المغرب اليوم  - العلاقات المغربيّة الفرنسيّة تبدأ العودة في إطار التعاون الاقتصادي

لم تسقط باريس مذكرة البحث ضد رئيس المخابرات المغربي

العلاقات المغربيّة الفرنسيّة تبدأ العودة في إطار التعاون الاقتصادي

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - العلاقات المغربيّة الفرنسيّة تبدأ العودة في إطار التعاون الاقتصادي

الملك محمد السادس والرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند
الرباط – محمد عبيد 

الرباط – محمد عبيد  عاد المغرب ليستأنف علاقاته الدبلوماسية مع فرنسا، بعد زيارة وزير الاقتصاد الاجتماعي والتضامن الفرنسي بينوا هامون إلى العاصمة الرباط، وهي الزيارة الأولى، عقب تصعيد المغرب ضد فرنسا، بسبب رفع القضاء الفرنسي مذكرة بحث ضد رئيس المخابرات المغربي عبد اللطيف الحموشي، على خلفية قضية "تعذيب فرنسيّين". وتأتي زيارة الوفد الحكومي في إطار نقل التجربة الفرنسية في مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامن إلى المغرب، لاسيما أنَّ المغرب يولي أهمية كبرى للتجارب الفرنسية، في جميع المجالات، وذلك وسط تكتّم من طرف الإعلام المغربي الرسمي.
ويرى المحلّلون السياسيون أنّه بذلك تكون العلاقات المغربية الفرنسية قد بدأت في استئناف نشاطها، لكن ببرودة، سيما أنّ المغرب قرّر تعليق اتفاق التعاون القضائي مع فرنسا، بعد ما نسب للسفير الفرنسي لدى واشنطن، عن وصف المغرب بـ"العشيقة".
وكان قاض للتحقيق في باريس قد حاول استنطاق مدير المخابرات الحموشي، في 20 شباط/فبراير الماضي، بعدما حضر قمّة أمنيّة، جمعت إسبانيا وفرنسا والبرتغال والمغرب، وهو ما اعتبره المغرب "طريقة الاستدعاء غير ملائمة".
ورفضت الدولة المغربيّة استدعاء القضاء الفرنسي للحموشي، واعتبرته "مسًا بسيادتها"، وفي الوقت ذاته صنّفته ضمن خانة "مؤامرة تستهدف المغرب بسبب الصحراء"، أشارت إلى دور للجزائر وجبهة "البوليساريو".
وكانت الخارجيّة الفرنسيّة قد أكّدت، كرد على المغرب، استقلالية القضاء الفرنسي في هذا الملف، مشيرة إلى أنّ "القضاء يحقّق حتى مع رؤساء جمهورية فرنسا، ولا يمكن للدولة الفرنسية إغلاق ملف الحموشي، لأنه من اختصاص القضاء".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - العلاقات المغربيّة الفرنسيّة تبدأ العودة في إطار التعاون الاقتصادي  المغرب اليوم  - العلاقات المغربيّة الفرنسيّة تبدأ العودة في إطار التعاون الاقتصادي



 المغرب اليوم  -

تركت شعرها الطويل منسدلاً على جسدها الممشوق

ناعومي كامبل تتألّق في فستان قصير بصدر شفاف

لندن - كاتيا حداد
تألّقت عارضة الأزياء البريطانية ناعومي كامبل، في حفلة توزيع جوائز "NBA"، في مدينة نيويورك، بعد أن كانت تتبختر على منصات عروض الأزياء في أوروبا في الأسبوع الماضي، وبدت العارضة البالغة من العمر 47 عامًا مذهلة في فستان قصير منقوش مع ريش النعام الأسود في حاشية الفستان والياقة. وظهر كامبل في فستان منقوش باللونين الوردي والفضي على نسيجه الأسود، بينما صدر الفستان شفاف بياقة منفوخة من ريش النعام الأسود، وكان الثوب أيضا بأكمام طويلة شفافة مع حاشية الفستان من الريش الأسود، والذي بالكاد يكشف عن فخذيها كما يطوق الجزء السفلي من جسمها، وتركت كامبل شعرها الطويل منسدلاً  حراً مع عقدة أعلي الجبهة ونسقته مع صندل جلدي أسود بكعب. ورصدت الكاميرات، قبل أيام، كامبل وهي تتجوّل في شوارع ميلان بإطلالة كجوال رائعة، وكانت الجميلة ترتدي فستانًا طويلًا أبيض اللون، وصندل أنيق أثناء تجولها في شوارع عاصمة الموضة، كما شوهدت الليلة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - العلاقات المغربيّة الفرنسيّة تبدأ العودة في إطار التعاون الاقتصادي  المغرب اليوم  - العلاقات المغربيّة الفرنسيّة تبدأ العودة في إطار التعاون الاقتصادي



GMT 01:56 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

تمتع بأجمل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا
 المغرب اليوم  - تمتع بأجمل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا

GMT 02:46 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

تحويل مخبأ إلى منزل وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني
 المغرب اليوم  - تحويل مخبأ إلى منزل وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني

GMT 03:07 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

سيرينا ويليامز تكشف خططها وهي تستعدّ للأمومة
 المغرب اليوم  - سيرينا ويليامز تكشف خططها وهي تستعدّ للأمومة

GMT 04:09 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

اكتشاف جدارية صغيرة لحلزون وضعها الأنسان الأول
 المغرب اليوم  - اكتشاف جدارية صغيرة لحلزون وضعها الأنسان الأول

GMT 03:06 2017 الخميس ,01 حزيران / يونيو

شهر حزيران يحمل أوضاعًا تنذر بأزمات عالمية
 المغرب اليوم  - شهر حزيران يحمل أوضاعًا تنذر بأزمات عالمية

GMT 06:26 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

"أستون مارتن" تعلن عن اقتراب إنتاج سيارتها "رابيدE"
 المغرب اليوم  -

GMT 03:24 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

تفاصيل مهمة عن جاغوار E-pace قبيل إطلاقها
 المغرب اليوم  - تفاصيل مهمة عن جاغوار E-pace  قبيل إطلاقها

GMT 04:11 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

سكان أستراليا يدعون إلى إعدام حيوانات الكنغر
 المغرب اليوم  - سكان أستراليا يدعون إلى إعدام حيوانات الكنغر

GMT 02:57 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية بتكلفة معقولة في أوروبا

GMT 20:47 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

طرح هاتف "نوكيا 3310" في العالم العربي بسعر كبير
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib