المغرب اليوم - إشادات عالميَّة بتصدر دولة الإمارات المرتبة الأولى في منح المساعدات

خلال اجتماع الشراكة العالميَّة من أجل تعاون إنمائي في المكسيك

إشادات عالميَّة بتصدر دولة الإمارات المرتبة الأولى في منح المساعدات

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إشادات عالميَّة بتصدر دولة الإمارات المرتبة الأولى في منح المساعدات

إشادات عالمية بتصدر دولة الإمارات المرتبة الأولى في تقديم المساعدات
أبوظبي - المغرب اليوم

أشاد رئيس لجنة المساعدات الإنمائيَّة التابعة لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنميَّة ايرك سولهم، بدور دولة الإمارات العربية المتحدة لتحقيقها نسبة 25 ر1 من المساعدات الإنمائية الرسمية بالمقارنة مع الدخل القومي وتصدرها المرتبة الأولى عالميًا بين الدول الأكثر منحًا للمساعدات في العالم في 2013. ذلك خلال مراسم الجلسة الختاميَّة للاجتماع رفيع المستوى بشأن الشراكة العالميَّة من أجل تعاون إنمائي فعال والذي عقد في المكسيك، الخميس والأربعاء، بحضور وزيرة التنمية والتعاون الدولي ووفد الدولة المرافق لها.
وشهدت الجلسة الختاميَّة للاجتماع تلخيص المناقشات والحلول المستقبليَّة من أجل بناء شراكة عالميَّة فعالة من أجل التعاون الإنمائي. كما شهدت توزيع البيان الختامي والذي ستقوم الدول بالالتزام بالعمل بمقرراته من أجل بناء الشراكة العالمية. وشهدت أيضًا قيام دولة الإمارات ممثلة بوزارة التنمية والتعاون الدولي بتوفير الترجمة العربية للبيان الختامي ليكون مصدرًا أساسيًا للدول العربية، حيث أشادت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية والمنظمين للاجتماع بمبادرة دولة الإمارات في هذا الصدد.
وشاركت وزيرة التنمية والتعاون الدولي الشيخة لبنى القاسمي، خلال اليوم الثاني للاجتماع في حلقة نقاشية بحثت تقديم المساعدات من خلال الحكم الرشيد والشفافية بمشاركة كل من وزيرة التنمية الدولية في السويد ووزيرة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي في هندوراس.
وتطرقت القاسمي لخبرة دولة الإمارات في عملية توثيق المساعدات الخارجيَّة من المنظمات الدولية وإتباع أفضل الممارسات الدولية في هذا المجال، بالإضافة إلى تحقيق الدولة نسبة 25 ر1 من المساعدات الرسمية من الدخل القومي الإجمالي وتبوؤها المركز الأول عالميًا حسب بيانات "لجنة المساعدات الإنمائية" التابعة للمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.
كما شاركت أيضًا في حلقة نقاشية بشأن "التعاون الإنمائي لما بعد أجندة 2015 من أين نحصل على الموارد" بمشاركة كل من الأمين العام لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ورئيسة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ووزيرة التجارة والتعاون الإنمائي لهولندا ووزير الشؤون الاقتصادية والتنمية في موريتانيا ووزير المال في بنغلاديش مساعد الأمين العام لشؤون الاجتماعية والاقتصادية للأمم المتحدة.
وناقشت الحلقة محاور عدة كضرورة إيجاد موارد لدعم أجندة التنمية وكيفية إدارتها وما هي الأنظمة التي تتطلب وجودها وكيفيّة بناء وتعزيز قدرات الدول على مبادئ الشفافية والمساءلة. وتحدثت بشأن أهمية التوثيق للمساعدات وأهمية تعزيز مبدأ الشفافية والمساءلة من خلال توفير بيانات ذات جودة تستفيد منها الدول المانحة والدول المستفيدة من المساعدات والتي تمكن من وضع خطط لبرامج المساعدات التنموية بالتنسيق مع المانحين الدوليين لتجنب الازدواجية وتقليل تشتت جهود الدول المتلقية للمساعدات.
وأوضحت أهمية دعم التحويلات من العمالة المقيمة والتي تسهل الاستفادة من الأموال المحولة إلى دولهم كعدم فرض رسوم تحويل كبيرة تؤثر على المبالغ المحولة والالتزام بالرسوم الدولية المتفق عليها وعدم الزيادة في ذلك، ما يساعد في تحويل الجزء الأكبر من هذه الأموال للدول التي توفد هذه العمالة ومن ثم المساعدة في التنمية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - إشادات عالميَّة بتصدر دولة الإمارات المرتبة الأولى في منح المساعدات المغرب اليوم - إشادات عالميَّة بتصدر دولة الإمارات المرتبة الأولى في منح المساعدات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - إشادات عالميَّة بتصدر دولة الإمارات المرتبة الأولى في منح المساعدات المغرب اليوم - إشادات عالميَّة بتصدر دولة الإمارات المرتبة الأولى في منح المساعدات



وضعت مكياجًا ناعمًا كشف عن ملامحها المذهلة

كيت هدسون تبرز في فستان طويل غير مكشوف

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت الممثلة الأميركية كيت هدسون، في إطلالة مميزة وأنيقة في عشاء بومبل بيز في مدينة نيويورك  ليلة الخميس، بعد مرور عدة أشهر على حلاقة شعرها التي فرضها عليها أحد أدوارها بفيلمها الجديد "Sister". وجذبت الممثلة المرشحة لجائزة الأوسكار، أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها حيث ارتدت فستانا طويلا غير مكشوف ومطبوع بالأشكال الهندسية يمتزج بمجموعة من الألوان كالأحمر والأخضر والبرتقالي والأزرق والذهبي، مع مكياج ناعم كشف عن ملامحها المذهلة مع ظلال العيون الداكنة والظل المعدني، وأحمر الشفاه اللامع، وأضافت النجمة ذات الـ38 عاما، زوجا من الأقراط الذهبية، وخاتم كبير، وظهرت حاملة وردة في يدها مع حقيبة مربعة، وزوج من الأحذية السوداء ذو كعب عال. وانضمت هدسون إلى مجموعة من النساء المشاركات بالحدث منهن كارلي كلوس وفيرجي وبريانكا شوبرا وراشيل زوي، و ظهرت عارضة الأزياء كارلي كلوس (25 عاما)، مرتدية بدلة سوداء مخططة من سروال وسترة بلا أكمام، مع حزام

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء
المغرب اليوم - المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها
المغرب اليوم -

GMT 01:40 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور
المغرب اليوم -

GMT 01:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

صحافي صومالي يتذكر أول يوم دراسة له في بريطانيا
المغرب اليوم - صحافي صومالي يتذكر أول يوم دراسة له في بريطانيا

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا

GMT 03:12 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 03:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شركة هولندية تصمم المنازل المصنوعة من الورق المقوى

GMT 05:32 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

منتج من حليب الأم يعزز المناعة وتجنيب الإصابة بالأمراض

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib