المغرب اليوم - العشرات من أفورار يُنظِّمون مسيرة احتجاجيَّة ضد ضريبة السَّكن والخدمات الاجتماعيَّة

دعَّمتها الأحزابُ السِّياسيَّة واتَّهمتْ الحكومة بمخالفة القانون في فَرْضِها

العشرات من أفورار يُنظِّمون مسيرة احتجاجيَّة ضد ضريبة السَّكن والخدمات الاجتماعيَّة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - العشرات من أفورار يُنظِّمون مسيرة احتجاجيَّة ضد ضريبة السَّكن والخدمات الاجتماعيَّة

مسيرة احتجاجيَّة ضد ضريبة السَّكن والخدمات الاجتماعيَّة
بني ملال – سعِيد غيدَّى

بني ملال – سعِيد غيدَّى نظَّم العشرات من سكان أفورار، في إقليم أزيلال، مسيرة احتجاجية، صباح أمس الخميس، ضد فرض الضريبة على السكن، والخدمات الاجتماعية طبقًا لقانون رقم (06-47)، المتعلق بهذا الشّأن.وانطلقتْ المسيرة من أمام مقر الجماعة القروية في أفورار، رُفِعت خلالها شعارات مُندِّدة بـ "فرض ضريبة رسم السكن والخدمات الاجتماعية"، وجابت الشارع العام، مرورًا بمقر دائرة أفورار والقيادة، محتجّة على "غياب الخدمات الاجتماعية للمواطنين، من إنارة في الأحياء، وتمهيد الطرق".وأكَّدت مصادر إلى "المغرب  اليوم"، أن "أكثر من 1000 مواطن حصلوا اليوم، على إشعار لاستخلاص الضريبة عاجلًا"، بينما أوضح مصدر مسؤول، أن "الضريبة لم يتم تداولها في أية دورة خلال الولاية الحالية، كما أُرسِلت إلى وزارة الداخلية التي أشَّرَت عليها في العام 2005، حيث أصدرتها في الجريدة الرسمية ولا علاقة للمجلس السابق بها".وأضاف المصدر، أن "البلدة أصبحت منذ ذلك الوقت مركزًا حضريًّا تؤدي من ضرائب ما تؤديه البلديات الحضرية، ولكنها لم  تفعل آنذاك، وكان للمجلس السابق دوافعه، منها بالأساس حاجة البلدة إلى التنمية على جميع المستويات، ورفعت شعار "الخدمة  أولًا والضريبة ثانيًا"، ولا نحتاج إلى سرد منجزاتها التي أصبحت تُورِّق البعض".
وأكَّد المحتجون، أنهم "سَئِموا من سياسة اللامبالاة، والترقيع، ورمي الحبال على الغارب"، مستغربين "شاحنة النفايات التي ظهرت على حين غرة، تُوزِّع حاويات النفايات على الأحياء التي رفضها السكان؛ لأنها تظل مملوءة بالقمامة أيامًا كثيرة".وأكَّدت لجنة الإحصاء، أن "مواطنًا لا يملك مسكنًا في حي النصر، مطالب بأداء 650 درهمًا، ومواطن آخر متسول في حي اللوز، مطالب بأداء 117 درهم، وآخر موظف خارج السلم، مطالب بأداء 100 درهم".وأمام الوضع المضطرب، عقدت وأصدرت في المقابل بعض الأحزاب السياسية في المنطقة، بيانًا، "يساند الغاضبين من سكان البلدة"، معتبرة أنّ "عملية الإحصاء كما ينص عليها القانون في المادة 32 الخاص برسم السكن والخدمات الاجتماعية المحلية، شابته مخالفات بسبب عدم اتباع الإحصاء القانون، وتتم عملية إشعار أو إخبار الملزمين عن طريق الملصقات، والإعلانات في الجرائد أو أية وسيلة أخرى من وسائل الإعلان المألوفة في عين المكان، إضافةً إلى كيفية احتساب الضريبة المحددة في القانون رقم (06-47)، التي يُعفى منها الملزمون الذين يحصلون على مبالغ مالية من سندات الكراء، ما بين 0 و 5000 درهم، واستعان المشرفون على الإحصاء بأطفال صغار في الأزقة بمباركة أعوان السلطة، الذين قيل عنهم الشيء الكثير، ولم تستجب السلطات لأي نداء رغم كثرة المخالفات والفضائح"، وفقًا لبيان الأحزاب السياسية.
وأشار البيان ذاته، إلى "ازدواجية الاستخلاص حيث مازال أصحاب "بيكآب" يتحملون عبء نقل النفايات، ويدفع السكان لهم واجب 15 درهم شهريًّا، فأين الخدمة الاجتماعية؟، بالإضافة إلى أن الكثير من الأحياء، وعلى رأسها حي اللوز، هي من تكلفت بمشروع تهير السائل".
وتساءل بيان الأحزاب السياسية، "عن سر إبعاد الوحدة السياحية في أفورار التي تعود ملكيتها للرئيس وعائلته من محور المركز المحدد الخاص بالبلدة؟".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - العشرات من أفورار يُنظِّمون مسيرة احتجاجيَّة ضد ضريبة السَّكن والخدمات الاجتماعيَّة المغرب اليوم - العشرات من أفورار يُنظِّمون مسيرة احتجاجيَّة ضد ضريبة السَّكن والخدمات الاجتماعيَّة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - العشرات من أفورار يُنظِّمون مسيرة احتجاجيَّة ضد ضريبة السَّكن والخدمات الاجتماعيَّة المغرب اليوم - العشرات من أفورار يُنظِّمون مسيرة احتجاجيَّة ضد ضريبة السَّكن والخدمات الاجتماعيَّة



حملت الحملة عنوان "من صميم القلب نداء أميركا الموحدة"

ليدي غاغا تتألق في بدلة بيضاء خلال حفلة خيرية

واشنطن ـ رولا عيسى
جذبت المغنية الشهيرة ليدي غاغا، أنظار الحضور وعدسات المصورين خلال إحيائها حفلة خيرية، في جامعة تكساس "أي اند إم" الأميركية والذي حمل عنوان "من صميم القلب.. نداء أميركا الموحدة"، ليلة السبت، من أجل جمع التبرعات لضحايا الأعاصير. وشارك في الحفل الخيري 5 رؤساء سابقين للولايات المتحدة الأميركية، وهم باراك أوباما وجورج دبليو بوش وبيل كلينتون، وجورج بوش الأب وجيمي كارتر. وأطلت غاغا بإطلالة بسيطة وأنيقة مرتدية بدلة بيضاء بدون أي قميص تحتها ما كشف عن صدرها، واختارت تسريحة كلاسيكية لشعرها الأشقر بتقسيمات بسيطة حول رأسها، مع اكسسوارات من الأقراط كبيرة الحجم، كما اضافت مكياجًا هادئًا، على عكس عادتها التي تسعى دائما للظهور بملابس غريبة الاطوار ومكياج غير تقليدي. ونشرت غاغا بعضًا من الصور المذهلة لنفسها وراء الكواليس على صفحتها الخاصة بموقع "انستغرام" قبل الحدث، وكتبت :"لا شيء أكثر جمالا من ان يضع الجميع خلافاتهم جانبا لمساعدة الإنسانية في

GMT 04:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية "سيرلانكا"
المغرب اليوم - خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية

GMT 06:02 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري
المغرب اليوم - أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري

GMT 00:51 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي
المغرب اليوم - رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي

GMT 02:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
المغرب اليوم - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 05:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض
المغرب اليوم - اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 05:03 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "ليكزس" تطرح شاشة معلومات ترفيهية كبيرة
المغرب اليوم - سيارة

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها
المغرب اليوم - قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 00:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة دنيا عبد العزيز تكشف أسباب ابتعادها عن السينما

GMT 03:37 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 01:40 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور

GMT 02:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنظيف الأسنان بالفرشاة غير كافٍ لمنع التسوس

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib