المغرب اليوم  - سعيد بوتفليقة يرفع دعوى قضائية ضد ضابط مخابرات جزائري سابق لاجيء في فرنسا

اتهمه بالفساد وتلقي رشاوى وعمولات وثروته تفوق 9 ملايين فرنك سويسري

سعيد بوتفليقة يرفع دعوى قضائية ضد ضابط مخابرات جزائري سابق لاجيء في فرنسا

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - سعيد بوتفليقة يرفع دعوى قضائية ضد ضابط مخابرات جزائري سابق لاجيء في فرنسا

سعيد بوتفليقة شقيق الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة
الجزائر - نورالدين رحماني

"لن أرضخ و لن أستسلم، وسأرفع دعوى قضائية ضد هشام عبود لأنه وجه لي اتهامات خطيرة" ، بهذه العبارة استهل سعيد بوتفليقة شقيق الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة رده على رسالة أرسلها  له بتاريخ السادس من شباط/ فبراير الماضي،  ضابط المخابرات الجزائرية السابق ، هشام عبود  ولاجيء حاليا في فرنسا والتي اتهمه فيها بالرشوة والسرقة و الانفراد بالحكم في الجزائر، والسطو على أموال الشعب الجزائري والتي  نشرت الأحد  على صفحات موقع إلكتروني جزائري. وأكد سعيد بوتفليقة وعلى الموقع نفسه الإثنين، أن  اتهامات هشام عبود لا أساس لها من الصحة،  وغير مقبولة تماما وأنه لم يقذف بها فقط، شقيق الرئيس – يقصد نفسه -  وإنما كل الشعب الجزائري الذي اتهمه بتعاطي الرشوة والفساد من دون وجه حق ومن دون دليل.  وأضاف أن "الشعب الجزائري سيحاسبه يوما ما، وأن العدالة ستأخذ مجراها ".
وتأتي تصريحات سعيد بوتفليقة بعد 15 سنة من الصمت طيلة فترة حكم أخيه عبد العزيز بوتفليقة على الرغم من الشائعات التي تثار حوله من حين إلى أخر . إلا أنه على ما يبدو فإن حجم التهم التي أوردها هشام عبود والمناخ العام الذي تعرفه الجزائر،  دفعت بسعيد إلى الرد في ظل تأكيد هشام عبود أن ثروة سعيد بوتفليقة تقارب 9 ملايين فرنك سويسري في بنوك سويسرية معروفة  تحصل عليها  عبر عمولات ورشا من مشاريع قطاعية ضخمة أطلقتها الجزائر خلال  فترة حكم أخيه الرئيس بوتفليقة، منها مشروع الطريق السيار شرق غرب والذي فاقت تكلفته 20 مليار دولار، و كذا عقود التنقيب واستخراج النفط التي أبرمتها الجزائر مع شركات عالمية بأكثر من 100 مليار دولار، وكان المستفيد الأكبر منها سعيد بوتفليقة.
وكان الموقع نفسه، أشار إلى أنه قام بنقل تصريحات هشام عبود ضد سعيد بوتفليقة بعد إذن من هذا الأخير، كما أن سعيد بوتفليقة طلب أن يتم نشر رسالات هشام عبود كاملة وكما جاءت، لأنه لا يخشى شيئًا. وكان هشام عبود و هو ضابط مخابرات سابق في الجيش الجزائري قد فر من الجزائر في  آب، أغسطس الماضي  بعد   حظر صحيفتيه "جريدتي" الناطقة بالعربية ونسختها بالفرنسية "مون جورنال"،  ، في آيار/مايو 2013 بعد نشرهما ملفا بشأن "تدهور صحة" الرئيس بوتفليقة الذي كان يعالج يومها في مستشفى "فال دو غراس" في باريس . كما أنه تم فتح تحقيق قضائي ضده بسبب إدلائه بتصريحات لوسائل إعلام "أجنبية" منها فرانس 24 ، قال فيها إن الرئيس الجزائري نقل إلى "فال دو غراس" "في حالة غيبوبة عميقة " ما اعتبر أنه إخلال بالنظام العام في الجزائر، و من وقتها وهو مطلوب لدى القضاء الجزائري.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - سعيد بوتفليقة يرفع دعوى قضائية ضد ضابط مخابرات جزائري سابق لاجيء في فرنسا  المغرب اليوم  - سعيد بوتفليقة يرفع دعوى قضائية ضد ضابط مخابرات جزائري سابق لاجيء في فرنسا



 المغرب اليوم  -

تركت شعرها الطويل منسدلاً على جسدها الممشوق

ناعومي كامبل تتألّق في فستان قصير بصدر شفاف

لندن - كاتيا حداد
تألّقت عارضة الأزياء البريطانية ناعومي كامبل، في حفلة توزيع جوائز "NBA"، في مدينة نيويورك، بعد أن كانت تتبختر على منصات عروض الأزياء في أوروبا في الأسبوع الماضي، وبدت العارضة البالغة من العمر 47 عامًا مذهلة في فستان قصير منقوش مع ريش النعام الأسود في حاشية الفستان والياقة. وظهر كامبل في فستان منقوش باللونين الوردي والفضي على نسيجه الأسود، بينما صدر الفستان شفاف بياقة منفوخة من ريش النعام الأسود، وكان الثوب أيضا بأكمام طويلة شفافة مع حاشية الفستان من الريش الأسود، والذي بالكاد يكشف عن فخذيها كما يطوق الجزء السفلي من جسمها، وتركت كامبل شعرها الطويل منسدلاً  حراً مع عقدة أعلي الجبهة ونسقته مع صندل جلدي أسود بكعب. ورصدت الكاميرات، قبل أيام، كامبل وهي تتجوّل في شوارع ميلان بإطلالة كجوال رائعة، وكانت الجميلة ترتدي فستانًا طويلًا أبيض اللون، وصندل أنيق أثناء تجولها في شوارع عاصمة الموضة، كما شوهدت الليلة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - سعيد بوتفليقة يرفع دعوى قضائية ضد ضابط مخابرات جزائري سابق لاجيء في فرنسا  المغرب اليوم  - سعيد بوتفليقة يرفع دعوى قضائية ضد ضابط مخابرات جزائري سابق لاجيء في فرنسا



GMT 01:56 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

تمتع بأجمل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا
 المغرب اليوم  - تمتع بأجمل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا

GMT 02:46 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

تحويل مخبأ إلى منزل وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني
 المغرب اليوم  - تحويل مخبأ إلى منزل وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني

GMT 04:01 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

ترامب يطلق حملة غير مسبوقة على شبكة "سي أن أن"
 المغرب اليوم  - ترامب يطلق حملة غير مسبوقة على شبكة

GMT 04:11 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

سكان أستراليا يدعون إلى إعدام حيوانات الكنغر

GMT 02:57 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية بتكلفة معقولة في أوروبا

GMT 20:47 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

طرح هاتف "نوكيا 3310" في العالم العربي بسعر كبير
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib