياق ذاته انتقد المتحدث باسم الاتحادات الجهوية لنقابات طنجة، عبدالمجيد الغرس، ميلودي المخارق، متهمًا إياه بـ"عدم العناية الكافية بالمشاكل التي تعيشها الطبقة العاملة في مدينة طنجة".
وشهد المؤتمر، الذي عقد تحت شعار "التنظيم النقابي الوحدوي المستقل ضمان لصون الكرامة والدفاع عن حقوق ومكتسبات الطبقة العاملة"، تجديد المكتب الجهوي للاتحاد المغربي للشغل في طنجة، حيث تم انتخاب محمد الخياط لكحل، كاتبًا جهويًّا للاتحاد، خلفًا لمحمد زفزاف.
يذكر أن المؤتمر تميز بحضور أعضاء الأمانة العامة للنقابة، وفعاليات سياسية ونقابية، ومشاركة أكثر من 600 عضو يُمثلون الاتحادات المحلية والجهوية والجامعات الوطنية القطاعية، وأعضاء الشبيبة العاملة، والمرأة العاملة، التابعة للاتحاد المغربي للشغل.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ميلودي المخارق يتهم الحكومة المغربية بالإجهاز على الحريات النِّقابية  المغرب اليوم  - ميلودي المخارق يتهم الحكومة المغربية بالإجهاز على الحريات النِّقابية



 المغرب اليوم  -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء وتنتقد الثقافة الأميركية

واشنطن - رولا عيسى
سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بـ"الأحجار الكريمة"، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين. وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال كيف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - ميلودي المخارق يتهم الحكومة المغربية بالإجهاز على الحريات النِّقابية  المغرب اليوم  - ميلودي المخارق يتهم الحكومة المغربية بالإجهاز على الحريات النِّقابية



GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib