المغرب اليوم - رئيس الحكومة الجديد يتعهّد بثورة اقتصادية في تونس ويدعو العالم إلى الاستثمار

قرّرت "ستاندارد آند بورز" سحب تونس من قائمة تصنيفها الائتماني

رئيس الحكومة الجديد يتعهّد بثورة اقتصادية في تونس ويدعو العالم إلى الاستثمار

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - رئيس الحكومة الجديد يتعهّد بثورة اقتصادية في تونس ويدعو العالم إلى الاستثمار

رئيس الحكومة التونسية المقبلة مهدي جمعة
تونس ـ أزهار الجربوعي

أعلنت وكالة "ستاندارد آند بورز" أنها قرّرت سحب تونس من قائمة تصنيفها الائتماني، بناء على طلب من الحكومة التونسية نفسها، يأتي ذلك فيما أعلن رئيس الحكومة التونسية المقبلة مهدي جمعة، عزمه خلق ثورة اقتصادية في تونس، ستحمل شعار "تونس عاصمة الثورة الاقتصادية لشمال أفريقيا و جنوب أوروبا لعام 2014"، داعيًا دول الخليج العربي والعالم إلى الاستثمار في تونس.
وأكّدت وكالة "ستنادارد آند بورز" أنها سحبت تونس من قائمة البلدان التي يتم تصنيفيها، بطلب من الحكومة التونسية، مشيرة إلى أنها أبقت على تصنيف تونس الأخير في درجة (ب).
وفي آخر تصنيف لها، خفّضت وكالة "ستاندرد أند بورز" للتصنيفات الائتمانية تصنيفها لديون تونس السيادية الطويلة الآجال بالعملة المحلية والأجنبية من "BB" إلى "B"، مؤكدة تواصل  النظرة السلبية.
وأضافت "ستاندرد اند بورز" أن خفض التصنيف يشير إلى  زيادة الشكوك السياسية، مع تعرض شرعية المؤسسات الانتقالية للتشكيك بشكل متزايد، إثر أعمال العنف السياسي التي عاشتها البلاد أخيرًا، متوقعة تراجع التصنيف، خلال الـ 12 شهر المقبلة، حال تواصل عدم الاستقرار السياسي والاجتماعي في عرقلة مؤسسات شرعية ومستقرة، أو إذا أدت الانتخابات إلى سياسة غير واضحة.
وأشارت وكالة التصنيف الائتماني الدولي إلى أن "تواصل الغموض بشأن التحول الديمقراطي في البلاد، واستمرار الأخطار على المستوى الأمني، وتأخر تونس في اتخاذ الإصلاحات المطلوبة من المانحين الدوليين، قد جعلها تحافظ على الدرجة (ب)".
وأكّد خبراء الاقتصاد في تونس أن "نجاح الحوار الوطني في التوافق بشأن رئيس الحكومة المقبلة، التي ستقود البلاد نحو الانتخابات الرئاسية والتشريعية، وتواصل الإشراف على ما تبقى من مرحلة الانتقال الديمقراطي، قد ساهم في طمأنة المستثمرين والمانحين الأجانب للبلاد، كما أدى إلى استقرار مؤشرات البورصة التونسية".
وفي السياق ذاته، أعلن رئيس الحكومة التونسية الجديد مهدي جمعة عن ما أسماه بـ"ثورة تونس الاقتصادية"، والتي سيكون شعارها "تونس عاصمة الثورة الاقتصادية لشمال أفريقيا و جنوب أوربا لعام 2014".
وتوجّه رئيس الحكومة المقبلة برسالة مباشرة إلى دول الخليج، والعرب، وأوروبا، والولايات المتحدة الأميركية، دعاهم فيها إلى المساهمة في الرفع من حجم استثماراتهم المباشرة وغير المباشرة في تونس.
واعتبر مهدي جمعة أن "تونس تتوفر على مقومات وظروف ملائمة لجذب رؤوس الأموال الأجنبية، على غرار موقعها الاستراتيجي في العالم، وكفاءة مواردها البشرية".
وفي حديثه إلى المستثمرين الأجانب، أشار إلى أن "الخبرات، والشباب من خريجي الجامعات، واليد العاملة التونسية من ذوي الحرفية العالية جدًا، والتي ستكلفكم أقل بكثير من ما تكلفكم شبيهاتها في بلدانكم، أو في بلدان أخرى، وبالتوازي سنوفر لكم الاستقرار السياسي والاجتماعي والأمني، والتسهيلات في المجال التشريعي والبنية الأساسية".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - رئيس الحكومة الجديد يتعهّد بثورة اقتصادية في تونس ويدعو العالم إلى الاستثمار المغرب اليوم - رئيس الحكومة الجديد يتعهّد بثورة اقتصادية في تونس ويدعو العالم إلى الاستثمار



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - رئيس الحكومة الجديد يتعهّد بثورة اقتصادية في تونس ويدعو العالم إلى الاستثمار المغرب اليوم - رئيس الحكومة الجديد يتعهّد بثورة اقتصادية في تونس ويدعو العالم إلى الاستثمار



حملت الحملة عنوان "من صميم القلب نداء أميركا الموحدة"

ليدي غاغا تتألق في بدلة بيضاء خلال حفلة خيرية

واشنطن ـ رولا عيسى
جذبت المغنية الشهيرة ليدي غاغا، أنظار الحضور وعدسات المصورين خلال إحيائها حفلة خيرية، في جامعة تكساس "أي اند إم" الأميركية والذي حمل عنوان "من صميم القلب.. نداء أميركا الموحدة"، ليلة السبت، من أجل جمع التبرعات لضحايا الأعاصير. وشارك في الحفل الخيري 5 رؤساء سابقين للولايات المتحدة الأميركية، وهم باراك أوباما وجورج دبليو بوش وبيل كلينتون، وجورج بوش الأب وجيمي كارتر. وأطلت غاغا بإطلالة بسيطة وأنيقة مرتدية بدلة بيضاء بدون أي قميص تحتها ما كشف عن صدرها، واختارت تسريحة كلاسيكية لشعرها الأشقر بتقسيمات بسيطة حول رأسها، مع اكسسوارات من الأقراط كبيرة الحجم، كما اضافت مكياجًا هادئًا، على عكس عادتها التي تسعى دائما للظهور بملابس غريبة الاطوار ومكياج غير تقليدي. ونشرت غاغا بعضًا من الصور المذهلة لنفسها وراء الكواليس على صفحتها الخاصة بموقع "انستغرام" قبل الحدث، وكتبت :"لا شيء أكثر جمالا من ان يضع الجميع خلافاتهم جانبا لمساعدة الإنسانية في

GMT 04:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية "سيرلانكا"
المغرب اليوم - خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية

GMT 06:02 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري
المغرب اليوم - أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري

GMT 02:05 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

صالح يدعو إلى تدشين “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان
المغرب اليوم - صالح يدعو إلى تدشين “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان

GMT 00:51 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي
المغرب اليوم - رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي

GMT 02:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
المغرب اليوم - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 01:27 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

التحرّش جنسيًا بالمحامية النجمة أمل علم الدين في العمل
المغرب اليوم - التحرّش جنسيًا بالمحامية النجمة أمل علم الدين في العمل

GMT 02:14 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

يجعل بعض الحيوانات تلهث وراء غريزة الافتراس
المغرب اليوم - يجعل بعض الحيوانات تلهث وراء غريزة الافتراس

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 05:03 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "ليكزس" تطرح شاشة معلومات ترفيهية كبيرة
المغرب اليوم - سيارة

GMT 00:40 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

القاطي يكشف أنّ "ماشي معقول" تندرج في صنف الراي
المغرب اليوم - القاطي يكشف أنّ

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 05:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 01:40 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور

GMT 02:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنظيف الأسنان بالفرشاة غير كافٍ لمنع التسوس

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib