المغرب اليوم  - مُتقاعدو الجيش الملكِي والقوّات المُساعدة يحتجُّون على أوضاعهم الاجتماعيّة في خنيفرة

رفعوا شعارات مندّدة وطالبوا بتحيين القوانين المنظّمة للمَعاشَات المَدنيّة والعسْكرِيّة

مُتقاعدو الجيش الملكِي والقوّات المُساعدة يحتجُّون على أوضاعهم الاجتماعيّة في خنيفرة

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مُتقاعدو الجيش الملكِي والقوّات المُساعدة يحتجُّون على أوضاعهم الاجتماعيّة في خنيفرة

متقاعدو القوات المُسلحة الملكيّة والقُوّات المساعدة وأراملهم
بني ملال – سعيد غيدَّى

بني ملال – سعيد غيدَّى قاد الاثنين 10 آذار/مارس 2014 متقاعدو القوات المُسلحة الملكيّة والقُوّات المساعدة وأراملهم، مسيرة احتجاجيّة عارمة انطلقت من وسط المدينة إلى عمالة إقليم خنيفرة تنديدا بالأوضاع الاجتماعية المزرية التي تتخبّط فيه. ورفع المُتقاعدون شعاراتٍ مندّدة بالوضع القائم، حيث وصفوا الحكومة ب"النائمة" في ظل المشاكل القائمة، وكانت أبرز مطالبهم، تحيين القوانين المُنظمة للمعاشات المدنية (71/011) والقوانين المُنظمة للمعاشات العسكرية ( 71/013 ) والتي مرَّ عليها أكثر من أربعين عاماً دون تحريكها تماشِياً مع ارتفاع المعيشة ومتطلبات الحياة، إضافة إلى إعادة النظر في الضريبة على الدخل والتي تعتبرها هذه الفئات حيفا وظلما في حقها باعتبارها وديعة ومدخرا وسبق أن أدّوا عنها الضريبة يوم كانوا يزاولون عملهم.
 وزاد المحتجون المتقاعدون العسكريون والمتقاعدون من صفوف القوات المساعدة وذوي حقوقهم في بيانهم أنهم يعانون من أقصى درجات التهميش، وهم الذين قدّموا خدمات جليلة للوطن، ووصفوا ما وصلوا إليه بـ"الخطير"، نتيجة ممارستهم لمهن أخرى حُرّة، كدفع العربات، ومسح الأحذية والحراسة الليلة، والعمل بالحمَّامات والتسوُّل.
وأفصح البيان عن حالات صادمة لأرامل لا يتقاضين إلا دريهمات معدُودات كحالة لسيّدة تحصل فقط على 11 درهما للشّهر. ومن جملة المطالب المرفوعة تعديل قانُونيْ المعاشات المدنية والعسكرية رقم ( 71/011/ و 71/013 )، ورفع قيمة المعاشات وتمتيع الأرامل بمعاشات أزواجهن كاملة، وإقرار التعويضات عن البنات إلى حين زواجهن، مع إعادة النظر في الاقتطاعات التي يباشرها الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي (الكنوبس) بخصوص الأدوية. مع ضرورة صرف واجبات التنقُلات العسكرية بالأقاليم الجنوبية لفائدة قدماء المحاربين، والقوات المساعدة، والتي بقيت عالقة منذ 1984 إضافة إلى واجبات التنقل الداخلي، زد على ذلك تسليم السكن للمعنيين، وتخفيض ثمن النقل البري والجوي، وتحسين المعاملة مع أفراد هاتين الفئتين داخل الإدارات والمستشفيات، وإنصاف الجنود الذين تمّ فصلهم من أسلاك الجندية لأسباب تأديبية.
وفي حال إغفال تحقيق هذه المطالب فإن المعنيين بالأمر حسب تصريحاتهم، عازمون على التصعيد وذلك عبر أشكال نضالية غير مسبوقة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مُتقاعدو الجيش الملكِي والقوّات المُساعدة يحتجُّون على أوضاعهم الاجتماعيّة في خنيفرة  المغرب اليوم  - مُتقاعدو الجيش الملكِي والقوّات المُساعدة يحتجُّون على أوضاعهم الاجتماعيّة في خنيفرة



 المغرب اليوم  -

بدت مثيرة مع حذاء رقيق عالي الكعب

شاكيرا تطلق ألبومها الجديد وتتألق في فستان قصير

ميامي ـ رولا عيسى
تألقت المطربة شاكيرا (40 عامًا) في حفل إطلاق ألبومها الجديد El Dorado في ميامي في فلوريدا الخميس، وبدت مثيرة في فستان ذهبي قصير لامع دون أكمام كشف عن ساقيها وذراعيها، حيث ضم قطع فسيفساء ذهبية في كل أنحاءه، مع حذاء رقيق عالي الكعب ومخلب صغير في يدها. وتركت الفنانة العالمية شعرها الأشقر المجعد يتدلى على كتفيها بينما رفعت الجزء الأمامي من شعرها لأعلى، وفي النهاية وقفت مبتهجة لالتقاط الصور مع الحضور في حفل إطلاق ألبومها في The Temple House، فيما ارتدت داخل الحفلة ملابس أخرى مريحة لتقديم عروضها الغنائية، حيث ارتدت جينز ممزق مع توب أبيض وسترة ذهبية، وانضم إليها على المرسح برينس رويس ونيكي غام ، واللذان أمتعا الضيوف بدويتو غنائي في الألبو الجديد لشاكيرا. وبدأت شاكيرا أول عملها في ألبوم El Dorodo في بداية عام 2016، وأطلقت أغنية Chantaje المنفردة بالتعاون مع المغنية الكولومبية مالوما في

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مُتقاعدو الجيش الملكِي والقوّات المُساعدة يحتجُّون على أوضاعهم الاجتماعيّة في خنيفرة  المغرب اليوم  - مُتقاعدو الجيش الملكِي والقوّات المُساعدة يحتجُّون على أوضاعهم الاجتماعيّة في خنيفرة



 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib